جامعة نيويورك أبوظبي والأرشيف الوطني يشتركان في إنشاء مكتبة عامة على الإنترنت

11 نوفمبر 2017 المصدر : •• أبوظبي-الفجر: تعليق 38 مشاهدة طباعة
وقّع الأرشيف الوطني وجامعة نيويورك أبو ظبي بتعاون الطرفان بموجبها على إجراء رقمنة ضخمة للمواد التاريخية باللغة العربية التي ستتاح في نهاية المطاف للجمهور من خلال مكتبة رقمية تسمى المجموعات العربية على الإنترنت.
تستهدف المجموعات العربية على الإنترنت، وهي مبادرة إتاحة مفتوحة في الموقع الإلكتروني لجامعة نيويورك أبوظبي،- بتوفير 20,000 كتاب عربي مرقمن مجاناً للجمهور العالمي، برعاية من جامعة نيويورك أبوظبي، ومشاركة مع جامعات كولومبيا، وكورنيل، وبرنستون، والجامعة الأمريكية في بيروت، والجامعة الأمريكية في القاهرة، التي ستقدم الدعم في مجال رقمنة المواد.
تحافظ المجموعات العربية على الإنترنت باستخدام أحدث تقنيات الرقمنة- على آلاف المجلدات من مجموعات المكتبات المتميزة لشركائها لتوفير مستودع لموادَّ باللغة العربية على شبكة الإنترنت للمجتمع العالمي. وسعياً للحفاظ على المصادر المكتوبة باللغة العربية للأجيال القادمة – تشمل الموضوعات التي تتيحها المجموعات العربية على الإنترنت: الرواية، والشعر، والأدب، والنقد، والثقافة، والمجتمع، والاقتصاد، والتاريخ، والقانون، والسير الذاتية، والدراسات الإسلامية.
يقول جاستن باروت أمين مكتبة جامعة نيويورك أبوظبي المسؤول عن المقتنيات ودراسات الشرق الأوسط: لا يمكن تعويض العديد من الكتب القديمة الموجودة في مجموعات المكتبات الحالية بمجرد تعرضها للتلف مع مرور الوقت. ومن هذه الوثائق المتاحة من خلال المجموعات العربية على الإنترنت كتاب: أحاديث الصباح في المذياع، الذي نُشر عام 1947، ويحوي الدروس الدينية للشيخ محمود شلتوت الإمام الأكبر الراحل للجامع الأزهر؛ إذ لم يُعَدْ طبع الكتاب قط، وهو موجود الآن في عدد قليل من المكتبات.
أشار الدكتور عبد الله الريسي المدير العام للأرشيف الوطني إلى أن جامعة نيويورك أبوظبي تشارك الأرشيف الوطني في مجالين: الأول مساهمتها بكتبها في مستودع إنترنت الأرشيف، والثاني تمويلها لمشروع يُعرف باسم المجموعات العربية على الإنترنت مدته خمس سنوات بالتنسيق مع الأرشيف الوطني.
يعيش حوالي نصف عدد مستخدمي أكو في الدول الناطقة باللغة العربية في الشرق الأوسط، ومنها: العراق، وسورية الدولتان اللتان عانى تراثهما ومكتباتهما صراعاً وتدميراً كبيرين. وهناك باحثون آخرون يستخدمون أكو في أوروبا، وشمال إفريقية، إضافة إلى روسيا، وإندونيسيا، وأمريكا الجنوبية، وأستراليا.
 أكو مبادرة مستمرة، تواصل طرح ترقيات لتحسين واجهة المستخدم وميزاته، فضلاً عن إضافة آلاف الكتب الرقمية الجديدة بهدف الوصول إلى 20,000 مجلد. ويمكن للقراء استعراض الكتب في القارئ الرقمي على الإنترنت، أو تنزيلها كملفات بي دي إف PDF ذات دقة عالية أو منخفضة لاستعراضها في الأوقات التي تناسبهم خارج الإنترنت.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      1649 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      1601 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      1463 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      701 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      60312 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      54041 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      37360 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36579 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision