المدرب ليونيل: لنفعلها من أجل ميسي وروح مارادونا

الأرجنتين الجريحة على موعد مع مواجهتين طاحنتين

24 نوفمبر 2022 المصدر : تعليق 91 مشاهدة طباعة
يتعيّن على الأرجنتين بقيادة ليونيل ميسي أن تنحي جانبا هزيمة مفاجئة أمام السعودية تسببت في جرح غائر لكرامتها وأن تستدعي الروح القتالية لجيل سابق واجه انتكاسة مماثلة في 1990 إذا أرادت الفوز بكأس العالم للمرة الثالثة.

وبدأت محاولة ميسي الخامسة والأخيرة لتخليد اسمه مثل دييجو مارادونا بين الأرجنتينيين من خلال الفوز بأكبر لقب في كرة القدم بشكل كارثي حيث تجرعت الأرجنتين هزيمة منكرة 2-1 أمام السعودية أمس الثلاثاء في واحدة من أكبر مفاجآت البطولة على مر تاريخها.
ومع ذلك، قد يتشجع ميسي وفريقه البائس حين يتذكر ما حدث قبل 32 عاما عندما بدأت الأرجنتين كأس العالم في إيطاليا بخسارة مفاجئة أمام الكاميرون لكنها واصلت طريقها لتبلغ النهائي.

وقال مدافع الأرجنتين السابق بابلو زاباليتا "هل مازلنا نستطيع الفوز بها؟ بالطبع نعم" مستشهدا بنسخة 1990، رغم أن الفريق القادم من أمريكا الجنوبية خسر المباراة النهائية وقتها أمام ألمانيا الغربية.
وأضاف "لا يزال المشوار طويلا".
ولم ينطق لاعبو الأرجنتين من الصدمة أثناء مغادرتهم ملعب لوسيل بعد خسارة سجلهم الرائع بعدم الهزيمة في 36 مباراة متتالية بينما احتفل السعوديون بجنون من حولهم.
لكن مع تلاشي الغبار، استعاد لاعبو الأرجنتين حماسهم وتحول تركيزهم إلى مباراتين هائلتين في المجموعة الثالثة ضد المكسيك و بولندا.
وقال ميسي (35 عاما) لزملائه "حان الوقت الآن لنكون متحدين أكثر من أي وقت مضى، لإظهار قوتنا الحقيقية.

"الأمر متروك لنا لإصلاح ما فعلناه بشكل سيء".
لنفعلها من أجل ميسي وروح مارادونا
ووجه المدرب ليونيل سكالوني نفس الرسالة لفريقه.

وقال "ليس لدينا أي خيار سوى رفع المعنويات والمضي قدما. سنحلل الهزيمة بهدوء ويجب أن نعمل على الجوانب التي لم تسر على ما يرام".
وقد يركز سكالوني في التدريبات على ضرب مصيدة التسلل بعد أن وضع ميسي ولاوتارو مارتينيز الكرة في الشباك أربع مرات فيما بينهما في الشوط الأول أمام منتخب السعودية لكن الحكم احتسب هدفا واحدا فقط لصالح ميسي من ركلة جزاء.

ورغم أن الأرجنتين عززت دفاعها في الآونة الأخيرة ليواكب قوتها الهجومية الضاربة، عانى الفريق من فترة عدم تركيز لمدة عشر دقائق مجنونة سجل خلال السعوديون هدفين ليقلبوا المباراة.

ويجب على سكالوني أن يعيد بسرعة الصلابة الدفاعية التي خدمت الأرجنتين كثيرا لتحقق سجلا رائعا بعدم الهزيمة منذ منتصف 2019 لتحتل المركز الثالث في التصنيف العالمي وتصبح أبرز المرشحين للقب في قطر.

وقال المشجع ليونيل رودريجيز وهو يرتدي علما باللونين الأزرق والأبيض مزينا بوجه ميسي وهو يسير مع أصدقائه في أحد شوارع العاصمة القطرية الدوحة "يجب أن نفعلها من أجل ميسي وروح مارادونا وكل الأرجنتينيين.

"مباراة السعودية مجرد كبوة. دع العالم يستمتع بها الآن لكننا فريق رائع وسنضحك في النهاية".

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        تعليق      28065 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        تعليق      19153 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        تعليق      31827 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        تعليق      3945 مشاهده
شعر قرام
 15 أغسطس 2020        تعليق      148573 مشاهده
البيت متوحد
 15 أغسطس 2020        تعليق      148166 مشاهده
جيناك يالمريخ
 25 يوليو 2020        تعليق      147180 مشاهده
الأسَدْ
 1 نوفمبر 2020        تعليق      137863 مشاهده
عيدْ وطَنْ
 2 ديسمبر 2020        تعليق      137085 مشاهده