عروس البحر.. تخريب متعمد للتمثال التاريخي

4 يوليو 2020 المصدر : تعليق 52 مشاهدة طباعة

تعرض التمثال الشهير لشخصية ليتل ميرميد (عروس البحر الصغيرة) التي ابتكرها الكاتب الشهير هانس كريستيان أندرسن، والتي تمثل أحد أكبر مناطق الجذب السياحي في كوبنهاغن، إلى التخريب والتشويه.
وكتبت كلمتا "سمكة فاشية" على القاعدة الحجرية التي يستقر عليها التمثال، وطوله 1.65 مترا، وهو مصنوع من البرونز، والذي كثيرا ما يتعرض لهجمات، ويقع التمثال عند مدخل ميناء كوبنهاغن.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها.
وصنع التمثال تكريما لكاتب قصص الأطفال الدنماركي أندرسن. والتمثال كثيرا ما استهدف بالتخريب، وقطعت رأسه ورسم عليه وكسر عاموده.
ويمثل التمثال البرونزي شخصية خيالية لابنة ملك البحر، وهي عروس بحر، تقع حسب الرواية في حب أمير وتتمنى ان تصبح آدمية.
والشهر الماضي ألقى طلاء أحمر كثيف على تمثال قس تبشيري دنماركي كان له دور رئيسي في استعمار غرينلاند، وكتب عليه "انهوا الاستعمار"، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".

ولا يعرف ما إذا كان العملين التخريبيين على صلة.
وتجري إعادة النظر في تماثيل ونصب في أنحاء العالم، في ضوء مظاهرات تطالب بالعدالة العرقية عقب وفاة الأميركي ذي الأصل الأفريقي جورج فلويد في ولاية منيابوليس.
والخميس اتهم نشطاء حقوقيون مسؤولين دنماركيين بتجاهل العنصرية في البلاد، بعدما أعلنت السلطات أن مقتل مواطن دنماركي من أصول افريقية على يد رجلين (من البيض) ليس مدفوعا بالعنصرية.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      16899 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      7233 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      18066 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      659 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      76191 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      68838 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      44245 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      43191 مشاهده