اهم النصائح والارشادات

بعد الأربعين.. هل تزيد مخاطر الحمل

27 يونيو 2017 المصدر : تعليق 2541 مشاهدة طباعة
يزداد عدد الأطفال الذين يولدون بعدما تتجاوز أمهاتهم الأربعين لكن تكثر الأفكار الموروثة في هذا المجال... هنا نظرة إلى أبرز هذه الأفكار، وتفاصيل في شأنها.
 
يحصل الحمل بعد محاولات متعددة:
يتراجع مستوى الخصوبة مع مرور الوقت ويهبط بوتيرة متسارعة بعد عمر الخامسة والثلاثين.
 في عمر الأربعين تتراجع فرص الحمل بنسبة الضعف. مع ذلك يبقى الحمل الطبيعي ممكناً بعد هذا العمر.
 
في هذا العمر لا يمكن اللجوء إلى التلقيح الاصطناعي:
يمكن اللجوء إلى هذا الخيار حتى عمر الثالثة والأربعين لكن تتراجع النتائج الإيجابية بعد عمر الخامسة والثلاثين بسبب انخفاض عدد البويضات وضعف نوعيتها.
 
تزداد فرص الحمل المتعدد:
يرتفع احتمال الحمل بتوائم لدى الأم التي أنجبت أولاداً آخرين في السابق، وتزداد فرص الحمل المتعدد عند اللجوء إلى تقنيات الحمل الاصطناعي،
 لكن يمكن الحد من هذا الاحتمال بمساعدة أهل الاختصاص.
 
يزداد احتمال الإجهاض اللاإرادي:
بعد عمر السابعة والثلاثين، قد تحمل البويضات شوائب كروموسومية تمنع تخصيبها وتعيق تثبيت الحمل وتكبح نمو الجنين وتسبّب الإجهاض. لكن لا تتعلق حالات الإجهاض في مراحل متقدمة من الحمل بعمر المرأة مباشرةً بل تنجم عن اختلالات الرحم التي تزداد حدة مع التقدم في السن (شيخوخة الأنسجة والأوعية الدموية...).
 
تكون التجربة أكثر سهولة في الحمل الأول:
يحصل بعض المضاعفات خلال الحمل الأول مثل ارتفاع ضغط الدم. 
يتفاعل جسم المرأة مع مستضدات شريكها لكنه يعتاد عليها في تجارب الحمل اللاحقة. لكن إذا قررت المرأة لاحقاً إنجاب طفل من رجل آخر، قد يزداد احتمال ارتفاع ضغط الدم بقدر ما حصل في تجربة الحمل السابقة.
 
لا تتغير المتابعة الطبية بغض النظر عن عمر المرأة:
ما من تدابير خاصة للمرأة الحامل بحسب عمرها لكن يختلف عدد الفحوص والاستشارات الطبية بحسب المشاكل الصحية السابقة وعوامل الخطر لدى كل امرأة.
 في عمر الأربعين، تزداد المخاطر الصحية المحتملة قبل الحمل وخلاله لذا تبرز الحاجة إلى تكثيف المراقبة. 
تكون استشارة الطبيب قبل الحمل ضرورية لتحسين المتابعة الطبية وتقليص المخاطر عبر أخذ علاجات وقائية (حمض الفوليك، فيتامين D، يود...).
 
يتراجع مسار نمو الأطفال في هذا العمر:
قد تؤدي أمراض الأم وشيخوخة أوعيتها الدموية إلى إبطاء نمو الجنين لذا يكون الطفل أصغر حجماً عند ولادته. 
في المقابل يزداد احتمال إصابة الأم بسكري الحمل بعد عمر الخامسة والثلاثين، ما يؤدي إلى نمو الجنين بشكل مفرط وحصول ولادة مبكرة أحياناً.
 
يصبح فحص المياه الجارية إلزامياً:
لم يعد العمر مؤشراً على ضرورة إجراء فحص المياه الجارية، لكن يسمح هذا العامل باحتساب خطر التثلث الصبغي. إذا فاق ذلك الخطر معدل 1/250، يقترح الطبيب إجراء فحص المياه الجارية خلال الفصل الأول من الحمل كي يحصل على النمط النووي للجنين ويكشف عن أي اختلالات محتملة. أو يمكن تشخيص التثلث الصبغي قبل الولادة عبر فحص دم لكنه لا يقدّم المعلومات الدقيقة نفسها. في مطلق الأحوال يتوقف القرار على الأم أو الثنائي.
 
يزداد احتمال حصول ولادة مبكرة:
لا تتعلق الولادة المبكرة بعمر الأم حصراً بل بظروف حياتها (وسائل النقل، المهنة، الاعتناء بأولاد آخرين...).
 بعد عمر الأربعين، تحصل الولادة عموماً قبل أوانها بسبب السكري أو ارتفاع الضغط لأن هذه المشاكل تؤثر في نمو الطفل. يؤدي الحمل المتعدد أيضاً إلى ولادة مبكرة بسبب وزن الطفل.
 
تصبح الولادة القيصرية معياراً دائماً:
لا يُعتبر العمر وحده مؤشراً طبياً لكن تصبح الولادة القيصرية أكثر شيوعاً بعد عمر الأربعين لتجنب خطر النزف، أو احتمال انسداد عنق الرحم والحاجة إلى وقف الحمل...
 
تكون الأم في عمر الأربعين بارعة بقدر الأم في عمر الثلاثين:
تدرك الأم في هذا العمر أنها تحمل للمرة الأخيرة وتشعر بقلق وتطرح تساؤلات كثيرة،
 لكنها تنتظر ولادة الطفل بفارغ الصبر وتطبّق توصيات الطبيب بحذافيرها وتربطها علاقة وثيقة بطفلها قبل ولادته.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      950 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      899 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      777 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      419 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59659 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53441 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36931 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36183 مشاهده

موضوعات تهمك

أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision