امام تراجع حاد في مستعمرات النحل

تطوير تقنيات تلقيح آلية بديلة

11 يونيو 2017 المصدر : تعليق 10485 مشاهدة طباعة
 ذات يوم، لن يسمع المزارعون طنين النحل فحسب بين أزهارهم، بل أزيز الآليين أيضاً. يقول علماء في اليابان إنهم نجحوا في تحويل طائرة صغيرة عادية من دون طيار إلى ملقِّح يتحكمون فيه عن بعد بوضعهم شعر حصان مطلياً بـ(جيل) دبق خاص على بطنه. صحيح أن هذا النظام، الذي وُصف في مجلة Chem، لم يصبح جاهزاً بعد للتوجّه إلى الحقول الزراعية، إلا أنه يمهّد الطريق أمام تطوير تقنيات تلقيح آلية في وقت تواجه فيه مستعمرات النحل تراجعاً حاداً.
 
 
في النباتات المزهرة، تشمل العلاقة ثلاثة أطراف غالباً. تحتاج الأزهار التي ترغب في نقل غبار الطلع من أجزائها الذكورية إلى الأجزاء الأنثوية في زهرة متفتحة أخرى إلى مرسال يحمله من زهرة إلى أخرى. يكون هذا الطرف الثالث عادةً من الحيوانات التي تُعرف بالملقّحة: مجموعة متنوعة من الكائنات تشمل النحل، والفراشات، والعصافير، والخفافيش، وغيرها.
 
ثمة حاجة إلى حيوان ملقّح في عملية تكاثر نحو % 90 من النباتات المزهرة وثلث محاصيل طعام الإنسان، وفق خدمة الحفاظ على الموارد الطبيعية في وزارة الزراعة الأميركية.
 
 لا يُعتبر تراجع النحل ظاهرة مقلقة بسبب الخلل الذي يحدثه في النظام البيئي فحسب، بل الخلل الذي يولده أيضاً في الزراعة والاقتصاد. نتيجة لذلك، يحاول الناس العثور على تقنيات بديلة، حسبما يشير باحثو الدراسة، إلا أنهم لم يتوصلوا بعد إلى أي حل فاعل، حتى إن مضار بعضها تفوق فوائده.
 
فكّر العلماء في استعمال الطائرات من دون طيار، إلا أنهم لم يتوصلوا إلى طريقة تتيح لهم تطوير حشرة آلية تطير بحرية تعتمد على طاقتها الخاصة من دون الحاجة إلى سلك متصل بها.يذكر إيخيرو مياكو، باحث بارز وعالم كيمياء في المعهد الوطني للتكنولوجيا والعلوم الصناعية المتقدمة في اليابان: (شكّل هذا عملاً بالغ الصعوبة).
 
(جيل)
تشمل مساهمة مياكو المميزة في هذا المجال جيلاً كان اعتبره هفوة قبل 10 سنوات. كان هذا العالم يعمل على تطوير موائع موصلة للكهرباء. في إحدى المحاولات، توصل إلى (جيل) بدا دبقاً بقدر شمع الشعر. أدرك في الحال أن هذا لا يفي بالغرض.
 
 لذلك حفظه مياكو في زجاجة لا سدة لها في الخزانة. وعندما أعاد اكتشافه بعد عقد، لاحظ أن (الجيل) لم يتبدل البتة: لم يجف أو يتفكك مطلقاً.يخبر: (فوجئت جداً لأنه يتحلّى بلزوجة عالية جداً).
 
لاحظ عالم الكيمياء أيضاً أن هذا (الجيل)، عند إسقاطه، يمتص كمية كبيرة من الغبار عن الأرض. وهكذا أدرك أن هذه المادة مفيدة جداً لالتقاط غبار الطلع.
أخذ العالم نملاً، طلى بعضه بقليل من (الجيل) الأيوني، ثم سمح للحشرات المطلية به وغير المطلية به بالتجول في حوض من أزهار التوليب. في إثر ذلك، تبيّن له أن احتمال التقاط غبار الطلع أكبر بكثير بين النمل المطلي بـ(الجيل)، مقارنة بالحشرات الخالية من أي مادة دبقة.
 
شعر حصان
شملت الخطوة التالية اكتشاف ما إذا كان هذا (الجيل) فاعلاً أيضاً عند استخدامه على آليين. اختار مياكو وزملاؤه جهاز تحليق من دون طيار يعمل بأربع مراوح وتبلغ قيمته بالمفرق 100 دولار، ثم علقوا على بطنه الناعم شعر حصان بغية محاكاة جسم النحل المغطى بالوبر. عمل الباحثون بعد ذلك على تغطية شعر الحصان بـ(الجيل)، وحلقوا بهذه الأجهزة فوق أزهار الزنبق اليابانية، حيث تلتقط غبار الطلع من زهرة وتضعه في زهرة متفتحة أخرى، مخصبةً إياها.
 
تأمل العلماء الشعر تحت مجهر للمسح بالإلكترونات وأحصوا حبوب غبار الطلع المتصلة بالسطح. اكتشفوا أن الآليين المزودين بشعر حصان مطلي بـ(الجيل) حملوا كمية من غبار الطلع أكبر بنحو 10 أضعاف، مقارنة بالآليين الذين لم يُطلَ شعرهم بالجيل.
 
يشير الباحثون في الدراسة: (من الضروري التدرب مسبقاً على استخدام الملقّحين الاصطناعيين الذين يجري التحكم فيهم عن بعد).
لا يعتقد مياكو أن الآليين يحلوّن مكان النحل بالكامل، ولكن بالإمكان استعمالهم لمساعدة هذه الحشرات في عمليات التلقيح. يقول: (يشكّل التعاون أفضل طريقة).
 
خطوات ضرورية
ثمة خطوات ضرورية كثيرة قبل أن تتحوّل هذه الفكرة إلى واقع. 
يجب أولاً تعزيز قدرة الآليين على المناورة والحد من استهلاكهم الطاقة،
 فضلاً عن زيادة ذكائهم بتحسين ما يستخدمونه من أنظمة تحديد المواقع والذكاء الاصطناعي، وفق مياكو.
كذلك يجب برمجة الآليين للتنقل بأنماط (بحث عن غبار طلع) أكثر فاعلية.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      1265 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      1218 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      1093 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      607 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59972 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53739 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      37165 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36401 مشاهده

موضوعات تهمك

أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision