سقوط شبكات إقليمية ومهربين للمخدرات في قبضة الداخلية

19 سبتمبر 2017 المصدر : •• أبوظبي-وام: تعليق 6591 مشاهدة طباعة
أحبطت وزارة الداخلية عمل شبكات إقليمية لتهريب المخدرات بعمليات للإدارة العامة لمكافحة المخدرات الاتحادية المشتركة مع الأجهزة النظيرة في بلدان عربية شقيقة وعملت على تفكيكها بضربات متلاحقة وفق خطط مدروسة تلبي تطلعات وزارة الداخلية في الحفاظ على الأمن والأمان وإبقاء الدولة بعيدة عن النشاطات الاجرامية لعصابات تهريب المخدرات.
 
فقد تمكنت الادارة العامة لمكافحة المخدرات الاتحادية في عملية مشتركة مع نظيرتها الأردنية من ضبط كمية من مخدر الكبتاجون في إمارة أبوظبي قدرت بحوالي 150 ألف قرص في شهر مايو من العام الجاري والقبض على متهمين اثنين يحملان جنسية خليجية في إمارة أبوظبي.
 
ولم يمض اسبوع على هذه العملية حتى تمكنت إدارة المكافحة الاتحادية بالتعاون مع مديرية مكافحة المخدرات بشرطة أبوظبي من الإطاحة بشخص عربي الجنسية بحوزته كمية من أقراص الكبتاجون بلغت 424 ألفا و 200 قرص وذلك بعد أن تم إعداد كمين محكم للقبض عليه متلبسا ببيع جزء من تلك الكمية لأحد العناصر السرية بينما عثر على الكمية المتبقية منها مخبأة بمقر إقامته بإمارة ابوظبي.
 
وبالتوازي مع العملية الأولى تمكن عناصر المكافحة الاتحادية بالاشتراك مع مديرية مكافحة المخدرات بالسعودية من ضبط مليونين و12 ألف قرص من مخدر الكبتاجون في إمارة القيوين كانت مخبأة في سيارة ذات دفع رباعي والقبض على 4 متهمين يحملون جنسية خليجية خططوا لتهريبها إلى المملكة العربية السعودية.
 
وبفضل المتابعة السرية لمدة 3 أشهر ما بعد العملية تم الاستدلال على أطراف العصابة التي تورطت في جلب وتهريب تلك الكميات إلى الدولة مخبأة في شتلات زراعية حية حيث تم القبض عليهم في إمارة رأس الخيمة وبحوزتهم 4 ملايين و200 ألف قرص من الكبتاجون.
 
كما تم في عملية آخرى وبناء على معلومات للإدارة العامة لمكافحة المخدرات الاتحادية القبض على 5 متهمين من جنسية خليجية وآسيوية في إمارة دبي وضبط كمية من مخدر الكبتاجون تقدر بعدد 353 ألف قرص.

وتم احباط عملية لتهريب الكبتاجون بواسطة سفينة خشبية قادمة من احدى الدول الآسيوية عبر أحد موانئ الدولة و جرى ضبط كمية آخرى كانت مخبأة في المركبة وبعضها في السقف المعلق بمقر السكن الخاص بالتاجر بلغت 777 ألفا و250 قرصا من الكبتاجون.

وأشار العقيد سعيد السويدي مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية، نائب رئيس مجلس مكافحة المخدرات إلى أن عملية مشتركة مع جهاز مكافحة المخدرات في المملكة الأردنية الهاشمية جرت خلال شهر مايو الماضي أثمرت عن الاستدلال على شخصين من جنسية خليجية قاما باستلام كمية من مخدر الكبتاجون وتخبئتها في مكان مجهول.
 
وبعد عملية بحث وتحر تمكنت المكافحة الاتحادية من كشف هويتهما ومقر سكنهما بأحد الفنادق بإمارة ابوظبي وتحديد مكان إخفائهما للكمية المخدرة و تم اتخاذ الإجراءات القانونية ومداهمة غرفتهما بالفندق، وإلقاء القبض عليهما وضبط كمية من أقراص الكبتاجون المخدرة قدرت بحوالي 150 ألف قرص كانت مخبأة بداخل إحدى السيارات المتوقفة بجانب الفندق بالإضافة إلى ضبط مبلغ نقدي قدره 186 ألف درهم.
 
و تمكن فريق آخر من المكافحة الاتحادية بوزارة الداخلية وبالتنسيق مع القيادات الشرطية المعنية في شهر مايو 2017 في عملية مشتركة مع مديرية مكافحة المخدرات بالمملكة العربية السعودية من استهداف شبكة خليجية منظمة متورطة في الاتجار بالمخدرات على المستوى الإقليمي كانت تخطط لتهريب كمية كبيرة من الكبتاجون إلى المملكة العربية السعودية باستخدام سيارة ذات دفع رباعي .
 
و بعد أن انتهى أطراف الشبكة من إخفاء الكمية في مخابئ سرية في المركبة وتوزيع الأدوار فيما بينهم و هم اثنان منهم بمغادرة الدولة عبر مطار الشارقة الدولي بينما بقي اثنان منهما في الدولة لاستكمال عملية التهريب وهنا حسمت الادارة العامة للمكافحة الاتحادية العملية ووضعت نهاية لمخططهم الاجرامي فتمت مداهمة مقر سكنهم بأحد الفنادق في إمارة القيوين وضبط المركبة بينما تولى فريق آخر القبض على المتهمين الآخرين قبيل صعودهما الطائرة بمطار الشارقة الدولي.
 
و بعد تفتيش المركبة المضبوطة تم الكشف عن مليونين و 12 ألف قرص من مخدر الكبتاجون مخبأة بشكل سري بين طيات المقاعد الأمامية والخلفية للمركبة وفي الأبواب وأجزاء آخرى من المركبة فتم تحليل وتقصي مجريات العملية تخللتها اجراءات بحث وتحر شامل حتى تمكنت المكافحة الاتحادية من تحديد هوية المجرمين الذين تورطوا في تهريب وجلب تلك الكمية من دولة عربية إلى دولة الإمارات عبر أحد الموانئ البحرية في الدولة. 

وأكدت التحريات مغادرة أولئك المجرمين بنية التخطيط لتهريب كمية أخرى كبيرة وتخزينها في الدولة والاتجار بها فخططت المكافحة الاتحادية لتدبير عودتهم ورصدها ووضع خطة محكمة لضبطهم متلبسين بجرم جلب وحيازة المؤثرات العقلية بقصد الاتجار والترويج.
 
و بعد مرور ثلاثة أشهر عاد المجرمون إلى حتفهم كما خططت المكافحة الاتحادية التي تمكنت من تحديد مزرعة بإمارة رأس الخيمة قاموا باستئجارها بهدف جلب وتفريغ وتخزين كميات كبيرة من مخدر الكبتاجون ..و في 30 أغسطس وبعد اتخاذ الإجراءات القانونية تمت عملية مداهمة أفراد العصابة وإلقاء القبض على متهمين اثنين يحملان جنسية عربية وعثر بداخل المزرعة على كمية ضخمة من مخدر الكبتاجون بلغت 4 ملايين و 200 ألف قرص موضوعة بداخل عدد كبير من الأجولة شوالات .
 
و أشارت التحقيقات إلى أن عملية تهريبها إلى الدولة تمت عبر إخفائها في أحواض زراعية بلاستيكية مغمورة بالتربة وتعلوها شتلات زراعية حية وقاما بتفريغها لاحقا ووضعها بداخل الشوالات المضبوطة .
 
وعلى المنوال نفسه وبالتحديد أواخر مايو من العام الحالي 2017 وإثر ورود معلومات سرية المصدر تؤكد أن شخصا آسيويا تمكن من تسليم أشخاص يحملون جنسية خليجية كمية من مخدر الكبتاجون يقيمون بأحد الفنادق الكائنة بإمارة دبي واتجه بعدها إلى مطار الشارقة الدولي لمغادرة الدولة بعد أن اعتقد أنه أتم مهمته بنجاح وبعد البحث والتحري والتأكد من جدية المعلومات الواردة تم على الفور تشكيل فريقي عمل لضبط الجناة واتجه الفريق الأول لمطار الشارقة الدولي وألقي القبض على التاجر قبل إقلاع الطائرة وأقر بصحة المعلومات الواردة بشأنه بينما تمكن الفريق الآخر من القبض على الأشخاص الذين استلموا منه الكمية المخدرة بمقر سكنهم بأحد الفنادق الكائنة بإمارة دبي وتم ضبط 353 ألف قرص من مخدر الكبتاجون كانت مخبأة في سيارتهم.
 
و أضاف السويدي إنه وفي منتصف شهر أغسطس الماضي حاولت سفينة خشبية قادمة من احدى الدول الآسيوية من تهريب كمية من أقراص الكبتاجون عبر أحد موانيء الدولة وتسليمها لشخص عربي الجنسية يقطن بإمارة الشارقة .
 
وفور التأكد من جدية المعلومات واتخاذ الإجراءات القانونية تمت مداهمة الجاني أثناء صعوده مركبته وعثر حينها بداخل الصندوق الخلفي على حقائب مملوءة بأقراص الكبتاجون المخدرة بينما تم ضبط كمية آخرى كانت مخبأة فوق السقف المعلق بمقر سكنه بلغ إجماليا 777 ألفا و 250 قرصا من الكبتاجون.
 
و أكد مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية بوزارة الداخلية حرص الوزارة بتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية على مكافحة آفة المخدرات والوقوف سدا منيعا في وجه كل من تسول له نفسه المس بأمن وسلامة المجتمع .. موضحا أن الكادر البشري بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات الاتحادية على درجة عالية من التأهيل والكفاءة الامر الذي عكس أداؤهم العالي في سرعة الاستجابة الميدانية لضبط عمليات الاتجار والترويج ووضع الخطط البعيدة المدى والتي تتطلب نفسا طويلا وحنكة أمنية متقدمة في التعامل مع جرائم الاتجار غير المشروع بالمخدرات على المستويين الاتحادي والعالمي.
 
وثمن السويدي التعاون الكبير للجهازين النظيرين في المملكة العربية السعودية والمملكة الاردنية الهاشمية والذي كان له دور بارز في تسهيل مهام الفرق الميدانية التي ساهمت في عملية القبض والتفتيش .. وأثنى على دور إدارات وأقسام مكافحة المخدرات في كل من ابوظبي ودبي والشارقة وام القيوين ورأس الخيمة لمشاركتهم الفاعلة في هذه العمليات. 

وناشد شرائح المجتمع كافة من مواطنين ومقيمين أن يساهموا في عملية الحفاظ على أمن واستقرار الدولة من خلال الاسراع للابلاغ عن أي أنشطة اجرامية مرتبطة بجرائم المخدرات من خلال الاتصال بالهاتف المجاني لخدمة مكافح على الرقم 80044 مؤكدا أن مسؤولية حفظ الأمن والأمان باتت مسؤولية حكومية ومجتمعية تشترك فيها المؤسسات والافراد كافة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      1497 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      1441 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      1306 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      664 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      60172 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53901 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      37272 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36497 مشاهده

موضوعات تهمك

أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision