سينترا البرتغالية لؤلؤة على ضفاف الأطلسي

13 يناير 2014 المصدر : •• سينترا – البرتغال: تعليق 11508 مشاهدة طباعة
في اليوم الثاني لرحلتنا في البرتغال توجهنا الي مدينة سينترا البرتغالية وهي مدينة تاريخية حافلة بالاثار والتراث الانساني العالمي تم تأسيسها عام 1850 وتحظى بمواقع ومناظر طبيعية خلابة الأمر الذي جعل الملوك والأمراء يختارونها مقرا لإقامتهم. كان لنا لقاء في مقر الحكومة المحلية اذ التقينا عمدة المدينة الدكتور باسيليو هورتا والذي حدثنا عن عراقة المدينة والتي ضمتها الأمم المتحدة المدينة إلى التراث الإنساني، وابدى رغبته ايضا في توأمة المدينة مع ابوظبي لاقامة علاقات سياحية وثقافية وتراثية بين الجانبين واشار الى خطط التطوير السياحي في المدينة التي يطلق عليها البرتغاليين لقب لؤلؤة البرتغال.
 
وبعد اللقاء الودي بدأنا جولة في المدينة التي تنتشر فيها العديد من القلاع والقصور أهمها قصر مونسرات بصراحة فان سينترا هي مدينة فاتنة غير بعيدة عن لشبونة وتقع على الساحل الغربي للبرتغال. تشتهر بمعمارها الذي يجده الزائر في حالةٍ ممتازة وبمعالمها التاريخية التي منحتها شرف التواجد على قائمة اليونيسكو لمواقع التراث العالمي.
 
 تقع المدينة بالقرب من سلسلة جبال سينترا وتتمتع بشعبية كبيرة لدى الزائرين الوافدين من العاصمة لمشاهدة القصور الخمسة الموجودة هنا، بالإضافة إلى قلعة البربر التي يعود تاريخها إلى القرن التاسع. وقد تعرض هذا الحصن ذي الأصول الإسلامية للعديد من الهجمات والحصارات خلال القرون الوسطى .
 
يقول عمدة المدينة الدكتور باسيليو هورتا تجتذب البرتغال أعداداً غفيرة من السياح سنوياً بفضل مناخها المعتدل، خصوصا في مدينة سينترا، التى تقع على بعد نحو 18 كيلومتراً شرق المحيط الأطلسي، لذلك اتخذها ملوك البرتغال السابقون مقراً صيفياً لهم، وقاموا بتشييد قصر «بالاسيو دا بينا» بألوان زاهية وتصاميم غريبة، كأنهم سيعيشون للأبد في هذا القصر ويعتبر قصر «بالاسيو دا بينا» من أهم المعالم التاريخية والسياحية في البرتغال، وبفضل تصاميمه الخارجية الأسطورية، فإنه يُعد نقطة الجذب السياحي في جبال سينترا، التي تبعد نحو 30 كيلومتراً، شمال غرب العاصمة لشبونة.
 
وقد أطلق الرومان على هذه السلسلة الجبلية، التي يبلغ ارتفاعها 529 متراً اسم «جبل القمر»، وتمتد هذه السلسلة حتى المحيط الأطلسي، ويصل أحد فروعها إلى منطقة «كابو دا روكا»، التي تعتبر أقصى نقطة غربية في قارة أوروبا.
 
وقد اصطحبنا المرشد السياحي إلى غرفة مربعة داخل القصر بها قبة مثمنة الزوايا. وقال «ترتفع القبة ثلاثة أضعاف الجدران الداعمة لها»، بالإضافة إلى تغطية الجدران بالبلاط الأزرق القديم، وفوق ذلك يوجد 72 شارة لطبقة النبلاء، تشير إلى العائلات الحاكمة خلال القرن 16. وبعد ذلك يظهر الطريق شديد الانحدار والمُعبّد بالأحجار إلى قلعة «كاستيلو دو مورو»، أو قلعة المغاربة، التي تم تشييدها خلال القرن الثامن الميلادي، والتي لم يتمكن البرتغاليون من اقتحامها إلا عام 1147.
 
ولاتزال أطلال القلعة بحالة جيدة، ويتمكن السياح من دخولها عبر الأسوار ذات الشرفات المسننة، لكن بشرط ألا يعانوا الدوار وداء المرتفعات. وبعيدا عن هذا كله، فإن سينترا مشهورة بمقاهيها وحلوياتها البرتغالية التقليدية (Queijadinha ـ بالجبن و Travesseiro ـ بالفاكهة)، كما انها تتمتع باحوال جوية ممتازة على مدار العام وقد  الهمت اجواؤها القديمة والطبيعية الهادئة الشعراء والكتاب عبر العصور، كما ذكرنا، ووصفها الشاعر الإنجليزي   اللورد بايرون بأنها «عدن الرائعة» في اشارة الى جنات عدن في قصيدة Childe Harold’s Pilgrimage ، ويقول احد مقاطع قصيدة للشاعر روبرت سوذيه: «اكثر نقطة مباركة على الارض»، فهي مكان مثالي للحالمين بالتمتع بأصوات العصافير والطبيعة الوافرة والخيرة.  اما الكاتب هانس اندرسون فقد وصفها بانها «اجمل مكان في البرتغال». ويقال ان كريستوفر كولومبس لجأ اليها وأرسى قواربه على الشواطئ القريبة منها قبل وصوله للقاء ملك اسبانيا وبدء رحلة اميركا عام 1493. 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      15373 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      5994 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      16470 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      12610 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      74716 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      67589 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43660 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42650 مشاهده

موضوعات تهمك