العائلات تشارك في احتفال إدارة متاحف الشارقة بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف

19 مايو 2017 المصدر : •• الشارقة-الفجر: تعليق 14 مشاهدة طباعة
احتفلت مئات العائلات بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف خلال عطلة هذا الأسبوع مع إقامة العديد من الأنشطة التعليمية التي نظمتها إدارة متاحف الشارقة. وكان جناح إدارة متاحف الشارقة في دبي فستيفال سيتي قد شهد تنظيم مجموعة من الأنشطة التفاعلية والعروض المستوحاة من المجموعات المتحفية والمعروضات الموجودة في مختلف متاحفها. وتضمنت الأنشطة التي أقيمت تحت شعار «اكتشف ماذا نخبئ لكم» مجموعة من ورش العمل حول كيفية كتابة المخطوطات القديمة، والاطلاع على حقائق ومعلومات متنوعة بدءًا من تاريخ الطيران في الإمارات وانتهاءً بالسيارات الكلاسيكية الشهيرة، إضافة إلى القبة السماوية المزينة بتشكيلات النجوم.

وتستمر الفعالية على مدار يومين بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف والذي يشهد احتفال أكثر من 30 ألف متحف حول العالم بهدف تسليط الضوء على دورها في تطوير المجتمعات. وبهذه المناسبة قالت سعادة منال عطايا، مدير عام إدارة متاحف الشارقة: “يعد اليوم العالمي للمتاحف من أكثر المناسبات أهمية ضمن روزنامة الفعاليات والأنشطة السنوية الخاصة بنا. وفي هذا العام وسعنا نطاق أنشطتنا لتصل إلى الإمارات الأخرى، لاستقطاب أكبر عدد من الزائرين لتعريفهم بما تقدمه إدارة متاحف الشارقة”.

وأضافت: من الرائع أن نشاهد أفراد المجتمع من مختلف الأعمار وهم يكتشفون أشياء جديدة ويتعرفون على المحتوى المتنوع والواسع من المعروضات التي تتضمنها متاحفنا بأسلوب تفاعلي ممتع. ونحن في إدارة متاحف الشارقة نواصل العمل على تحقيق مهمتنا التي تتمثل بنقل تجربة المتاحف إلى المجتمع. إنها بلا شك الطريقة الأمثل لتكريم هذا الالتزام والاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف.
 
ويحتفل المجلس الدولي للمتاحف بمناسبة اليوم العالمي للمتاحف بتاريخ 18 مايو كل عام. ويعد المجلس الذي تأسس عام 1946 منظمة غير حكومية تمثل المتاحف والعاملين في مجال المتاحف على مستوى عالمي. وحقق المجلس الدولي للمتاحف توسعًا هائلًا لتغطي شبكته الفريدة أكثر من 35 ألف عضوًا ومتخصصًا في مجال المتاحف، والذين يشكلون مجتمع المتاحف حول العالم.

وفي هذا العام، نقلت إدارة متاحف الشارقة الاحتفال إلى دبي مع إقامة منصة خاصة بها في دبي فستيفال سيتي. ومن أبرز الأنشطة التي يتضمنها هذه الحدث إقامة سلسلة من ورش العامل التي تعلم الزائرين كيفية الكتابة بخط المسند، والذي يعد من الخطوط القديمة التي ظهرت في اليمن ووصلت إلى منطقة المليحة في الشارقة. وسيتمكن الزائرون من كتابة أسمائهم على الورق أو الصلصال ليحصلوا على تذكار خاص بهم في هذا اليوم.
 
ومن الكنوز المكتشفة في منطقة المليحة، سيشاهد الزائرون لجام حصان وغطاء مزركش من الذهب، والذي يقدم لمحة عن غنى سكان المدينة القديمة. وتعد هذه القطعة نسخة مطابقة للقطعة الأصلية المكتشفة والموجودة في متحف الشارقة للآثار. وسيشاهد الزائرون أيضًا قطعًا أثرية مكتشفة في المليحة على لوحة تعمل باللمس وتتضمن العديد من القطع مثل الأعمال الفخارية والزخارف. وتتواصل التجربة التعليمية من خلال مجموعة من اللوحات التفاعلية ضمن الجناح.

وستتعرف العائلات على طائرة أم أحمد، والتي أطلق عليها هذا الاسم نسبة للطفل الذي ولد فيها، كما سيطلع الزائرون على الخط الديواني الجميل. كما تتضمن اللوحات الأخرى نماذج من العملة النمساوية التي كانت تستخدم في دول منطقة الخليج حتى عشرينيات القرن الماضي، وسيارة كلاسيكية شهيرة تعود لشخصية هامة، وطائرة هانو التي تعد أول طائرة تهبط في الشارقة. 
 
ومن أبرز المعروضات الهامة التي سيطلع عليها الزائرون، ستكون القبة الرئيسية التي تتضمن صور وتشكيلات النجوم. وسيحظى الضيوف بفرصة للالتقاط الصور أمام تشكيلات النجوم. وللاحتفال بهذه المناسبة على الطريقة الإماراتية، ستحضر فرق لأداء الرقصات الشعبية أمام الحاضرين. وسيحضر خلال تنظيم هذا الحدث فريق من المرشدين من إدارة متاحف الشارقة لتقديم المعلومات للزائرين ومنحهم تجربة لا مثيل لها.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      58956 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      52867 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36378 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      35707 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision