«كورونا» وتأثيرها على أسواق الإمارات

الجميع يشهد بتوافر السلع الأساسية والغذائية والطبية في مناخ آمن و مستقر

31 مارس 2020 المصدر : •• تحقيق...رمضان عطا تعليق 98 مشاهدة طباعة
• محمد الشرفاء: أهمية التزام الجميع بما جاء في التعاميم سواء من أفراد أو مؤسسات
• هاني ويس :على الجميع الاستهلاك بمسؤولية ويفضل بشكل منفرد وليس جماعياً
• سهيل البستكي: بلغت تعاقدات التعاونية لشهر رمضان  400 مليون درهم
• فيليب بجييون: نواصل مراقبة مستويات المخزون لنحرص على توفير احتياجات عملائنا
• ناندا كومار: تمت ملاحظة بعض موظفي البقالات الذين يشترون كميات ضخمة لإعادة بيعها
• عفان الخوري: أهمية تجنب الممارسات الاستهلاكية السلبية لتخزين السلع لتجنب التلف
• سامي شعبان: من الصعب حالياً تحديد عدد من السلع لكل مستهلك، وذلك في ظل الظروف الراهنة
• محمد السعيد: على جميع فئات المجتمع استقاء الأخبار الموثوقة من الجهات الحكومية
• أحمد سامي :الجهات المعنية أعطت لنا السبيل لتقديم الشكاوي بالإبلاغ عن أي حالات تخالف قانون حماية المستهلك


«أكدت وزارة الاقتصاد أن الأسواق في دولة الإمارات العربية المتحدة تتمتع بحالة جيدة من حيث توافر السلع وتنوعها بمختلف أصنافها، وفي مقدمتها السلع الأساسية والغذائية والطبية. وأوضحت الوزارة أن حركة استيراد السلع والبضائع في الدولة تجري بالصورة المطلوبة والمخطط لها لتوفير كافة متطلبات الأسواق واحتياجات المستهلكين في مختلف إمارات الدولة، مشددة على أن مناخ التسوق والاستهلاك في جميع أنحاء البلاد هو مناخ آمن ومستقر وقادر على توفير السلع والمنتجات واللوازم التي تحتاج إليها مختلف فئات المجتمع الإماراتي في مختلف الظروف، فضلاً عن وجود سياسات عالية الكفاءة فيما يخص وجود مخزون استراتيجي للدولة من كافة السلع الأساسية يضمن اكتفاءها وحيويتها وتلبية احتياجات المستهلكين لفترة طويلة وكافية».

أكد معالي محمد علي الشرفاء رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي
إن هذا التعميم يأتي استمرارا للتعاميم المنظمة للإجراءات الوقائية التي تتخذها حكومة إمارة أبوظبي ودولة الإمارات بشكل عام للحد من انتشار عدوى “فيروس كورونا كوفيد 19” والحد من الاختلاط بين أفراد المجتمع منها لانتقال العدوى.
وأوضح معاليه بأن هذه التعاميم المنظمة والوقائية ستكون مؤقتة إلى حين النظر في مدى السيطرة على انتشار الفيروس الوبائي والقضاء عليه نهائيا مؤكدا أهمية التزام الجميع بما جاء في التعاميم سواء من أفراد في المجمع من مواطنين أو مقيمين أو شركات ومؤسسات حيث تقع عليهم مسؤولية مجتمعية في ذلك.

أكد هاني ويس، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم للتجزئة التي تدير كارفور في الشرق الأوسط وشرق إفريقيا وآسيا، أنه وبالرغم من الزيادة في الطلب خلال الفترة الحالية، إلا أن سلسلة التوريد والإمداد الخاصة بمتاجر كارفور مجهزة بشكل كامل لضمان توافر المنتجات للمستهلكين.وفي رسالة الكترونية تم توجيهها لعملاء كارفور، نوّه ويس أن كارفور تواصل العمل مع مورديها وشركائها لضمان امتلاء أرفف جميع فروعها وإيصال الطلبات الواردة عبر الأنترنت بأسرع وقت ممكن في ظل هذه التحديات. مشيراً إلى أن الشركة اتخذت إجراءات احترازية إضافية للصحة والسلامة سواء للموظفين أو للعملاء على حد سواء.
وحث ويس جميع المستهلكين على الاستهلاك بمسؤولية ويفضل بشكل منفرد وليس جماعياً، كما نصح الأفراد بالابتعاد عن الآخرين، وأعاد التأكيد على كفاية المخزون للجميع اليوم وغداً وخلال الأسابيع والأشهر المقبلة.

وأضاف ويس في رسالته فيما تستمر آثار فيروس «كورونا» بالظهور حول العالم، نتفهم تماماً ما قد يراود المستهلك من قلق وتساؤلات حول منتجاتنا وخدماتنا وعملياتنا. وهنا يسعدني التأكيد أن سلسلة متاجر كارفور تواصل العمل لضمان استمرارية التشغيل وتوافر المنتجات بشكل كامل سواء في متاجرنا التقليدية أو عبر التسوق الإلكتروني وذلك حرصاً على توفير كل ما يطلبه المستهلك في أي وقت كان.
وقال الدكتور سهيل البستكي مدير إدارة السعادة والتسويق “: إن فروع التعاونية تعمل 24 ساعة 7 أيام بالأسبوع لضمان توفير السلع لأفراد المجتمع بشكل سلس واستجابة لتوجيهات الجهات المعنية للإسهام في تخطى جائحة مرض الكورونا، مؤكداً على أن كافة السلع متوفرة طوال الوقت ولا حاجة للتهافت على شرائها، كما أن المخزون السلعي الاستراتيجي للتعاونية متوفر بكميات كبيرة تلبي احتياجات أفراد المجتمع كافة».

 وأكد البستكي “ أن مخزون تعاونية الاتحاد يكفي لمدة طويلة عدا عن أن التعاونية مستمرة في توريد السلع وإدامتها بشكل يومي، حيث بلغت تعاقدات التعاونية لشهر رمضان  400 مليون درهم، وتملك تعاونية الاتحاد مستودع “ فاكتوري كوب” الذي يُعد من أكبر مستودعات السلع الغذائية وغير الغذائية على مستوى الشرق الأوسط، مؤكداً على أن التعاونية تتعامل مع ما يزيد عن 50 دولة لاستيراد السلع وتوفيرها إلى جانب المزارع والمصانع المحلية التي توفر كميات كبيرة من السلع الغذائية وغير الغذائية «
وأهاب البستكي “بالمواطنين والمقيمين بعدم التزاحم في منافذ البيع وشراء كميات كبيرة من السلع لكونها متوفر بكميات تكفي جميع أفراد المجتمع، مشدداً على ضرورة اتباع نمط تسوق فوق الاعتيادي بقليل وذلك لتجنب الخروج الدائم وتنفيذ تعليمات الالتزام بالمنزل في الفترة الحالية، وللإسهام مع الجهات المعنية في استدامة الموارد والمخزون السلعي وتوفير الغذاء للجميع».
وأضاف فيليب بجييون، مدير كارفور الإمارات لدى ماجد الفطيم للتجزئة قائلا:

فيما تتجه مراكز التسوق نحو الإغلاق في الإمارات العربية المتحدة، ستبقى كافة متاجرنا مفتوحة وكاملة المخزون من أجل العملاء في أوقات عملنا الاعتيادية. نحث عملائنا الأعزاء على التسوق بمسؤولية ومراعاة الآخرين. نحن على ثقة تامة بكفاءة المخزون وسلسلة التوريد لدينا، ونواصل مراقبة مستويات المخزون لنحرص على توفير احتياجات عملائنا. كما نعمل عن كثب مع الموردين للحرص على الحفاظ على أسعار المنتجات الأساسية، كي لا يشهد عملاؤنا ارتفاعاً في فواتير تسوقهم إضافة إلى تعقيم كافة المتاجر، تقوم كارفور بتطبيق إجراءات إضافية لضمان الحفاظ على المسافات الآمنة ووقاية صحة عملائنا وموظفينا. وهذا يتضمن وضع واجهات من زجاج الأكريليك عند صناديق الدفع لتخفيف الاحتكاك بين الزبائن والموظفين، ولافتات توعوية ترشد العملاء لأفضل ممارسات الحفاظ على المسافة الآمنة.كما تواصل كارفور التزامها بتزويد عملائنا بأفضل خيارات المأكولات الطازجة بأفضل الأسعار خلال هذه الفترة العصيبة. من جانبه، قال المتحدث باسم مجموعة «اللولو هايبر ماركت» في الدولة، ناندا كومار : إنه لا توجد قيود بصفة عامة على عمليات الشراء في متاجر (اللولو)، خصوصاً من السلع الغذائية بالنسبة للمستهلكين العاديين،وأوضح أن إدارات منافذ تابعة لـ«اللولو»، تدخلت خلال الفترة الأخيرة، لوقف بعض حالات الشراء عند الوصول إلى صناديق الدفع، حيث تمت ملاحظة بعض موظفي البقالات الذين يشترون كميات ضخمة لإعادة بيعها، سواء إلكترونياً أو في البقالات، كما لاحظنا أن البعض يشتري كميات ضخمة تكفي شهوراً، وتتعدى حدود الاستهلاك الطبيعي إلى التخزين.

من جهته، قال المدير التنفيذي لمراكز «أسواق للتجزئة»، عفان الخوري: إنه من الصعب تطبيق عمليات تحديد حالياً لعمليات شراء المستهلكين للسلع، لكن هناك عمليات متابعة مكثفة لصناديق المحاسبة، لإيقاف أي عمليات شراء لكميات كبيرة مبالغ فيها، سواء من مستهلكين، أو لمنع أي محاولات لأصحاب بقالات لشراء السلع بكميات كبيرة بهدف الاتجار بها،وأضاف أن المراكز رصدت عمليات الإقبال الأكبر على مواد التعقيم السائلة للأيدي والمنظفات، وهو ما يعدّ طبيعياً في الظروف الراهنة، مبيناً أن المراكز لديها مخزون كبير من السلع الغذائية بالمستودعات، إضافة إلى عقود واتفاقات طويلة الأمد مع شركات التوريد، مع تميز أسواق الدولة بوفرة كبيرة في مخزون السلع الغذائية.
ودعا الخوري إلى أهمية تجنب الممارسات الاستهلاكية السلبية لتخزين السلع، وذلك مع احتمالية تعرض تلك السلع للتلف السريع، وعدم استفادة المستهلكين منها.
وبدوره، قال المدير العام في جمعية «أسواق عجمان»، سامي محمد شعبان: إن الجمعية لديها متابعة لصناديق المحاسبة، لرصد وإيقاف أي عمليات شراء لكميات كبيرة ومبالغ فيها من أي مستهلك،

أو من تاجر بقالة يحاول الشراء لإعادة بيع السلع بأسعار أعلى، مبيناً أنه من الصعب حالياً تحديد عدد معين من السلع لكل مستهلك، وذلك في ظل الظروف الراهنة،وأشار إلى أن مخزون منافذ الجمعية من السلع الغذائية يتضمن كميات كبيرة كافية لفترة تتجاوز الأربعة أشهر، إضافة إلى توافر مخزون من سلع الخضراوات والفاكهة.
وأضاف شعبان أن تخزين وتكديس السلع بالمنازل من العادات الاستهلاكية السلبية، التي تعرض المستهلكين لخسائر مالية، نتيجة تعرض تلك السلع للتلف، خصوصاً من أصناف الخضراوات والفاكهة التي تحتاج لظروف تخزين معينة.

وأكد محمد السعيد  تاجر تجزئة:على أن هناك  ضمان استمرارية وسلاسة عملية التزود بالسلع بالصورة المطلوبة وبما يضمن الحفاظ على حالة الوفرة والتنوع واستقرار الأسعار.
وأشار السعيد  بعدم الانسياق وراء الشائعات في هذا الصدد، أو ممارسة سلوك استهلاكي غير صحي، وعلى جميع فئات المجتمع استقاء الأخبار الموثوقة والصحيحة والإرشادات السليمة من الجهات الحكومية والرسمية والمختصة تجنباً للوقوع في أي ممارسات تسبب ممارسات عشوائية بالأسواق.
وقال أحمد سامي، مستهلك: إن الإمارات بها أمن وأمان ، وإن الجهات المعنية أعطت لنا السبيل لتقديم الشكاوي بالإبلاغ عن أي حالات تخالف قانون حماية المستهلك في الدولة، سواء بالرفع غير المبرر للأسعار أو الممارسات التجارية السليمة فيما يخص عرض وإتاحة المنتجات، وذلك من خلال التواصل مع مركز الاتصال المباشر لحماية المستهلك في وزارة الاقتصاد على الرقم 600522225، أو بالجهات الحكومية المحلية المختصة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      15812 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      6307 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      16959 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      234 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      75059 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      67859 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43941 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42930 مشاهده