كي لا تفسد عليك فعالياتك اليومية

اطعمة تساعدك على التخلص من انتفاخ البطن

16 مايو 2017 المصدر : تعليق 415 مشاهدة طباعة
يحدث انتفاخ البطن لأسباب متعددة، ولكن مهما كان السبب، فالشكوى ستعطل علينا فعالياتنا اليومية ونشاطاتنا الاجتماعية ما لم نجد لها حلا، فهل هناك أطعمة يمكن أن تخفف من حدة هذه الأعراض؟
يحدث انتفاخ البطن لأسباب متعددة، ولكن مهما كان السبب، فالشكوى ستعطل علينا فعالياتنا اليومية ونشاطاتنا الاجتماعية ما لم نجد لها حلا، فهل هناك أطعمة يمكن أن تخفف من حدة هذه الأعراض؟
 
قد يكون سبب الإحساس بـ"النفخة" في البطن ظرفا نفسيا صعبا نمر به، أو جفافا فرضته علينا حرارة الطقس، أو طعاما عسير الهضم تناولناه، أو (بالنسبة للنساء) ابتداء الدورة الحيضية، ولكن مهما كان السبب، فالشكوى ستعطل علينا فعالياتنا اليومية ونشاطاتنا الاجتماعية ما لم نجد لها حلا.
وتمثلاً بعادتنا في تجريب طرق العلاج الطبيعية قبل اللجوء لأدوية الصيدليات، نقدم في ما يلي قائمة بالأطعمة التي يرشحها أخصائيو التغذية في هذه الحالات، والتي تكفل تخفيف النفخة في البطن، إن لم تزلها كليا:
 
1. اللبن الرائب 
يزخر اللبن بالمعينات الحيوية probiotics (وهي البكتيريا الحميدة التي تدعم العملية الهضمية)، ويفضل تناول اللبن الرائب العادي والطازج (بدلا من المعلب والممزوج بالمحليات والمنكهات)، ولا بأس - إن أحببت التنويع - أن تضيف له بعض الفاكهة (مثل بعض أنواع التوت، أو الفريز [الفراولة]، أو الغريب فروت) أو بعض العسل، وكلها تعطي اللبن الطعم الحلو، إضافة لاحتوائها الكثير من العناصر الغذائية المفيدة.
وما يقال عن المعينات الحيوية في اللبن الرائب، ينطبق أيضاً على ما تحتويه أطعمة أخرى، مثل منقوع النعناع والزنجبيل والبقدونس، والأناناس، وشراب جوز الهند المخمر.
 
2. الزنجبيل
الزنجبيل (بالإضافة لاحتوائه المعينات الحيوية) خواص فريدة مضادة للالتهاب والجراثيم، وهو يستخدم لتحسين عمل الجهاز الهضمي من مئات (أو آلاف) السنين، وقد اكتشف العلماء أنه يحوي خميرة تدعى زينغيبين zingibain تساعد في هضم البروتينات، وتنشط إفراز اللعاب، وعصارة المعدة، والصفراء، كما أن من خواصه إرخاء عضلات القولون، والتخلص من غازاته، ولعل أفضل طرق استهلاكه هي شرب منقوعه (شاي الزنجبيل) قبيل، وأثناء، وبعد وجبة الطعام.
 
3. بذور الشمر fennel seeds
تشبه بذور الشمر في خواصها مسحوق الزنجبيل من حيث استطاعتها معالجة تشنج القولون والتخلص من غازاته، ومعاكسة ظاهرة الالتهاب في الأنبوب الهضمي، وقد استخدمته أقوام الهند الشرقية كعلاج لتطبل البطن منذ آلاف السنين، ويتناول الشمر أيضاً كمنقوع شاي، إضافة لإمكانية استخدامه في أي وجبة أو صنف من الحلويات.
 
4. مغلي البابونج أو النعناع
من المعروف لدى معظم الناس أن هذين المشروبين مريحان لعضلات الأنبوب الهضمي، ويحفزان على طرد الغازات والتجشؤ.. كما أنهما يساعدان على الاسترخاء، وتثبيط الشعور بآلام البطن.
 
5. عصير الليمون
يدعم حامض الليمون عصارة المعدة الحامضة في هضم البروتينات الحيوانية ومشتقات الحليب والكربوهيدرات المركبة، وبذلك يساعد على مرور الأطعمة بسرعة في الأنبوب الهضمي، ما يخفف من أعراض سوء الهضم والنفخة البطنية، ويستفيد منه خاصة الذين لا تفرز مخاطية معداتهم ما يكفي من الحامض المعدي، وينصح بشرب عصير الليمون مع أقل كمية ممكنة من السكر، لتفادي أضرار السكر المكرر المعروفة.
 
6. البهارات الحريفة
يعود تأثير التوابل الحريفة (كالفلفل) الحميد، إلى احتوائها مادة الكابسايسين capsaicin، التي تنشط خمائر الهضم الطبيعية في الأنبوب الهضمي، وتحارب الجراثيم (البكتيريا) الممرضة التي تنشر غازاتها السامة فيه وتؤدي لانتفاخ البطن، لذلك اسع لإدخال البهارات والصلصات الحريفة في طعامك كلما أصبت بالنفخة في بطنك.
 
7. نبات الهليون 
يعتبر الهليون من أفضل الأطعمة لمحاربة نفخة البطن، لقدرته على تنشيط الإدرار (ولو أن رائحة البول لدى مستهلكيه غير مستحبة)، ولاحتوائه البادئات الحيوية prebiotics التي تعدل من تأثير الجراثيم الممرضة في تشكيل الغازات وتسبيب النفخة، ولغناه بالألياف المنحلة وغير المنحلة الضرورية لصحة الجهاز الهضمي.
 
8. الموز
يعتقد المختصون أن الموز يفيد المصابين بنفخة البطن لأنه يزخر بعنصر البوتاسيوم، المعروف بتأثيره الحميد على الوظيفة الهضمية، إضافة لتعديله الأضرار الناجمة عن تناول الملح الذي يؤدي لتورم جدار الأمعاء ويسبب النفخة، ثم إن الموز غني بالألياف التي تقي من الإمساك.
وتفيد في تخفيف نفخة البطن - كالموز - كل الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الآفوكادو، والبرتقال، والكيوي.
 
9. الخيار
يمتاز الخيار بقدرته على تلطيف التورم (ولهذا يستخدم في تخفيف الوذمة [الانتفاخ] حول العينين)، ويعزو علماء التغذية خاصيته هذه لاحتوائه مادة الكويرسيتين quercetin، وهي مضاد أكسدة من الفلافونويدات المحاربة للالتهاب. 
كما أن الخيار غني بالماء الذي يحارب التجفاف المؤدي للإحساس بالنفخة.
 
10. البطيخ
يحتوي البطيخ (كالخيار) على أكثر من 90% من وزنه ماء، ما يفيد في إماهة كل أنسجة الجسم، وهذا وحده من شأنه أن يخفف من نفخة البطن، كذلك يعمل البطيخ كمدر، ما يفيد في تصريف الماء والملح الزائدين عن طريق الكليتين.
 
11. الثوم
اكتشف الخبراء أن أكل الثوم (رغم رائحته غير المستحبة) يفيد في التخلص من غازات البطن، شريطة أن يتناول لوحده (لا مع غيره من الأطعمة)، وأفضل طريقة لاستخدامه لهذا السبب (دون التأذي كثيرا بطعمه ورائحته) هي تحضيره على شكل حساء، وإليك الطريقة:
- اطحن فصين أو ثلاثة من الثوم وسخنها مع بعض زيت الزيتون، ثم أضفها إلى مرق أحد أنواع الخضار، وضع المزيج على حرارة منخفضة لمدة عشر دقائق.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      560 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      498 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      380 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      281 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59293 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53123 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36691 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      35987 مشاهده

موضوعات تهمك

24 يوليو 2017 تعليق 298 مشاهده
أطعمة تساعد على نمو مخ الجنين
23 يوليو 2017 تعليق 354 مشاهده
المشي.. يعزز قوة جسمك وتوازنه
25 يوليو 2017 تعليق 237 مشاهده
11 سببًا لظهور الكرش و8 طرق للتخلص منه
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision