كورتينا .. أكثر المدن إثارة في العالم

21 سبتمبر 2014 المصدر : •• كورتينا- ايطالبا- د. شريف الباسل: تعليق 4935 مشاهدة طباعة
السفر الى مدينة كورتينا شمال ايطاليا تجربة مثيرة لا ينساها أي زائر فهي من أهم المقاصد السياحية بالرغم من عدم معرفة الكثيرين بهذه المدينة التي تحتار في وصفها، فما أن تزورها للمرة الأولى فلن يتطلب الأمر منك وقتا للمفاضلة مع غيرها ولن تحتار في اختيار مكان قضاء إجازتك المقبلة إنها بحق المكان المناسب لقضاء أفضل إجازة تبعدك عن العالم وضوضائه وأعباء الحياة ومتاعبها فتشعر وكأنك في الجنة حيث المنتجعات السياحية والطبيعة البكر التي تؤهلها لأن تكون وجهة سياحية ممتازة للراغبين في الاستجمام والاحتفاظ بذكريات ترافقهم طوال حياتهم. 
 
تستحق لقب المدينة المدهشة، تدهشك بسحر طبيعتها ومناظرها الأخاذة وتاريخها وأسواقها وكنائسها وفنادقها الفخمة ومنتجعاتها الرائعة ومناخها المثير في الصيف والشتاء واهتمامها بمبادئ حماية البيئة ،وقبل كل ذلك طيبة شعبها المضياف، فهي أرض تعشق ضيوفها وتغمرهم بابتسامتها الساحرة وتمنحهم الفرصة للاطلاع على مزيج مذهل من السهول والجبال، شعبها يحرص على الاحتفاء بالزائر على الرغم من صرامتهم في اتباع القوانين والأنظمة بكل دقة.
 
الحياة في كورتينا تناسب السياح القادمين من كافة دول العالم وهدوئها وسحرها وفنادقها الفاخرة وبرامجها ووجهاتها السياحية تستهوي أيضا السائح الخليجي والعائلات الخليجية الباحثة عن التفرد، وطابعها الخاص يمنحها التميز، فبيوتها الخشبية تصطف بارتفاعات متساوية ومتناسقة موزعة على مسافات مترامية، وعلى الرغم من مساحة أراضيها الشاسعة إلا أن أسعار الأراضي مرتفعة جدا حيث يبلغ سعر المتر المربع الواحد أكثر من 20 الف يورو وقد وضعت السلطات شروطا صارمة لتشييد المباني وفقا للمظهر الحضاري الذي تتمتع به وعليك اتباع النظم المحددة لمواد البناء والارتفاعات المسموح بها حفاظا على خصوصية المدينة. 
 
كورتينا تنبض بالحياة في ساعات الصباح الباكر عندما يخرج السياح، وتنتعش أسواقها بهم.. كل المحلات في السوق الصغير من أفخر المحلات العالمية، والبضائع التي تحتويها جميعها من الماركات العالمية المعروفة بالإضافة الى محلات الحرف اليدوية والمصنوعات التقليدية فائقة الدقة التي تعكس ذوقاً فنياً وتراثاً غنياً وتجسد ثقافة شعبها وفنونه حيث يمكنك شراء مختلف أنواع المنتوجات الفضية والذهبية التي لا يمكنك رؤية مثيلاتها في أي مكان آخر من العالم نظرا لاختلاف التصميم الذي يشير الى معالم المدينة وتراثها الفني.
 
وما أن تسطع الشمس حتى ترى آلاف السياح يلتقون حول الكنيسة القديمة ذات اللون الأبيض والأخضر التي تنتصف وسط السوق يجلسون على الرصيف الملون الجميل وعلى الكافتريات الراقية ويتحدث كل منهم عما شاهده خلال جولاته وعن خططه للعودة الى كورتينا في الصيف أو الشتاء المقبل. 
 
أقمنا في فندق روزا بيترا Rosapetra ذي الخمسة نجوم المحاط بالخضرة على جانبي الطريق في وادٍ رائع وسط جبال الألب، صعدت الى غرفتي ذات الطابقين وشرفة تطل على بانوراما ساحرة خاصة في الصباح الباكر وأيضا عند غروب الشمس .. وفي المساء حيث كان لنا لقاء ممتع للعشاء على شرف مدير عام الفندق في مطعم يلفت الأنظار بتصميمه الخاص والمدفأة التي تتوسط ساحته بتصميمها الفريد.. حدثنا المدير العام عن اهتمام الفندق بكل ما يرضي الأذواق الخليجية وحرصه على تقديم أرقى الخدمات لزواره ويتراوح سعر الغرفة مابين 250 و300 يورو لليلة الواحدة وتختلف الأسعار وفقاً لموسم الزيارة ولكن يبقى في جميع الأحوال مناسباً لجميع السياح القادمين من أي وجهة.
 
في صباح اليوم التالي توجهنا بالسيارة الى قمة فالوريا وتوفاني التي ترتفع حتى 3300 متر فوق سطح البحر .. يصعد بك التلفريك فتهبط المدينة حتى تبدو متناهية الصغر مشكلة منظراً بديعاً لن تنساه، ثلاث محطات استغرقتها رحلة التلفريك للوصول الى قمة الجبال في خلال دقائق معدودة، ينقلك (التلفريك) الى حيث تثري ناظريك بمنظر مثير رائع الجمال وإطلالة مثالية على مشاهد آسرة في الأسفل، وتجربة فريدة لنزهة على الأقدام وممارسة رياضة التسلق في فصل الصيف.
 
تجربة مثيرة في بحيرة بيانوزيس
في يومنا الأخير اصطحبتنا مديرة هيئة السياحة السيدة ماريانا والسائق باولو الى بحيرة بيانوزيس في منطقة جبال الألب، فهي بحيرة في حضن الجبال والوصول إليها ليس بالمهمة السهلة حيث كنا نسير بين الأودية والهضاب والأدغال الوعرة في أجواء ممطرة، لم نكن نشعر بالخوف من الانزلاق بقدر ما كان حرصنا على متابعة المشهد الرائع والتقاط الصور يقربنا من السقوط نضحك ونستجمع قوانا لمتابعة السير ،وكل منا يتابع زميلاً أمامه متأهبا لمساعدته إذا ما تطلب الأمر.
 
البحيرة تحيط بها الجبال من كل جانب بالإضافة الى الأشجار الخضراء، ومن أعلى تعكس السماء زرقتها على مياه البحيرة فتمنحها لونا غريبا لم أر مثله في حياتي.تناولنا الغداء في مطعم مطل على بحيرة (غيدينا) الخضراء اللون، لم تشغلنا أنواع الطعام والمقبلات البحرية الايطالية على جمالها، فراح كل منا يلقي بقطع صغيرة من الخبز الى أسماك (التراوت) الكبيرة في البحيرة فيدور صراع بينها لالتقاط قطع الخبز يمنحنا الفرصة لالتقاط صور نادرة ستظل عالقة في أذهاننا.
 
متحف الفن الحديث 
بعد العودة الى وسط المدينة زرنا متحف الفن الحديث برفقة مديرة المتحف اليساندرا بيغونتينا حيث تعرفنا على أهم الأعمال لفناني ايطاليا وكورتينا ومسيرتهم الفنية التي قدموا خلالها تجاربهم التي جذبت انتباه المختصين والمهتمين بالمجال الفني، واستقطبت كبار الفنانين من مختلف دول العالم للاطلاع على أروع أعمال المواهب الفنية من أبناء ايطاليا ولوحاتهم المتنوعة، حيث يقف الزوار طويلا أمامها ويجرون معها حواراً فنياً صامتاً لاكتشاف أفكارها أسرارها ومقاصدها، وفك ألغازها بحواسهم الفنية.
 
 
 
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      15373 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      5994 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      16470 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      12610 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      74716 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      67589 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43660 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42650 مشاهده

موضوعات تهمك