5 بدائل طبيعية تغنيك عن السكر

13 يونيو 2017 المصدر : تعليق 353 مشاهدة طباعة
كشف استطلاع حديث عن تقارير المستهلك الأخيرة، أن 73% من المتسوقين يسعون إلى التسوق من هذه المواد الطبيعية؛ ما يعني أن المحليات الاصطناعية، وشراب الذرة العالي بالفركتوز، خارج القائمة، وحلت مكانهما مجموعة كاملة من البدائل الطبيعية، مثل شراب القيقب، وسكر جوز الهند.
 
وأَشَارَ الاستطلاع الذي أجراه مختصون في التغذية إلى خمسة بدائل طبيعية للسكر هي:
ـ القيقب: يحتوي شراب القيقب على الفيتامينات، والمعادن، والمواد المضادة للأكسدة.

ـ العسل: يتضمن العسل موادّ مضادة للأكسدة، وموادّ مضادة للبكتيريا، وموادّ مضادة للفيروسات، والموادّ المضادة للالتهابات.

ـ التمر: ويحتوي التمر على البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكالسيوم، والفيتامينات B وK، وموادّ مضادة للأكسدة.

ـ سكر جوز الهند: يحتوي على كميات صغيرة من الأنولين، وهي مجموعة من عديدات السكاريد تتواجد بشكل طبيعي، حيثُ تنتجها أنواع عديدة من النباتات، وتستخدم النباتات الإينولين كمخزن للطاقة، وغَالِبَاً ما يُوجد في جذر النبات أو في الجذمور، وفي العادة فإنَّ النباتات التي تخزن الإينولين لا تخزن أنواعاً أُخرى من الكربوهيدرات مثل النشاء.

ـ دبس السكر: يحتوي دبس السكر على 6 في المائة من الحديد، والكالسيوم، والمواد المضادة للأكسدة.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      707 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      646 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      544 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      340 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59437 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53238 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36790 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      36069 مشاهده

موضوعات تهمك

14 أغسطس 2017 تعليق 354 مشاهده
منافع الخبز
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision