ترمب: لا يمكن القبول بالفوضى

الجيش الأميركي يستخدم مروحيات لتفريق المتظاهرين

3 يونيو 2020 المصدر : •• واشنطن-وكالات تعليق 64 مشاهدة طباعة
أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أنه سيحارب من أجل الحفاظ على أميركا، وتعهد بأن يبقي البلد الأعظم في العالم آمنا وسالما.وقال في كلمة وجهها للشعب الأميركي من حديقة البيت الأبيض إن قضية موت جورج فلويد لن تذهب سدى، ولكن لا يمكن القبول بالأوضاع الحالية.
وتابع قائلاً: أديت القسم لصون قوانين أمتنا وذلك ما سأقوم به، معتبرا ما شهدته واشنطن من عنف الأحد بمثابة عار كبير.

كما أعلن عن نشر آلاف الجنود المدجّجين بالأسلحة وعناصر من الشرطة في واشنطن لحماية العاصمة.
إلى ذلك، أكد الرئيس الأميركي أن ما يحدث ليس مظاهرات سلمية، ولكنه إرهاب وفوضى، موضحا أن محاربة الكراهية ستتم من خلال العدالة". ووصف ترمب عنف الاحتجاجات بأنه إرهاب محلي.
وذكرت تقارير أن مروحيات عسكرية أميركية حلقت على ارتفاع منخفض لتفريق المتظاهرين الذين نزلوا الى الشوارع احتجاجا على مقتل جورج فلويد، في منطقة الحي الصيني في واشنطن العاصمة.

وحاولت طائرات الهليكوبتر من طراز بلاك هوك ولاكوتا التابعة للجيش الأميركي تفريق الحشود التي خرقت حظر التجول المفروض في المدينة الساعة السابعة مساء.
وقال شهود عيان إن الطائرات العامودية كانت تحلق على ارتفاع منخفض جدا حيث تناثرت الأوساخ والأتربة في الشوارع ومزقت أغصان الأشجار وحطمت واجهات بعض المتاجر.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرها متظاهرون على مواقع التواصل الاجتماعي الطائرات العامودية تحلق على ارتفاعات منخفضة في مناورة على ما يبدو لاستعراض القوة، وفق ما ذكرت فوكس نيوز.

وتصاعد التوتر في عاصمة البلاد خلال الأيام الأخيرة عقب وفاة المواطن الأميركي جورج فلويد على يد أحد عناصر الشرطة في 25 مايو الماضي.
وفي وقت سابق الاثنين، أطلقت أجهزة الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في ساحة لافاييت قبل مرور موكب الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال توجهه لزيارة كنيسة سانت جون، والتي اشتعلت فيها النيران خلال المظاهرات الليلة الماضية.

ويأتي استخدام طائرات الهليكوبتر بارتفاعات منخفضة في الوقت الذي أدلى فيه ترامب ببيان أكد فيه على اتخاذ إجراءات فورية لتعبئة جميع الموارد الفدرالية المتاحة لوقف أعمال الشغب والنهب في جميع أنحاء البلاد.
كما هدد ترامب بنشر الجيش إذا لم ترسل الولايات الأميركية الحرس الوطني لتفريق الاحتجاجات.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن وحدة من الشرطة العسكرية تم نشرها في واشنطن العاصمة ويقدر عددها بما يتراوح بين 200 و500 جندي قدموا من قاعدة فورت براغ العسكرية بولاية نورث كارولينا، والتي يتمركز فيها حوالي 57 ألفا من عناصر القوات المسلحة الأميركية.

وتوفي جورج فلويد، وهو مواطن أميركي أسود من أصول أفريقية، على يد الشرطة الأميركية وكان مقيد اليدين في ذلك الوقت، بعد أن تجاهل شرطي صيحات المارة لكي يتركه. وأثارت وفاته التي تم تصويرها من جانب مواطنين، احتجاجات في مينيابوليس انتشرت إلى مدن أخرى بمختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      16631 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      7043 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      17784 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      444 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      75895 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      68628 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      44094 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      43065 مشاهده