10 دقائق يوجا صباحاً للطاقة وراحة البال

29 نوفمبر 2019 المصدر : تعليق 211 مشاهدة طباعة
تحتاج للمزيد من الطاقة لبدء يومك؟ تجد صعوبة في الالتزام بالذهاب لصالات اللياقة لممارسة الرياضة أو لا تجد حتى الوقت الكافي لذلك؟ إليك أبسط الطرق لبدء يوم جديد بكل نشاط وحيوية.
 
من المعروف أن تمارين اليوجا تساعد على تحقيق التوازن بين الجسم والعقل. فعشر دقائق من تمارين اليوجا صباحاً كافية لتعطيك النشاط والحيوية وراحة البال لبدء يوم عمل جديد.
خبراء اليوجا والصحة النفسية في موقعي"وورك بلس ماني" و"وورك ليست" قدموا عدداً من وضعيات اليوجا التي لا تحتاج لمجهود أو مساحة كبيرة ولا حتى أجهزة خاصة ويمكنك بها الحصول على الراحة النفسية والذهنية كل يوم وأيضاً الحفاظ على الرشاقة. فاليوجا هي فن وعلم وطريقة حياة للتعامل مع النفس والناس على حد سواء وليست علاجاً للأمراض كما يعتقد البعض. وما هي إلا أداة لفتح مراكز الطاقة في الجسم.وضع القطة: ضع يديك وساقيك فى وضع القطة متباعدة، وشد بطنك جيداً ثم ارفع  ظهرك وأخفضه صعوداً وهبوطاً بانتظام.
 
وضع البقرة: اعكس الوضع السابق واجعل بطنك مشدوداً بظهرك لكن لأسفل وتنفس شهيقاً وزفيراً 5 مرات.
وضع الكوبرا: ما هو إلا انحناء للظهر يعمل على بسط عضلات الجزء الأمامي من الجذع وتقوية الذراعين والأكتاف. انبطح أرضاً على بطنك ثم ضع يديك أسفل الكتفين وافرد قدميك بالكامل على الأرض. اضغط بكتفيك للأسفل بعيداً عن الأذنين. اضغط بيديك أرضاً لترتفع بصدرك نحو الأعلى مع شد منطقة الحوض جيداً. أبق على تلك الوضعية قليلاً.
وضع  الجسر: هي وضعية بسيطة تهدف إلى انبساط الصدر والوركين وتنشيط الجسم.
وضع الجَمل: اجلس على الأرض بحيث يصبح الظهر مستقيماً ثم انحن للخلف بذراعين مفرودين بحيث تمسك بالذراعين القدمين، وهذه الوضعية هامة جداً ومفيدة جداً في توسيع القفص الصدري وفتح عضلات القلب والحلق وتقوية العمود الفقري وكذلك التخلص من الدهون بالجسم.
وضع الجرادة: قم بالنوم على الأرض على أن يكون وجهك للأسفل، ثم قم برفع رجليك لأعلى مع فرد الركبتين والذراعين ورفعهما في مستوى الكتفين للخلف، سوف يساعد ذلك على فرد عضلات الفخذين والبطن وبالتالي التخلص من الدهون أيضاً.
وضع الكلب لأسفل: شد جسدك كاملاً وضم قدميك لبعضهما وكذلك ذراعيك وانظر لأسفل وكرر عملية الشهيق والزفير 5 مرات.
وضع المحارب: هي وضعية القوة والتركيز، وهي تهدف إلى شحن الجسم بالطاقة اللازمة له. قف على قدميك وباعد بينهما ثم أدر قدمك اليمني 90 درجة وقدمك اليسرى قليلاً. أرخ كتفيك، ثم ابسط يدك اليمنى أمامك واليسرى خلفك مع جعل راحة اليد للأسفل. اثن ركبتك اليمني 90 درجة مع الحفاظ على موقعها أعلى عضلة السمانة مباشرة، انظر باتجاه امتداد يدك اليمني، أبق على هذه الوضعية مدة دقيقة واحدة.
وضع بلانك: ركز ثقلك على ذراعيك وارفع جسدك لأعلى بواسطة أطراف قدميك ويديك. أبق جسدك مشدوداً قدر الإمكان وابق على هذا الوضع عدة دقائق أو حتى الشعور بالتعب.
وضع الطفل: هو وضع يتمثل في الانحناء للأمام، ويضفي شعوراً بالراحة والانتعاش. اجلس على الأرض وضم قدميك أمام صدرك وكعبيك على الأرض. حرك جسمك بشكل دوراني نحو الأمام حتى يلامس جبينك الأرض. أخفض صدرك حتى يلامس ركبتيك قدر المستطاع، ثم امدد ذراعيك للأمام. اثبت على هذا الوضع وتنفس بهدوء.
 
لمحاربة التجاعيد
كشف علماء من قسم الأمراض الجلدية في كلية نورثوسترن فاينبرج للطب في مدينة شيكاغو الأمريكية عن دراسة تثبت أن تمارين الوجه تحسن الشكل وتحد من بعض الآثار الواضحة للتقدم في السن.
 
وجد طبيب الأمراض الجلدية والتجميل في مدينة شيكاجو الأمريكية، مراد علام، وسيلة جديدة طبيعية ورخيصة لمحاربة آثار التقدم في السن وهي يوغا الوجه، إلى جانب وسيلة حقن البوتوكس وعمليات النفخ وشد الوجه. وأجرى علام وأطباء آخرين دراسة تابعوا خلالها التحسن الذي طرأ على وجوه مجموعة صغيرة من النساء في منتصف العمر بعد أن مارسن تمارين لشد الوجه لمدة نصف ساعة يومياً وعلى مدى ثمانية أسابيع ثم مارسن تمارين يوماً بعد يوم على مدى 12 أسبوعاً آخر.
 
وشاركت 27 امرأة تتراوح أعمارهن بين 40 و65 عاماً في الدراسة لكن 16 فقط من بينهن مارسن كل التمارين. وبدأت التمارين بجلستين لتمرين عضلات الوجه مدة الواحدة منهما 90 دقيقة. وتعلمت المشاركات كيفية إجراء تمارين لرفع الوجنتين وإزالة الجيوب تحت العين وغيرها ثم مارسن التمارين في المنزل. وفاجأت النتائج علام، نائب رئيس قسم الأمراض الجلدية في كلية نورثوسترن فاينبرج للطب في مدينة شيكاجو الأمريكية.
 
وعلق علام، المشرف على الدراسة، قائلاً: "في الواقع كانت الحقائق أقوى مما توقعت. إنها بالفعل صفقة رابحة تماما بالنسبة للمرضى". وأضاف: "لدينا الآن بعض الأدلة على أن تمارين الوجه ربما تحسن شكله وتحد من بعض الآثار الواضحة للتقدم في السن. وبافتراض تأكيد النتائج في دراسة أكبر فإن هناك إمكانية لوجود وسيلة رخيصة وغير سامة لنبدو أصغر سنا".
 
ولاحظ علام وزملاؤه أن المشاركات أبدين رضا أكبر عن وجوههن مع نهاية الدراسة، وأضاف أن التمارين تكبر وتقوي عضلات الوجه ليصبح مشدودا ومن ثم يبدو أصغر في السن. ودرس الباحثون صوراً للمشاركات قبل وبعد التمارين ولاحظوا تحسناً في امتلاء منطقتي أعلى وأسفل الوجنتين كما رأوا أن النساء اللاتي التزمن بالبرنامج بدا وكأنهن أصغر سناً في النهاية. وانخفض متوسط السن الذي بدت عليه المشاركات قرابة ثلاثة أعوام من نحو 51 عاماً إلى 48 عاماً.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      12412 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      3279 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      13577 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      11885 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      71961 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      64953 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43033 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42052 مشاهده

موضوعات تهمك

9 ديسمبر 2019 تعليق 20 مشاهده
4 كلمات لا تنطقها أمام أطفالك
8 ديسمبر 2019 تعليق 50 مشاهده
كيف يؤثر السكري على البشرة؟