الدعم المادي ليس سبباً كافياً للنجاح

ماريتا الحلاني: أتابع أعمالي وأختار أغنياتي بنفسي

9 يناير 2018 المصدر : تعليق 814 مشاهدة طباعة
يوماً فيوماً ترتقي الفنانة ماريتا الحلاني سُلَّم النجاح.. بخطوات ثابتة وواثقة تسعى المطربة الشابة إلى تكثيف نجاحاتها الفنية، وربما تكون لها تجربة في مجال التمثيل (شريطةَ أن يتوافر العرْض المناسب)، وخصوصاً أنها تحب التمثيل منذ طفولتها.
 
ماريتا الحلاني التي اختارها موقع عالمي من بين 3 فنانين صاعدين حول العالم ينتظرهم مستقبل جيّد، أشارت - في هذا الحوار - إلى أن هذا الأمر حفّزها على الاستمرار وتقديم الأفضل، كما كشفتْ عن مشاوراتٍ مع جهاتِ إنتاجٍ عالمية، ولكنها تحفظّت عن الحديث بشأنها الآن، لأن كل شيء يرتبط بالعرض الذي يمكن أن يصلها.
 
وعلى المستوى الشخصي، وحول الأخبار التي تتحدّث عن قصة حبّ تجمعها بـ سيلفيو شيحا، اكتفت بالقول إنه (صديق العائلة وكلنا نحبه في العائلة).ماريتا الحلاني تطرّقت أيضاً إلى أعمالها المستقبلية، ودور والدها الفنان عاصي الحلاني في مسيرتها، إلى جانب زوايا أخرى فنية وشخصية... 
 
• حققتِ خلال فترة قياسية خطوات فنية يعجز كثيرون عن تحقيقها، ولكن ورغم أنك تخططين لأهدافك الفنية في شكل جيّد هناك مَن يقول: (الله يخلّيلا بيّها)، أي والدك الفنان عاصي الحلاني، لأنه يقدّم لك الدعم الذي يساهم في توفير كل المتطلبات التي تحتاجين اليها في مشوارك الفني.. فما تعليقك أنتِ؟
- هذا الكلام صحيح، ولكنه كان في بداية مشواري الفني. عندما بدأ الناس يعرفونني، وقبل أن أقدّم أولى أغنياتي وأتعامل مع الفن في شكل جدي، انتشر اسمي بشكل سريع لأن والدي مشهور، ولأنني أنتمي إلى عائلة معروفة. لكن في مرحلة لاحقة صرتُ أعتمد على نفسي، واخترتُ خطاً فنياً خاصاً، لأن اللون الغنائي الذي أقدّمه يختلف تماماً عن الخط الفني الذي يقدّمه والدي. لكنه يحدّثني دائماً عن تجاربه ويرشدني إلى الاختيارت الفنية الصحيحة. حتى لو كان والدي عاصي الحلاني، ولكن لو لم أعرف ماذا أريد، ولو لم أُحْسِن اختياراتي، ولم أصل إلى قلوب الناس، فإن هذا الأمر لن يساعدني بل على العكس كان سيضرّني ويضرّه.
 
• ولكن الإنتاج يحتاج إلى مال، والفن يحتاج إلى مال ووالدك هو الذي يقدّمه لك؟
- وإن يكن، هناك الكثير من شركات الإنتاج التي تدعم الفنانين، ولكنهم لم ينجحوا جميعاً. الدعم المادي ليس سبباً كافياً للنجاح، بل هو يقتضي أموراً أخرى. فأنا أتابع أعمالي وأختار أغنياتي بنفسي وهذا هو الأساس.
 
• هل ترين أنك محسودة من الفنانين الذين هم في مثل سنّك والذين لم يتمكنوا من تحقيق ما حققتِه، بمَن فيهم مَن تخرّجوا في برامج الهواة الفنية؟
- الفنانون الموجودون على الساحة، والذين هم في مثل سنّي عددهم محدود جداً، والذكور أكثر من الإناث. أنا لا أحبّ أن أغار من غيري، لأنني أؤمن بأن الفنان الذي يشتغل على نفسه لا بد أن يُثْبِت نفسه. كل إنسان منا لديه مكان في هذه الدنيا، والعالم يتّسع للجميع. وكما يوجد في السماء الكثير من النجوم فكذلك الأمر على الأرض، والساحة الفنية تتّسع للجميع.
 
• هل نفهم أنك لا تلمسين أيّ نوع من الغيرة؟
- عندما أشعر بأن هناك مَن يغار، أنزعج كثيراً لأنني لا أحب الغيرة، بل أفضّل أن ندعم بعضنا بعضاً، لأن كلاً منا يقدم الشيء الذي يحبه، وكلنا نستحقّ النجاح.
 
• كنتِ الفنانة الوحيدة الصاعدة التي اختيرت من أحد المواقع العالمية كأفضل فنانة شابة، وتوقّعوا لك مستقبلاً باهراً. ماذا يضيف هذا الأمر إلى رصيدك عالمياً؟
- هذا الموقع عالميّ، واختار 3 فنانين من بين كل فناني العالم، وتَوقَّع لهم مستقبلاً باهراً، وكانت من بينهم فنانة بريطانية وفنان أميركي، وأنا كفنانة من الشرق الأوسط. هذا الأمر أعطاني حافزاً للتقدم، وأَشْعَرني بأن هناك مَن يتابع خطواتي الفنية عالمياً، كما شجّعني على الاستمرار، ويمكن أن يساعدني مستقبلاً من حيث إنني لا أزال أغني باللغة الأجنبية.
 
• هل ترين أن هذا الأمر يمكن أن يكون مع الوقت مدخلاً إلى العالمية؟
- هو ليس مدخلاً أو خطوة أولى نحو العالمية، بل هو مجرد إشارة إلى أن هناك فنانة ينتظرها مستقبل جيد. وإعلان الموقع أمراً مماثلاً لا يعني أنه يجب أن أرتاح وأن أنتظر، بل هذا يفرضَ عليّ أن أثبت نفسي أكثر. هو شجّعني على التقدم أكثر.
 
• هل يمكن القول إنه يشكل خطوة أولى نحو العالمية، لأنه يؤكد أنك معروفة عالمياً، وهناك مَن يتابعك ويرصد تحركاتك الفنية؟
- لا أحب أن أتحدث في هذه المواضيع، ولكن هناك أشخاصاً كثيرين في الغرب وفي أميركا يتابعون أعمالي ويتواصلون معي، 
ويؤكدون لي أنهم يحبّون أغنياتي، حتى التي أقدمها باللغة العربية. ومع أنهم لا يعرفون اللغة العربية، ولكنهم يقولون لي إنهم يحبون أغنية (اشتقتلك)، وهذا الأمر يفرحني كثيراً، ويجعلني أكثر حماسة، وخصوصاً عندما تكون الأصداء إيجابية.
 
• هل تلقيتِ عروضاً من منتجين عالميين؟
- تلقيتُ عروضاً، لكن ليس من شركات إنتاج عالمية، بل من أشخاص يعملون فيها. هناك أمور عدة تحصل، ولكنني لم أتحدث عن هذا الموضوع سابقاً، لأنني لم أقرّر شيئاً في شأنه. أهمّ شيء أنهم تعرّفوا على أعمالي.
• يبدو أن هناك أشياء أخرى لن تتحدثي عنها الآن؟
- أنا لا أعرف شيئاً حتى الآن، أو ماذا قرّروا.
 
• وما موقف والدك في حال تلقّيتِ عروضاً من الخارج؟
- لا أحبّ أن أتحدث عن هذه الأمور حالياً. قراري يرتبط بالعرض الذي يمكن أن يصلني. ربما يكون عرضاً لا يمكن تفويته وربما لا يكون مناسِباً لي. عندما أقرر عندها يمكن أن أكشف الغطاء عن الموضوع.
 
• هل تصلك عروض تمثيلية؟
- نعم وصلني أكثر من عرض خلال العاميْن الماضييْن، ولكنني لم أشعر بأنها تناسبني. أحب التمثيل منذ الطفولة، وعندما كنتُ صغيرة كنتُ أمثّل وأصوّر نفسي، كما أنني تلقيتُ دروساً في التمثيل. لكنني لا أريد الإقدام على خطوة ناقصة، بل أريد أن أشارك في عمل أحقق من خلاله النجاح ويناسبني وأحقق نفسي من خلاله، ويقدّمني الى الجمهور بطريقة جيدة. عندما يتوافر العرض المناسب لن أتردّد على الإطلاق. أنا أحب الغناء كما أحب التمثيل، ولكن ليس في أيّ عمل كان.
 
• يقال إنك تعيشين قصة حب مع سيلفيو شيحا. ما صحة هذا الموضوع؟
- سيلفيو صديق لعائلتنا كلها، وكلنا نحبه في العائلة.
 
• وماذا تحضّرين للفترة المقبلة؟
- أنا بصدد التحضير لعدد كبير من الأغنيات بينها أغنية سأطرحها قريباً، وهي باللهجة اللبنانية.
 
• وهل ستصوّرينها على طريقة الفيديو كليب؟
- أفكر أن أطرح أغنيتي المقبلة من دون فيديو كليب، لأنني سبق أن طرحتُ 3 كليبات خلال الصيف.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      2647 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      2770 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      2598 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      1227 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      61376 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      54981 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      38106 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      37364 مشاهده
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision