مؤسسة أمنية تستهدف تحقيق رغبات الأطفال المرضى في جميع مدن الغربية

14 أكتوبر 2014 المصدر : •• المنطقة الغربية – لطيفة جابر: تعليق 218 مشاهدة طباعة
حققت مؤسسة تحقيق امنية رغبات عدد من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سن الثالثة والثامنة عشر المصابون بأمراض قد تهدد حياتهم وذلك بالتعاون والتنسيق مع مستشفيات الغربية وذلك في حفل اقيم اليوم بمستشفى مدينة زايد بحضور نهى الشوربجى مديرة مشروع تحقيق امنية وسعيد ثاني المزروعي وقدرية البشري من مستشفيات الغربية.
 
شهد تنفيذ الدفعة الأولى من الأمنيات الخاصة بالأطفال المصابين بأمراض مستعصية او يصعب علاجها سعيد ثان المزروعي مدير مستشفى مدينة زايد بالإنابة وقدرية البشري من إدارة مستشفيات الغربية ونها الشوربجي من مؤسسة تحقيق أمنية  وأوضح هاني الزبيدي الرئيس التنفيذي لمؤسسة تحقيق أمنية أن المؤسسة تستهدف تحقيق أمنيات الأطفال في الفئة العمرية مابين سن الثالثة والثامنة عشر وترى مدى إمكانية إجراء المقابلات اللازمة لهم لتنفيذ رغباتهم .
 
وأشاد الذبيدي بالتنسيق الايجابي والفعال مع مستشفيات الغربية وذلك حسب توجيهات سمو الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد ال نهيان حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة ال نهيان مستشار رئيس الدولة للوصول لكافة الحالات والأطفال على مستوى الدولة مشيرا إلى أهمية التواصل مع الإخوة في مستشفيات الغربية لتحيق أمنيات الأطفال ذوي الأمراض الخطيرة والتي تهدد حياتهم في المنطقة الغربية.
 
وأضاف الذبيدي انه سيكون هناك جولات شبة دورية في مختلف مدن الغربية حتى الانتهاء من تلبية رغبات وأمنيات الأطفال المستهدفين من قبل المؤسسة .ومن جانبها كشفت نهى الشروبجي مديرة مشروع تحقيق أمنية انه تم تحقيق أمنيات 8اطفال من ذوي الامراض الخطرة بالمنطقة الغربية في الدفعة الأولى كما تم مقابلة عدد اخر منهم جدد لتحقيق أمنياتهم في الفترة المقبلة منوهة الى استمرار التعاون مع مستشفيات الغربية لتغطية كافة الأطفال الراغبين في تحقيق أمنياتهم بالمنطقة الغربية .
 
وأضافت الشوربجي ان اغرب أمنية سمعتها من طفلة في مدينة زايد مصابة بعدم الحركة هي أن تشفى و تمشي على قدميها ونظرا لصعوبة تحقيقها تم الاستجابة لرغبتها التالية وهي جهاز هاتف ايفون 6 ومن جانبه أشاد سعيد ثان المزروعي مدير مستشفى مدينة زايد بالإنابة بجهود مؤسسة تحقيق أمنية مؤكدا حرص إدارة مستشفيات الغربية على التواصل مع المؤسسة بما يخفف عن الأطفال المرضى ويرفع من معنوياتهم ويشجعهم على تلقي العلاج .
 
ومن جانبهم أشاد عدد من الأطفال وأولياء الأمور بتلك المبادرة الطيبة التي أدخلت الفرحة في نفوس هؤلاء الأطفال حيث تشير الطفلة لما عبداللطيف جمال المصابة بمرض في الجهاز الحركي إلى أنها سعيدة بمبادرة أمنية وحرصها على تلبية أمنيتها الثانية وان أمنيتها الأولى التي كانت تتمنها هي أن تتمكن من المشي والسير على قدمها .
 
وتوجه والدها بالشكر إلى المؤسسة التي نجحت في إدخال الفرحة والبهجة في نفوس ابنته المصابة بمرض يمنعها من السير على قدميها وعدم المقدرة على بذل أي مجهود أو حركة .ويرى والد الطفل محمد ساكت المصاب بشلل في الدماغ أن السعادة التي وجدها على ابنه لحظة تسلمه أمنيته وهو جهاز أي باد لا توصف وتوجه بالشكر لكل القائمين على تلك المؤسسة
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      2962 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      3216 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      3055 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        4 تعليق      1484 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      61749 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      55295 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      38389 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      37641 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision