الإمارات تشارك في معرض DSEI الدولي لأنظمة الدفاع والمعدات

11 سبتمبر 2019 المصدر : •• لندن-وام: تعليق 117 مشاهدة طباعة
تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة في معرض أنظمة الدفاع والمعدات الدولي DSEI المعرض العالمي الرائد للدفاع والأمن،في دورته العشرين والذي انطلقت فعالياته امس ويستمر حتى 13 سبتمبر الجاري في مركز المعارض والمؤتمرات  أكسل لندن  التابع لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض أدنيك بالمملكة المتحدة.
 
ويتولى مجلس الإمارات للشركات الدفاعية، إحدى مبادرات مجلس التوازن الاقتصادي توازن تنظيم جناح الدولة المشارك في المعرض والذي يستضيف عددا من الشركات الإماراتية المتخصصة في قطاعات الطيران والتكنولوجيا والأمن والتصنيع ويأتي ذلك في إطار دعم مسيرة الصناعات العسكرية الإماراتية ووصولها إلى الأسواق الواعدة، وتعزيزاً لتواجد المنتجات الوطنية والصناعات المحلية في الأسواق الدولية .
 
ومن المتوقع أن يشهد المعرض أكثر من 35 الف زائر لمشاهدة أكثر من الف و 600 عارض و40 جناحا يمثلون 50 دولة متخصصين في خمسة مجالات رئيسية لصناعة الدفاع والأمن وهي القوات الجوية والبرية والبحرية والأمن والقوات المشتركة.
 
ويعد جناح دولة الإمارات فرصة مثالية لأعضاء مجلس الإمارات لاستعراض إمكاناتهم وتعزيزمنتجاتهم وخدماتهم على نطاق عالمي .واكد مطر علي الرميثي رئيس مجلس ادارة مجلس الإمارات للشركات الدفاعية الحرص على تواجد الشركات الاماراتية في معظم المعارض العسكرية والأمنية لاستعراض إمكاناتها الصناعية العسكرية عبر أكبر منصة تعرض فيها مشاريعها المطورة والمبتكرة في مجال الصيانة والتصنيع والإصلاح والعُمرة، والخدمات اللوجستية والاتصال والتدريب والتطوير التكنولوجي.
 
واضاف “لقد فرضت الصناعات الدفاعية الوطنية اليوم نفسها على الساحة الدولية في السنوات القليلة الماضية، وباتت تمتلك ميزات تنافسية كبيرة تؤهلها للانخراط في مرحلة أكثر تطوراً، سواء لجهة الدخول في إنتاج نوعيات جديدة من الأسلحة والمعدات أو الوصول إلى أسواق جديدة لعرض منتجاتها التي تتسم بالجودة والمتانة.

ولأجل هذا، فإن مجلس التوازن الاقتصادي يحرص دوماً على مواكبة هذه التطورات الإيجابية، ويعمل على دعمها من خلال رؤى واستراتيجيات جديدة تعلي قيم الإبداع والابتكار للانسجام مع متطلبات المرحلة المقبلة، والتزاماً بتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة الرامية إلى تعزيز مكانة دولة الإمارات في مجال الصناعات الدفاعية والامنيه والإسهام في تحقيق اقتصاد وطني تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والتطبيقات التكنولوجية المستقبلية».
 
وقال ان تطوير قاعدة الصناعات الدفاعية الوطنية هو مسؤولية مشتركة تتطلب تضافر الجهود كافة من أجل ترجمة طموحات قيادتنا الرشيدة في تعزيز تنافسية دولة الإمارات مع الدول المتقدمة في مجال الصناعات الدفاعية. من جانبهم أكد عدد من قادة القطاع العسكري والمسؤولين في الشركات العسكرية والأمنية الوطنية المشاركة بالمعرض ان جناح دولة الإمارات سيسهم في توفير الدعم للقطاع الاقتصادي في الدولة وسيعود بفوائد كبيرة تسهم في تعزيز مسيرة التطوير والتنمية المستقبلية.
 
وتعكس مشاركة الشركات الوطنية العسكرية في معرض الدفاع والأمن الدولي امكانياتها التقنية الدفاعية وقدراتها في مجال الأنظمه العسكرية والامنية المختلفة ويبرز ما وصلت اليه الكوادر الإماراتية من مستوى متقدم وتأهيل تقني رفيع حيث تعرض الشركات المشاركة العديد من التقنيات المتطورة من الأنظمة الحديثة التي تقوم بتطويرها بمواصفات عالمية بهدف ابراز مميزات وتطور المنتج الإماراتي.
 
واكدت الشركات العسكرية الوطنية المشاركة في المعرض على اهمية المشاركة في مثل هذه المعارض المتخصصة و الالتقاء مع أبرز القادة والمسؤولين والخبراء وصناع القرار في معرض الدفاع والأمن الدولي والذي تشارك فيه اكبر الشركات في مجال الدفاع والأمن على مستوى العالم لعرض أحدث الأنظمة الدفاعية المتطورة والمعدات العسكرية، ومستلزمات الجنود والتجهيزات الدفاعية المختلفة.
 
ومن جانبه قال خليفة التميمي مدير مشروع وتطوير بشركة “هالكون سيستمز” ان الشركة تشارك في معرض أنظمة الدفاع العسكرية والأمنية DSEI 2019 للمرة الأولى ضمن جناح دولة الإمارات.
 
وتعكف الشركة حالياً على تجهيز مرافقها لتطوير وإنتاج أحدث المنظومات التكنولوجية الدفاعية حيث وقعت الشركة في شهر فبراير الماضي اتفاقية مع صندوق تنمية القطاعات الدفاعية والأمنية التابع لـمجلس “توازن” الاقتصادي الذي يمثل الجهة الرسمية المكلفة بتطوير الصناعات العسكرية في الدولة وسيقدم الصندوق تمويلا بقيمة 193 ملايين درهما لشركة “هالكون سيستمز” التي تفيد التقارير أنها تخطط لتطوير وتصنيع ألواح مراقبة وتوجيه الصواريخ الذكية خلال السنوات الثلاث القادمة.
 
واشار الى ان ملكية شركة “هالكون سيستمز” تعود إلى “مجموعة ياس القابضة” التي تتخذ من أبوظبي مقرا لها،.وقال عبدالرحمن الحمادي مدير برنامج بشركة أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية “أداسي” ان الشركة تعرض من خلال مشاركتها مجموعة واسعة من الخدمات المختلفة التي تغطي كافة أنواع الأنظمة الذاتية، بدءا بالتحليل المشترك لاحتياجات المستخدم النهائي، مرورا بتجميع تلك الاحتياجات بصورة رسمية، وانتهاء باختيار الأجهزة وشرائها. وتعمل الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقرا لها على التمدد في دول الخليج العربية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
 
وأوضح ان الشركة تتخصص في مجال حيازة وتطوير واختبار وتشغيل الأنظمة الذاتية والتدريب عليها وعمل الصيانة اللازمة لها لخدمة القوات الجوية والبرية والبحرية. وهذا يشمل تعديل وإعادة تهيئة الأنظمة المأهولة، لاسيما تحديد وتركيب الأنظمة والأجهزة البديلة.
 
ومن جانبه قال حسن المرزوقي مستشار بأكاديمية ربدان ان الأكاديمية تشارك في توفير مناهج أكاديمية ومهنية مزدوجة تتيح الاعتراف بالتعلم والخبرات المسبقة – في فعاليات المعرض و الذي يعتبر منصة مثالية للأكاديمية لاستعراض خبراتها في هذا المجال وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات مع المؤسسات العالمية الرائدة في هذا المجال.
واشار الى ان أكاديمية ربدان تعتبر أول أكاديمية فريدة من نوعها في دولة الإمارات، وهي تمنح فرص التعلم في المجالين العسكري وغير العسكري معربا عن تطلع الشركة إلى المشاركة في معرض أنظمة الدفاع العسكرية 2019 باعتباره منصة مثالية لتبادل الخبرات في بيئة تعليمية متعددة التخصصات.

وتعتبر الأكاديمة الخيار الأفضل لتطوير والاستعانة بخبراء السلامة والأمن والدفاع والاستعداد للطوارئ وإدارة الأزمات SSDEC حيث تطبق الأكاديمية أفضل المعايير العالمية في مجال تصميم وتنفيذ البرامج التدريبية والتعليمية والبحوث العلمية المتخصصة في مجال السلامة والأمن والدفاع والاستعداد للطوارئ وإدارة الأزمات بهدف وضع استراتيجية موحدة ومدروسة ومستدامة لتعزيز درجة الاستعداد والحماس لدى الأفراد والمؤسسات داخل الدولة.
 
اما مسفر ناصر الكربي مدير عام مؤسسة الفتان لصناعة السفن فقال ان الشركه من خلال مشاركتها في المعرض تعرض أحدث طرازاتها من القوارب وتتخصص الشركة، التي تتخذ دولة الإمارات مقراً لها، في بناء وإصلاح السفن، وتشمل أنشطتها التجارية بناء السفن الحديدية وخدمات حقول النفط البحرية والبرية، والتصنيع، والتصميم، وإصلاح وصيانة سفن البحرية المصنوعة من الألمنيوم والقوارب المصنوعة من الألياف الزجاجية.
 
واشار الى ان قائمة منتجات الشركة تشمل قوارب الداوريات السريعة التي يصل طولها إلى 15 مترا والتي تستخدمها قوات حرس السواحل لمنع عمليات التهريب، وقوارب الداوريات التي يصل طولها إلى 34 مترا والمستخدمة في دعم الأمن الداخلي ومهام البحث والإنقاذ.
 
كما نجحت شركة الفتان لصناعة السفن في تنفيذ مشروع خاص لتطوير زوارق الطوربيدات الطوافة وتخطط الشركة لتطوير وحدة للتعامل مع الزوارق التي يتجاوز حجمها ال 100 متر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      10417 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      1226 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      11472 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      10624 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      69853 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      62959 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      41768 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      40834 مشاهده