وسط حضور مميز ضم خبراء وأساتذة وطلابا وطالبات

مؤتمر كلية القانون بجامعة الإمارات يناقش الاتجاهات الحديثة لنظم العدالة

13 نوفمبر 2017 المصدر : • العين-الفجر: تصوير-محمد معين: تعليق 561 مشاهدة طباعة
بدأت أمس أولى فعاليات المؤتمر العلمي الخامس والعشرين حول الاتجاهات الحديثة لنظم العدالة الذي تنظمه كلية القانون بجامعة الإمارات وذلك في قاعة المؤتمرات باستاد هزاع بمدينة العين .
افتتح المؤتمر الاستاذ الدكتور محمد البيلي مدير الجامعة بحضور النائب العام لدولة الإمارات المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي ونخبة من باحثي  القانون محليا ودوليا.
وفي بداية الافتتاح أكد مدير الجامعة الدكتور محمد البيلي على أن هذا المؤتمر يحظى باهتمام أعضاء هيئة التدريس والطلاب والطالبات من أجل الحصول على الخبرات المتاحة من قبل المشاركين - وقال إن جامعة الإمارات التي تواصلت مسيرتها على مدى أربعة وأربعين عاما منذ  تأسيسها على يد المغفور له المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان تسعى إلى مواكبة التطورات العلمية والبحثية في المجالات التي تخدم مجتمع الإمارات - ودعا مدير الجامعة الطلاب والطالبات إلى الاستفادة من هذه المؤتمرات العلمية التي تؤهلهم لسوق العمل وتجعل منهم باحثين وأكاديميين على درجة عالية من الكفاءة والتميز مشيرا إلى أن الأوراق العلمية التي يطرحها المؤتمر تثري الجانب القانوني والعدالة.
 
من جانبه قال النائب العام المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي أن تحديات هذا العصر هي تحديات غير تقليدية يتوجب علينا مواجهتها بتهيئة الجيل الجديد وتنشئتة لابتكار الحلول المثلى ازائها - إضافة إلى مواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية بتوجيه البحث العلمي لحل كل مشكلات المجتمع بتوفير قدرات ومهارات تقنية تمكن أطراف الدعوى – والقاضي - ورجال القانون من التعامل مع هذه المتغيرات والتطور المتسارع إلى جانب اعمال الفكر الواعي المستنير في مجالات التطوير للعمل القضائي من الابتكار والإبداع ليكون أسلوب حياة من خلال تجسيدها في حياتنا اليومية وقال بأهمية أن نستحضر هذه المعاني ونحن نربي ابنائنا من طلاب الجامعة إضافة إلى تشجيع الزملاء من رجال القضاء والنيابة العامة على تجسيد هذا ليكون واقعا عمليا في عملهم القضائي ليواكب رؤية الدولة لتكون واقعا ملموسا.
 
وقال المستشار الدكتور النائب العام إن الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 حريصة على تعزيز عدالة القضاة من خلال ضمان حقوق الأفراد والمؤسسات لتكون بين أفضل الدول في العالم في كفاءة النظام القضائي وفق مؤشر يعني بمحور الوقت اللازم لانتهاء الدعوى منذ بدايتها وحتى إنفاذ الحق المقضي به وكذلك محور التكلفة اللازمة لاقتضاء هذا الحق إلى جانب الإجراءات القضائية المنظمة لكل هذا. وأكد النائب العام على أن هذا المؤتمر الذي تم افتتاحه أمس أمس هو محفل علمي وعملي رفيع المستوى لصفوة العقول القانونية القادرة على الإضافة والابتكار في مجال القانون والعدالة - وقال أن الموضوعات المطروحة للبحث تدفع للوصول إلى الأفضل .
 
كما أكد النائب العام في كلمته على أن النيابة العامة وهي إحدى جناحي السلطة القضائية سعت وتسعى دائما إلى التطوير المستدام ومواكبة مستجدات العصر وقال إنه تم إنشاء وسائل تجسد العدالة الناجزة ليكون من بينها نيابة الصلح الجزائي - إضافة إلى استغلال التقنيات الحديثة بإطلاق تطبيقات ذكية للاستعلام عن القضايا والخدمات التي تقدم وانجاز معاملاتها - كما أشار النائب العام إلى  استحداث نظام الزيارة الذكية للنزلاء عن بعد عبر وسائل التواصل الذكي تيسيرا على كبار السن وذوي الهمم - كما أن النيابة العامة تعكف حاليا على بحث ودراسة المزيد من وسائل تتحقق بها نماذج لبدائل الدعوى الجزائية - وبدائل العقوبات السالبة للحرية منها مشروع قانون تطبيق السوار الذكي كعقوبة بديلة وذلك سعيا للوصول بقضاء الدولة لأن يكون من أكفأ النظم القضائية في العالم - وأعرب النائب العام عن الاستعداد الدائم لتبادل الأفكار والطروحات التي تعين على المزيد من التطور والإبداع .
 
وقال النائب العام إن العدالة الناجزة الميسرة ستبقى مطمحا وأملا للمجتمعات الإنسانية - معربا عن أمله في أن تكون نتائج وتوصيات هذا المؤتمر خطوة فعالة وأضاف مثمرة وعلامات مضيئة على طريق الوصول إلى الأفضل .
وكان المؤتمر قد ناقش أمس في جلسته الأولى التي رأسها الدكتور بطي المهيري نظم العدالة والابتكار- وفي الجلسة الثانية التي رأسها الدكتور فتيحة محمد قوراري تم مناقشة محاكم المستقبل ومستقبل وسائل التنفيذ.
وفي الجلسة الثالثة من اليوم الأول التي رأسها الدكتور محمد الكمالي تم استعراض تجارب الدول في نظم العدالة من خلال الطاولة المستديرة .
 
ويناقش المؤتمر في جلسته الرابعة اليوم التي يرأسها الدكتور عبدالله عبدا لرحمن  الخطيب نظم العدالة والسعادة وفي الجلسة الخامسة التي يرأسها المستشار الدكتور عبد الوهاب عبدول رئيس المحكمة الاتحادية السابق يتم مناقشة مؤشرات قياس أداء المحاكم العدالة الصديقة للمرأة والطفل وفي الجلسة السادسة من اليوم الثاني للمؤتمر "اليوم" التي يرأسها الدكتور أحمد محمد الضليع الزعابي يتم مناقشة نظم العدالة والتسامح حيث من المقرر أن تصدر التوصيات في ختام هذه الجلسة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      1497 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      1441 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      1306 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      664 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      60172 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53901 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      37272 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36497 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision