تدوير تكرم الشركاء الاستراتجيين المشاركين في حملة «الظفرة تستاهل»

12 نوفمبر 2019 المصدر : •• منطقة الظفرة – لطيفة جابر تعليق 86 مشاهدة طباعة
• سالم الكعبي: تحية شكر وعرفان وتقدير لجميع الشركاء الاستراتيجيين على الجهود المميزة التي بذلوها
• سعيد العامري: نعتز بمشاركتنا في حملة «الظفرة تستاهل» والمشاركات السابقة في حملتي العين وأبوظبي لأهميتها في إبراز المظهر الحضاري
 
 كرم مركز أبوظبي لإدارة النفايات - تدوير أمس، شركاءه الاستراتيجيين المشاركين في حملة “الظفرة تستاهل”، وذلك في حفل تكريم خاص نظمه المركز في فندق ويسترن في منطقة الظفرة بحضور سعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي ، مدير عام مركز أبوظبي لادارة النفايات – تدوير و سعادة محمد المنصوري، مدير عام بلدية منطقة الظفرة، عضو مجلس إدارة مركز أبوظبي لإدارة النفايات وبمشاركة عدد من المؤسسات والجهات الحكومية ذات العلاقة، إضافة إلى مزودي الخدمات البيئية المتعاقدين مع “تدوير».
 
ونفذ المركز حملة “الظفرة تستاهل” بالتنسيق والتعاون مع بلدية منطقة الظفرة وهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، بهدف رفع مستوى الوعي البيئي لدى مجتمع منطقة الظفرة بمختلف شرائحه حول أهمية حماية البيئة من كل الملوثات ومشوهات المنظر العام، وأثرها على سلامة وأمن وصحة المجتمع.
 
واستهدفت الحملة العزب، والمزارع، والمواقع الإنشائية، والمحلات التجارية، والأحياء السكنية والحدائق العامة في كل من مدينة زايد، وليوا، والمرفأ، وغياثي ومنطقة السلع ودلما للحد من السلوكيات الخطأ لدى البعض في التعامل مع النفايات، ومواجهة الأضرار الناتجة عنها، وضرورة التقليل من النفايات، وآلية الفصل الصحيح وإعادة الاستخدام وترسيخ الممارسات السليمة بما في ذلك تجنب الرمي العشوائي للنفايات لما يترتب على ذلك من آثار سلبية ضارة على البيئة والمظهر الجمالي لمنطقة الظفرة.
 
وشملت فعاليات التكريم، الكلمة الترحيبية لسعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي، مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات الذي استهلها بتقديم تحية شكر وعرفان وتقدير لجميع الشركاء الاستراتيجيين على الجهود المميزة التي بذلوها طيلة أيام الحملة وإسهاماتهم الفاعلة في سبيل انجاحها وتحقيق الأهداف المنشودة، مؤكداً في الوقت ذاته على ضرورة استمرار هذه العلاقات والعمل على توطيدها وبناء شراكات قوية وطويلة الأمد مع كافة الجهات ذات الصلة وأهمية تنسيق وتوحيد العمل الجماعي لزيادة الكفاءة في الأعمال المشتركة بما يضمن المساهمة الحقيقية في تحقيق رؤية إمارة أبوظبي المتمثلة في الوصول إلى بيئة آمنة ومستدامة.»
 
وبهذه المناسبة، قال سعادة سعيد البحري سالم العامري، مدير عام هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية “إن مشاركة الهيئة في حملة “الظفرة تستاهل “يؤكد حرصنا على دعم توجهات حكومة أبوظبي لتعزيز جودة الحياة، و تنسيق جهود الهيئات الحكومية وربطها بقنوات موحدة  لمواءمة التوجهات وتحسين تجارب المتعاملين وجعل إمارة  أبوظبي المكان الأفضل للعيش بسعادة واطمئنان».

وأضاف “نعتز بمشاركتنا في حملة “الظفرة تستاهل” والمشاركات السابقة في حملتي العين وأبوظبي لأهميتها في إبراز المظهر الحضاري لمدن ومناطق إمارة أبوظبي وتحفيز السكان على الاهتمام بالنظافة العامة والمظهر الحضاري” مشيراً إلى أن الهيئة عملت على توعية المتعاملين  والمستفيدين من خدماتها وخاصة أصحاب المزارع والعزب حول أهمية العناية بنظافة المزرعة والعزبة والتخلص الآمن من المخلفات الزراعية والحيوانية مع التأكيد على أهمية التعامل الآمن مع الأسمدة والمبيدات. 

وأوضح أن أحد أهداف هيئة  أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية المساهمة في خلق بيئة نظيفة وآمنة للزراعة لتعزيز جودة وسلامة الإنتاج الزراعي والحيواني وتحقيق استدامة قطاع الزراعة، معبراً عن شكره لمركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير” لتنفيذه لمثل هذه الحملات الهامة وإشراك المجتمع في تعزيز جودة الحياه في إمارة أبوظبي. وتخلل فعاليات الحفل تنظيم محاضرة حول عام التسامح جاءت ضمن مبادرات وأنشطة المركز لترسيخ قيم التسامح الثقافي والمجتمعي والمؤسسي التي تنبثق من محاور عام التسامح، كما شهد الحفل عرض فيديو تناول أهم النشاطات التي رافقت الحملة مع استعراض أبرز نتائجها.

وتم خلال الحملة ترحيل ما يقارب 17,000 طن من النفايات الخضراء، ومخلفات العزب، ومخلفات الهدم والبناء، إلى جانب توزيع عدد 500 من المطبوعات شملت كتيبات توعوية وتثقيفية على كافة المواقع التي شملتها الحملة، وتعريف الجمهور بقائمة المخالفات المرتبطة بالتعامل مع النفايات ومشوهات المظهر العام وتطبيق اللائحة التنفيذية ذات الصلة. يذكر أن مركز أبوظبي لإدارة النفايات- تدوير هو الجهة الحكومية الرئيسية المسؤولة عن كافة الأنشطة المتعلقة بتطوير خدمات إدارة النفايات، من جمع، ونقل، ومعالجة، والتخلص الآمن منها بطريقة فعالة واقتصادية في مختلف أرجاء إمارة أبوظبي، بالإضافة إلى مكافحة اَفات الصحة العامة. كما أن المركز لا يألو جهداً لرفع مستوى الوعي البيئي لدى سكان الإمارة بأهمية الحفاظ على البيئة وتشجيعهم على ممارسة وتبني السلوك البيئي السليم، الذي من شأنه دفع عجلة التنمية.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      12397 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      3259 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      13556 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      11860 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      71936 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      64937 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43013 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42035 مشاهده