حكايات ألف ليلة وليلة .. عالم من الخيال والجمال

10 أكتوبر 2019 المصدر : تعليق 147 مشاهدة طباعة
حكايات ألف ليلة وليلة شعار ملتقى الشارقة للراوي 2019 .. تنقلنا إلى عوالم من الخيال والواقع فمن حكاية “المصباح المضيء “ والبلورة السحرية إلى حكاية “ مجوهرات الأميرة ياسمينة” وقلنسوات شهريار وشهرزاد والأقنعة والريشة .. حكايات تحمل لنا الفرح و تغمرنا بالسعادة بأسلوب خيالي يحمل في طياته الحب و المغامرة و التشويق .
و قال سعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث – الجهة المنظمة للملتقى - في تصريح لوكالة أنباء الإمارات وام .. إن الإعداد لفعاليات وأنشطة تتناول شعار “ ألف ليلة و ليلة “ استغرق منا فترة من الزمن لإظهاره بالشكل الذي يليق بإمارة الشارقة التي تحتفل هذا العام بلقب العاصمة العالمية للكتاب .وأضاف “ ألف ليلة و ليلة “ عنوان عريض و كبير بما تحمله من ليالي خيالية و موروث أدبي أذهل و أبهر العالم لذا جاءت برامج وورش الملتقى استثنائية شارك بها أكثر من 97 من خبراء وباحثين وحكواتيين وإعلاميين من 43 دولة إلى جانب تنظيم معرض خاص يستعرض مقتنيات ألف ليلة وليلة وجناح يشمل جميع إصدارات معهد الشارقة للتراث 25 إصدارا حول شعار الملتقى إضافة إلى عدد كبير من الكتب القيمة والكتيبات المهمة والنشرات الإخبارية التي تحتفي بشعار هذه الدورة.و أشار المسلم إلى توجيه الملتقى الدعوة لعدد من الفنانين و النجوم الخليجيين الذين كانت لهم تجارب درامية في استلهام عوالم “ ألف ليلة و ليلة “ و هم الفنانة سعاد عبدالله و الفنانين محمد المنصور و عبدالرحمن العقل و جاسم النبهان و منقذ السريع .. مؤكدا أن التراث سيكون في يوم من الأيام مرجعا قويا إذا تم إظهاره في قالب فني درامي مميز .من جهته قال نمر سلمون مدير المدرسة الدولية للحكاية وفنون الحكي لـ / وام / :” نظمنا قبيل افتتاح الملتقى بعدة أيام ورشة استباقية “ المجاورة “ في نسختها الثانية شارك بها 16 ضيفا من خبراء الحكاية والروائيين من الأكاديميين و الباحثين منهم 9 من دولة الإمارات تناولت حكايات “ ألف ليلة وليلة “ على الصعيدين العملي و النظري نتج عنها عرض تمثيلي تم تقديمه في حفل افتتاح الملتقى .و لفتت الشخصية التراثية الإماراتية “ أم سالم “ إلى أن من أهم ما يجذب اهتمامات أطفال الجيل الجديد هي الحكايات المرتبطة بالمغامرات و الشجاعة و الأخرى التي تحمل طابع العظة و الدروس المستفادة كبر الوالدين و التعاون فكل طفل له تفكيره و خياله الخاص به .و يقول الحكواتي العراقي عبدالناصر التميمي المقيم في دولة الإمارات إن مشاركته في ملتقى الراوي هي الرابعة من نوعها من خلال سرد حكايات التراث الإماراتي على الأطفال الذي يحضرون فعاليات الملتقى الذي يشهد تطورا عاما تلو الآخر في العرض و المضمون.و يشارك في الملتقى هذا العام الحكواتي السعودي خالد محمد زيني - من مكة المكرمة - حيث يقدم للأطفال حكايات يعرف بها العادات والتقاليد العربية الخليجية الأصيلة التي تنبع بدءا من المنزل و الحارة وصولا إلى المجتمع بأسلوب مبسط و مشوق يحمل نوعا من الفكاهة و المرح .. مشيدا بالتجهيزات والإعداد الضخم الذي لاحظه و شاهده في الملتقى .وقالت الحكواتية التونسية آمال بوطبة إن الملتقى جمع الحكواتيين والمولعين بعالم الحكايات و السرد القصصي من دول العالم كافة حيث ألهم شعار الملتقى “ ألف ليلة و ليلة “ الكثير من الكتاب و الأدباء من شرق الأرض و مغربها على تقديم هذه الحكايات التراثية العريقة و الأصيلة في القدم .
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      11155 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      1983 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      12248 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      11089 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      70630 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      63702 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      42243 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      41292 مشاهده