تهديدات إسرائيلية باستهداف لبنان في الحرب القادمة

الشاباك يحذر من هجمات فلسطينية ويعتبر الهدوء مخادع

20 مارس 2017 المصدر : •• القدس المحتلة-وكالات: تعليق 122 مشاهدة طباعة
قالت صحيفة معاريف إن رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية غادي آيزنكوت أعلن استعداد الجيش الإسرائيلي لأي سيناريو عسكري متوقع، وأنه في ظل التصريحات الصادرة في الآونة الأخيرة من بيروت، فإن الهدف الأساسي من الحرب القادمة سيكون لبنان الدولة بأسرها.
 
وأوضح أن الحدود بين لبنان وإسرائيل تحظى بالهدوء التام لأكثر من عقد من الزمن، مما يمكّن الإسرائيليين في هذه المنطقة من الحياة بصورة طبيعية، زاعما أن الهدوء مصلحة للبلدين، “ونحن نبذل جهودا كبيرة لاستمراره فترة طويلة من الزمن، لكن الجيش لن يسمح لهذا الهدوء بأن يخدعه».
 
وأضاف آيزنكوت أن الجيش الإسرائيلي يتابع التطورات العسكرية والأمنية الحاصلة على جبهتي لبنان وسوريا، لأنه بدلا من الجيوش النظامية المعادية، فقد حلت المنظمات التي تخوض حروب العصابات، وترغب في الحصول على أسلحة متطورة فتاكة وأكثر دقة، وتستهدف جميعها الإضرار بالجبهة الداخلية الإسرائيلية.
 
وأشار إلى أنه في ظل التطورات المتلاحقة في لبنان، يسعى الجيش الإسرائيلي لأن يكون جاهزا متأهبا، بحيث تتوفر لديه القدرة العملياتية على التغلب على العدو في ظل أي سيناريو قادم، وإذاتطلب منا الواقع الأمني أن نعمل ونشغل قوتنا، فلدينا القوات القادرة على ذلك.
 
مشيرا إلى أن حزب الله ينتهك قرارات الأمم المتحدة الصادرة عقب انتهاء حرب لبنان الثانية عام 2006، ويبدي استعداده للحرب القادمة.
 
يائير كراوس المراسل العسكري لموقع “أن.آر.جي” ذكر أن تصريحات آيزنكوت وردت خلال حفل تنصب الجنرال يوآل ستريك قائدا للمنطقة الشمالية خلفا للجنرال أفيف كوخافي الذي قاد هذه الجبهة منذ العام 2014، وتم تعيينه نائبا لآيزنكوت خلفا للجنرال يائير غولان.
 
وأشار كوخافي إلى أن منطقة الشرق الأوسط تشهد تحديات عديدة أمام إسرائيل، مما يتطلب من الجيش الإسرائيلي جسر الفجوات القائمة لدى قواته وملاءمتها مع الواقع على الأرض، كي تتمكن من القيام بمهامها التي تتركز في إحباط الخلايا المسلحة التي يرسلها العدو باتجاه إسرائيل.
 
بدوره أعلن الجنرال ستريك أن الفترة القريبة القادمة ستشهد اختبارا لمدى قدرة الجيش الإسرائيلي على تجديد إمكانياته، بهدف إعداد قواته لأي تصعيد قد يحدث على أي جبهة، وقال سنعمل على زيادة قوة الردع وإبعاد الحرب، ولكن إن اضطررنا إليها فسنعمل بكل قوة .
 
الى ذلك، أكد رئيس جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي الشين بيت نداف ارغمان أمس ان الهدوء النسبي الحالي في الضفة الغربية المحتلة واسرائيل التي تشهد اعمال عنف منذ عام 2015، هو خادع .
 
وقال ارغمان في ظهور نادر للغاية امام لجنة الدفاع والشؤون الخارجية في البرلمان الاسرائيلي الكنيست في تصريحات بثتها الاذاعة العامة “الهدوء النسبي الحالي خادع ومضلل: حماس والجهاد يسعون دائما لارتكاب هجمات على الاراضي الاسرائيلية وفي يهودا والسامرة الضفة الغربية .
 
وبحسب ارغمان فان الهدوء حاليا يأتي نتيجة للأساليب الجديدة التي يستخدمها الشاباك خاصة في معركة مكافحة الإرهاب .واضاف تعلمنا مواجهة الارهاب الفردي وقمنا بتغييرات بسبب التطورات التكنولوجية والتشغيلية والاستخباراتية.

وقال ارغمان قمنا باعتقال اكثر من 400 من منفذي الهجمات المحتملين قبل ان يتمكنوا من التصرف .ومنذ الاول من تشرين الأول أكتوبر 2015 تشهد المناطق الفلسطينية خصوصا موجة عنف أدت الى استشهاد 256 فلسطينيا ومقتل 40 اسرائيليا واميركيين اثنين واردني واريتري وسوداني، بحسب تعداد اعدته فرانس برس.
 
وتزعم الشرطة الاسرائيلية ان معظم الفلسطينيين قتلوا برصاص عناصرها او الجيش خلال تنفيذهم أو محاولة تنفيذهم هجمات على اسرائيليين.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      715 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      653 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      551 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      344 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59443 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53245 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36797 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36073 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision