نظام غذائي يتيح للجسم التعافي والتكيف مع حجم المعدة الاصغر

بعد عملية تكميم المعدة.. ما هي المأكولات المناسبة

11 يناير 2018 المصدر : تعليق 630 مشاهدة طباعة
تكميم المعدة جراحة تقلّص حجم المعدة، فلا يتبقى سوى 15% تقريباً من حجمها الأساسي. تساعد هذه الجراحة مَن يخضعون لها على الشعور بالشبع بسرعة أكبر وتفادي الإفراط في الأكل إلى حد كبير. ولكن عليك بعد الجراحة أن تتبع نظاماً غذائياً صارماً يتيح للجسم التعافي والتكيّف مع حجم المعدة الأصغر. علاوة على ذلك، يجب على مَن يخضعون لهذه الجراحة أن يتناولوا وجبات أصغر بوتيرة أكبر طوال حياتهم. إليك ما يجب أن تتوقعه مع نظام تكميم المعدة الغذائي.
 
في جراحة تكميم المعدة، يقلّص الجراح المعدة لتصبح على شكل كم بإزالة أجزاء كبيرة منها. لا يمكن الرجوع عنها، وهي تساعد الإنسان في خسارة نحو 60% أو أكثر من وزن جسمه الزائد. كذلك تحد من قدرة الجسم على إنتاج هرمون جوع يُدعى غريلين. نتيجة لذلك، يشعر معظم مَن يخضعون لتكميم المعدة بجوع أقل بعد الجراحة.
نظام تكميم المعدة الغذائي متعدد المراحل ومصمم لمساعدة المريض على الاستعداد للجراحة، والتعافي، والانتقال إلى نمط حياة يقوم على الغذاء الصحي.
قد يثير نظام تكميم المعدة الغذائي أيضاً اهتمام مَن لا يستطيعون الخضوع لجراحة تكميم المعدة أو مَن يريدون تجربة تبدلات علاجية في نمط حياتهم قبل الإقدام على هذه الجراحة. لكن بحثاً أُجري عام 2011 ونُشر في مجلة (جراحة السمنة) أشار إلى أن جراحة تكميم المعدة تسبب عوزاً في المواد المغذية في الجسم.
لذلك، بدل تجربة نظام تكميم المعدة الغذائي، يفضّل البعض الحد من حجم الحصص التي يتناولها والالتزام بالأطعمة الصحية فحسب.
 
المراحل
يمرّ النظام الغذائي بأربع مراحل كي يتمكن الشخص أخيراً من الانتقال إلى نظام الأطعمة الصلبة الذي سيواظب عليه لما تبقى من حياته. كذلك يفرض بعض الأطباء على المريض نظاماً خاصاً قبل الجراحة بغية تحسين الصحة قبل تكميم المعدة.
ولكن على كل شخص أن يناقش مع طبيبه تفاصيل النظام الغذائي الصحي قبل الجراحة، لا سيما أنه يختلف باختلاف المرضى.
 
المرحلة الأولى: السوائل الصافية
تدوم المرحلة الأولى من نظام تكميم المعدة الغذائي أسبوعاً تقريباً بعد الجراحة. خلال هذه الفترة، عليك أن تستهلك السوائل الصافية فحسب. كذلك يسهم الحفاظ على رطوبة الجسم في تسريع عملية الشفاء والحد من الأعراض، مثل الغثيان والتقيؤ.
صحيح أن الالتزام بنظام السوائل الصافية الغذائي قد يكون صعباً، إلا أن معظم المرضى لا يشعر بجوع يُذكر في الأيام التي تلي الجراحة. عليك أن تتفادى:
• المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل الشاي والقهوة.
• المشروبات الغنية بالسكر، كعصائر الفاكهة.
• المشروبات الغازية.
• المشروبات المكربنة.
في المقابل، يجب أن تتناول السوائل الصافية الخالية من السكر. وإلى جانب ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يومياً، يشمل نظام السوائل الصافية:
• الجيلو.
• المرق.
• القهوة أو الشاي الخاليان من الكافيين.
• المصاصات الخالية من السكر.
 
المرحلة الثانية: الأغذية السائلة
بعد أسبوع إلى 10 أيام من الجراحة، يبدأ معظم مَن يخضعون لجراحة تكميم المعدة بالشعور بالجوع من جديد. خلال هذه المرحلة، تنتقل إلى غذاء سائل بالكامل غني بالبروتين. يجب أن يكون الهدف تناول مجموعة من المواد المغذية الصحية. ولكن من الضروري تجنّب الأطعمة الغنية بالسكر والمأكولات التي لا تملك قيمة غذائية كبيرة.
 
تشمل الأطعمة التي يجب تفاديها:
الأطعمة الغنية بالسكر.
الأطعمة الغنية بالدهون، كاللبن الكامل الدسم.
الأطعمة التي تحتوي على قطع، كحساء الخضراوات.
علاوة على ذلك، ينبغي على من بلغوا المرحلة الثانية أن يواصلوا شرب كميات كبيرة من الماء وإضافة البروتين إلى غذائهم بشرب مسحوق البروتين. ولكن احرص على أن يكون هذا المسحوق خالياً من السكر ومخلوطاً بسائل صافٍ أو كامل.
يجب أن يكون هدفك تناول 20 غراماً من البروتين يومياً. واقصر استهلاكك على نصف كوب من السائل في كل وجبة. تشمل الأطعمة الخالية من السكر:
• أنواع الحساء القليلة الكثافة، من بينها الحساء القشدي.
• الكاسترد الخالي من السكر، والمثلجات، والسوربيه.
• العصائر المخففة.
• الفطور السريع التحضير الخالي من السكر المضاف.
• النودلز الطرية جداً في الحساء.
• أنواع المثلجات أو اللبن الخالية من السكر والدسم.
• صلصة التفاح القليلة السكر والمخففة بالماء.
نحو نهاية الأسبوع الثاني أو بداية الأسبوع الثالث، تستطيع إضافة الأطعمة المهروسة الأكثر كثافة من دون مواجهة المشاكل. ولكن عليك أن تستمر في تفادي الأطعمة الغنية بالسكر والدهون.
فضلاً عن الأطعمة التي استطعت تناولها بأمان سابقاً، يمكن أن تستهلك اليوم:
• اللبنة.
• الشوفان المخفف.
• البطاطا الحلوة المهروسة.
• البطاطا المهروسة.
• سمك التونة أو الدجاج المهروس والمعلب.
• أطعمة الأطفال.
• العصائر والأطعمة المهروسة بشرط أن تكون خالية من السكر أو تحتوي على كمية قليلة منه.
• البيض المخفوق.
• السمك الأبيض المهروس.
خلال هذه المرحلة، يجب أن تسعى إلى استهلاك 60 إلى 80 غراماً من البروتين يومياً. وتُعتبر اللبنة، والبيض، والسمك غنية بالبروتين. وكي تشعر بالشبع وتضمن حصولك على كمية كافية من البروتين، احرص على تناول الأخير في الجزء الأول من الوجبة.
ولكن يلزم ألا تحتوي كل وجبة على ما يفوق نصف كوب من السوائل، ما يعني أن عليك تناول عدد من الوجبات الصغيرة.
 
المرحلة الثالثة: الأطعمة الطرية
ينتقل مَن يخضعون لجراحة تكميم المعدة إلى الأطعمة الطرية في المرحلة الثالثة من نظامهم الغذائي. ينبغي أن تواصل تناول 60 إلى 80 غراماً من البروتين كل يوم وأن تحافظ على رطوبة جسمك. يمكنك تناول كل ما يشمله نظام الطعام المهروس. ولكن تفادَ:
• الأطعمة الغنية بالسكر.
• الخبز.
• قشور الخضراوات والفاكهة وبذورها.
• الأطعمة الدهنية، خصوصاً الزيوت والزبدة.
• المعكرونة البيضاء والأرز الأبيض.
تمنحك الأطعمة الطرية الغنية بالبروتين والمواد المغذية شعوراً بالشبع وتسرّع عملية الشفاء. إليك بعض الخيارات:
• اللحوم الباردة القليلة الدهون.
• السمك الطري.
• الجبن القليل الدسم.
• البيض، سواء كان مخفوقاً أو مسلوقاً بقشره أو من دونه.
• الخضراوات الطرية.
• الحساء، بما فيها أنواع الحساء التي تحتوي على قطع طرية.
من الضروري مواصلة شرب خليط البروتين اليومي وقصر استهلاك الكافيين على كوب أو اثنين من القهوة يومياً، إن سمح لك الطبيب بذلك.
 
المرحلة الرابعة: الأطعمة الصلبة
بعد نحو أربعة أسابيع من الجراحة، تستطيع الانتقال بأمان إلى الأطعمة الصلبة. بإمكان مَن يثير نظام تكميم المعدة الغذائي اهتمامهم اتباع المرحلة الرابعة لخسارة الوزن.
يحب أن يواصل الجميع شرب خليط البروتين والحصول على 60 إلى 80 غراماً من البروتين يومياً. كذلك من الضروري أن تحرص على بقاء جسمك رطباً بالتوقف عن الشرب قبل 30 دقيقة من الوجبة.
كذلك قد يشكّل تناول الفيتامينات المتعددة المخصصة لجراحات خفض الوزن كما نصحك الطبيب جزءاً من هذه المرحلة. يجب أن يرتكز نظامك على الالتزام بثلاث وجبات صغيرة يومياً ووجبتين خفيفتين. وهنا أيضاً من الضروري تفادي الوجبات الخفيفة الغنية بالسكر والأطعمة المعالجة القليلة الألياف.
 
أطعمة يجب تناولها
تستطيع في هذه المرحلة تناول معظم أنواع الطعام. عليك أن تواصل استهلاك الأطعمة الغنية بالبروتينات من المرحلة الثالثة، فضلاً عن أطعمة مثل:
• الجبنة البلدية القليلة الدسم.
• السمك.
• اللحم الخالي من الدهون.
• الخضراوات.
• كمية صغيرة من الفاكهة.
أطعمة يجب تفاديها
تفادَ الحصول على السعرات الحرارية من المشروبات. لا تمنح المشروبات الشعور بالشبع عينه كما الأطعمة الصلبة، كذلك تسبب نقصاً في المواد المغذية. تشمل الأطعمة الأخرى التي يلزم تجنّبها:
• الخبز والحبوب البيضاء.
• الوجبات الخفيفة الغنية بالسكر.
• الأطعمة المغلفة، مثل رقاقات البطاطا.
• زيوت الطهو.
• المشروبات الغازية.
• الحلوى.
• الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      1878 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      1833 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      1687 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      759 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      60521 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      54207 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      37488 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36700 مشاهده

موضوعات تهمك

16 يناير 2018 تعليق 306 مشاهده
خطوات تحمي أسنان طفلك
17 يناير 2018 تعليق 227 مشاهده
هذه الأغذية تحمي كبدك من الأمراض
15 يناير 2018 تعليق 427 مشاهده
قريبا.. وداعا لعمليات زراعة القلب
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision