حاكم رأس الخيمة : الإمارات فقدت قائدا بحجم وطن

14 مايو 2022 المصدر : •• رأس الخيمة -وام: تعليق 73 مشاهدة طباعة

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أن الدولة فقدت برحيل المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان "رحمه الله" قامة وطنية وإنسانية كبيرة مشهود لها على مستوى الإمارات والمنطقة والعالم بمواقف إنسانية نبيلة، وبمآثر وسمات قل نظيرها.

وأضاف سموه : الحزن يخيم اليوم على الإمارات بفقدها قائداً بحجم وطن، ورجلاً كان له الدور الأكبر والإسهام في قيادة مسيرة تمكين الإنجازات في الدولة، فكان الأمين على إرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس الإمارات، والحريص على أن تستمر دولة الإمارات في تكريس العمل على تحقيق الأولويات وفي مقدمتها إعلاء إسم وراية الدولة في جميع الميادين، وتمكين أبناء الإمارات من المساهمة الفاعلة في نهضتها وتطورها.

وتقدم سموه بأصدق العزاء وخالص المواساة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حاكم أبوظبي، وآل نهيان الكرام، داعيا الله عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان، فالفقد كبير والمصاب جلل.

وأكد سموه أن الشيخ خليفة رحمه الله، كان قائد مرحلة مهمة من عمر الاتحاد، والمؤتمن للحفاظ على نهضتها وتطورها، ونحن إذ ننعي اليوم فقيدنا الكبير، نستذكر بفخر خصاله الحميدة ومحاسنه الطيبة، ونشهد بأنه أدى رسالته تجاه شعبه ووطنه بمنتهى الإخلاص والأمانة والتفاني، وترك لنا من بعده إرثاً وذخرا باقياً في نفوس الأجيال القادمة من أبناء الإمارات، إرثاً سيكون نبراساً وهدياً ودليلاً لكل من يرغب بصدق في بناء وطنه، ومنارة تنير الدرب لمواصلة صناعة الغد الأفضل لبلدنا الحبيب.

وقال صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي إن الحزن اليوم مقرون بالأمل والعزيمة، فهذه الأرض ولادة وقادرة دوماً على إنجاب رجال قادرين على صونها وحمايتها وإعمارها لتكون دوماً واحة الأمن والأمان، سنسير معاً مقتدين بتجربة قائدنا الراحل الشيخ خليفة بن زايد "رحمه الله" وملتفين حول علم وراية الإمارات، وهذا التكاتف الذي نراه اليوم من شعب الإمارات والمقيمين على أرضها رسالة واضحة أن إرث الراحل الكبير، ومن قبله الآباء المؤسسين باق فينا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

وأكد سموه : ألمنا كبير، وأملنا كبير بمواصلة النهج، والحفاظ على الإرث، والانطلاق نحو آفاق جديدة تؤكد بأننا على عهد الوفاء باقون لقائدنا الراحل، وبأننا نجدد عهد الوفاء والولاء لدولة الإمارات الحبيبة، هذا غرس الآباء الذي حافظ عليه الشيخ خليفة رحمه الله، وأوصله بكل أمانة لأجيالنا الحالية، ومهمتنا اليوم مواصلة العمل والإنجاز تكريماً وتخليداً لهذه الذكرى .. رحم الله الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وطيب ثراه وألهم أهله وشعبه ومحبيه الصبر والسلوان "إنا لله وإنا إليه راجعون".

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      23399 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      14430 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      26534 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      3422 مشاهده
شعر قرام
 15 أغسطس 2020        تعليق      93710 مشاهده
البيت متوحد
 15 أغسطس 2020        تعليق      93403 مشاهده
جيناك يالمريخ
 25 يوليو 2020        تعليق      92746 مشاهده
الأسَدْ
 1 نوفمبر 2020        تعليق      87539 مشاهده