«معا» تطلق أول حلقة نقاش بمشاركة ممثلي القطاعين الحكومي والخاص

11 يوليو 2019 المصدر : •• أبوظبي-وام: تعليق 173 مشاهدة طباعة
شاركت مجموعة من مؤسسات وشركات القطاع الخاص والهيئات الحكومية في أبوظبي في أول حلقة نقاش تستضيفها هيئة المساهمات المجتمعية “معاً” وذلك في إطار التزامها مع الهيئة في الحث على إيجاد حلول لمواجهة التحديات الاجتماعية ودعم الجهود الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع، عبر اشراك مختلف القطاعات وإلهام روّاد الأعمال الاجتماعيين لتقديم حلول اجتماعية مبتكرة لمواجهة القضايا الاجتماعية.
 
وعُقدت حلقة النقاش بحضور مجموعة من ممثلي المؤسسات والشركات الخاصة والحكومية من ضمنها دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وشركة مبادلة، ودائرة تنمية المجتمع، ودائرة التعليم والمعرفة، وتعتبر هذه الجلسة هي الأولى التي تستضيفها هيئة “معاً” في إطار مبادرتها الجديدة التي تهدف إلى تطوير الأفكار الاجتماعية المبتكرة.
 
ترأس الجلسة التي حضرها أكثر من 70 ضيف معالي الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، بالإضافة الى سعادة سلامة العميمي، مدير عام هيئة المساهمات المجتمعية - “معاً” التي شاركت في جلسة الأسئلة والأجوبة مع الحضور.
 
وأوضح معالي الدكتور مغير خميس الخييلي أهمية استضافة مثل هذا الملتقى باعتباره منصة ممتازة للتوعية بالتحديات التي تواجه أصحاب الهمم، والعمل على إيجاد الحلول المبتكرة التي تسهم في تحسين نمط حياتهم وتحقيق تطلعاتهم.
 
وقال معاليه شكلت حلقة النقاش فرصة رائعة للتعمق بالقضايا الملحة التي تواجه أصحاب الهمم، ولنشر الوعي حول أهمية طرح حلول مناسبة للتحديات التي يواجهونها، فنحن نسعى من خلال هذه الجلسات إلى تعزيز الترابط الاجتماعي بين كافة شرائح وأطياف المجتمع.. ومن هذا المنطلق، جمعنا في هذه الجلسة شخصيات ريادية من أصحاب الخبرة والمعرفة، للاطلاع على أفضل الممارسات المتبّعة في هذا المجال، والتعاون معاً على تقديم كافة أشكال الدعم لأصحاب الهمم، ليتمكنوا من النجاح في جميع مراحل حياتهم بدءاً من المرحلة التعليمية في المدرسة والجامعة ووصولاً إلى العمل والتقاعد.
 
وأشار الخييلي إلى الدور الفاعل الذي يلعبه ممثلي المؤسسات المشاركة في حلقة النقاش بهدف الوصول إلى أكثر الأفكار ملاءمة للتطبيق والتنفيذ في هذه المرحلة من المبادرة، ما يساعد على تعزيز دمج أصحاب الهمم في المجتمع. وبدورها قالت سعادة سلامة العميمي : تعكس استضافتنا لجلسة الحوار التزامنا في هيئة معاً لتحقيق مهامنا في تطوير الحلول الاجتماعية المبتكرة، والمساهمة في تحقيق النفع العام، ونسعى إلى تحقيق ذلك من خلال تطبيق معاني التضامن والتكامل من خلال هذا الحوار البناء، وعبر جمع المؤسسات الحكومية والخاصة ومؤسسات المجتمع المدني من أجل رعاية الحلول الجديدة والمبتكرة لنتمكن من مواجهة التحديات الاجتماعية.. وآمل أن يستفيد كافة المشاركين معنا من الدروس المهمة التي تعلمناها من هذه الجلسة التي حملت في مضمونها معاني الشفافية والحوار البنّاء.
 
وقال متحدث رسمي من دائرة التعليم والمعرفة إن الخدمات التي تلتزم دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي بتقديمها تتضمن ترسيخ ثقافة الدمج الشامل وتأمين رعاية مخصصة للمصابين بالتوحد ودعم عائلاتهم، ونحن نعتمد بذلك على ثقافة نشر الوعي من خلال إطلاق حملات تسلط الضوء على احتياجات أصحاب الهمم وتحدياتهم .. واليوم وفي إطار عام التسامح، نريد أن نرى سياسات جديدة مخصصة لأصحاب الهمم من شأنها أن تضع أساسات التغيير الذي نسعى إلى تحقيقها في مجتمعنا.
 
وأشادت مارلينا دي كوستا، رائدة الأعمال الاجتماعية، بدور هيئة “معاً” في تطوير السياسات وتوجيه الأموال للبرامج التي تخدم الاحتياجات الاجتماعية. وقالت بصفتي واحدة من رواد الأعمال الاجتماعيين المشاركين في حاضنة معاً الاجتماعية ولدي فكرة اجتماعية وأطمح إلى تطويرها، أرى أن برنامج “معاً” يشكل منصة نموذجية لمشاركة الآراء والأفكار الاجتماعية.. وأطمح من خلال الفكرة التي أقترحها في البرنامج إلى فتح منصة اجتماعية للتغلب على عزلتهم ومناقشة جميع التحديات والمشاكل التي تواجههم..و أشكر “معاً” على هذه الفرصة .

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      10531 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      1344 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      11592 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      10692 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      69974 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      63073 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      41849 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      40903 مشاهده