اتحاد المبدعين العرب يمنحها وسام وشهادة التفرد في الإبداع

شما بنت محمد تطلق حزمة من المبادرات المتميزة لخدمة المجتمع الإماراتي

16 مارس 2019 المصدر : •• العين - محسن راشد: تعليق 74 مشاهدة طباعة
  • شما بنت محمد تطلق حزمة من المبادرات المتميزة لخدمة المجتمع الإماراتي
  • شما بنت محمد تطلق حزمة من المبادرات المتميزة لخدمة المجتمع الإماراتي
• نشر ثقافة التسامح تعزز الشعور بالتعاطف والرحمة وأساليب جديدة لتحفيز وتعزيز القراءة
• التواصل مع المدارس صباحاً وبالمجلس طوال اليوم للاستماع لمشاكل الميدان
• « النور ينتظرك » لمرضى السرطان بأربع  لغات العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية
 
حصلت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس ادارة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الديني والثقافي وجمعية اجيال المستقبل ، على وسام وشهادة “ التفرد في الإبداع “ تقديراً لجهودها المتميزة في مجال الثقافة والإبداع ومسيرتها الثقافية الحافلة ، جاء هذا التكريم في اختتام فعاليات مهرجان بيئتنا مستدامة في دورته الأولى بمدينة العين أمس الاول ، وتم التكريم من قبل اتحادي المبدعين العرب والاعلاميين العرب ، وبحضور ممثلين عن جامعة الدول العربية وملف الاتحاد بالأمم المتحدة ، وكوكبة من الشخصيات العامة.
 
وعلق الإذاعي الدكتور أحمد نور ، رئيس اتحادي الإعلاميين والمبدعين العرب ، عضو الأمم المتحدة على هذا التكريم قائلاً : جاء هذا التكريم بعد جهد دؤوب من جانب اللجنة والمناط بها اختيار الشخصيات المؤثرة على المستوى العربي وذات البصمة المميزة والتي تتألف من نخبة من أساتذة الإعلام والمثقفين في مصر والوطن العربي، مضيفاً أن اختيار اللجنة للشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان ومنحها وسام وشهادة “ التفرد في الإبداع “، جاء تكريماً لجهودها وعطاءها اللامحدود في العديد من القطاعات، عبر طرح المبادرات التي كان لها الاثر الطيب والمتميز على مستهدفيه.
 
من جهتها اعربت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان، عن سعادتها لهذا التكريم ، مشيرة إلى أن ما تقدمه لوطنها وشعبها في دولة الامارات يعد واجباً وطنياً ، يستوجب على كل مواطن ان يقدم كل ما لديه في سبيل رفعة هذا الوطن ، لافتة إلى أنه لاستحقاق التكريم شروط كثيرة ، على رأسها العمل والجد والصبر والإنتاج ، ومنظومة كبيرة من العطاء والصدق، ومن ثم النجاح، ومن هنا يحدث التكريم والتتويج والإشادة التي تعد شرفاً لمن يجنيها في حياته .

واستعرضت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس ادارة مركز الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الديني والثقافي وجمعية أجيال المستقبل ، حزمة من المبادرات التي اطلقتها مؤخراً والتي كان لها الأثر الإيجابي على مستهدفيه في المجتمع والميدان التربوي ، مشيرة إلى مبادرة “ التسامح زينة الفضائل “ ، والتي تؤكد ووفق ما ذكرته الشيخة الدكتورة شما أن ثقافة التسامح تقوي العلاقات الاجتماعية بين الأفراد ، وتعزز الشعور بالتعاطف والرحمة والحنان في قلوب وضمائر البشر ، كما جاءت ضمن تلك المبادرات أيضا “ مهرجان قرائي “ والذي يتبنى طرح ابتكارات من شأنها جعل القراءة عادة يومية في مجتمعنا لكافة الأعمار السنية .

واستعرضت الشيخة الدكتورة شما فعاليات المهرجان القرائي المزمع أطلاقه 24 مارس الجاري بمدرسة محمد بن خالد آل نهيان للأجيال الخاصة حيث ستتضمن الفعاليات طرح من قبل الشيخة الدكتورة شما لـ قصة “ النور ينتظرك “ بأربع  لغات العربية والانجليزية والفرنسية والالمانية ، مستهدفة بها أطفال مرضى السرطان بمستشفى توام في العين ، بالاضافة الى طريقة برايل للمكفوفين وعرضها كفيلم كرتوني.
 
وأكدت الشيخة شما على حرصها على مشاركة كافة المدارس الحكومية والخاصة بالعين فعالياتهم ، كما تحرص على أن تتسع نطاق تواصلها ومشاركاتها مع مدارس بأبوظبي والشارقة ، والاستماع لمشاكلهم ومقترحاتهم في إثراء الميدان التربوي ، بالأفكار التي تسهم بالارتقاء وتطوير الأداء داخل الصف وخارجه ، بهدف تجويد مخرجات الميدان التربوي ، مؤكدة على ان تواصلها مع الهيئات الادارية والتدريسية لا تقتصر على كونها داخل اسوار المدرسة فحسب ، وانما تفتح مجلسها طوال الاسبوع للقاءات وجلسات نقاشية متنوعة ، من فكر وثقافة وشعر ، نتبادل فيه الحوار والرأي وتبادل الخبرات ، على ان تصب في مجملها في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة ، وأيمانها المطلق بأن الثروة الحقيقية في  بناء الإنسان ، مضيفة ان  ايمانها المطلق بضرورة العمل الجماعي ، كان وراء نجاحها وكافة من شاركها من ادارات المدارس ، في إنجاح برنامج التربية الإخلاقية في المدارس ، لافتة الى اطلاقها من قبل لـ مبادرة «خُلق» ، والتي تعد برنامج دعم وتعزيز في مجال غرس القيم والأخلاق لمشروع التربية الأخلاقية ، والذي يرعى من خلاله المعلمين عامة والطلبة وأولياء الأمور خاصة ، سعياً لتحقيق رؤية القيادة في ترسيخ قيم التعايش والحوار، عبر تمكين التسامح، وجعله أسلوب حياة وتفكير.
 
مضيفة ان إطلاق مبادرة «خُلق»  كانت بمثابة خطوة داعمة ومساندة لجهود وزارة التربية والتعليم ، بهدف تحقيق رؤية  صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبو ظبي ، اننا إذا كنا نسير بخطوات واثقة وثابتة نحو التطور والتقدم العلمي والتكنولوجي، فلا بد أن يكون هناك تناغم ما بين التطور التكنولوجي والبناء القيمي والأخلاقي للمجتمع بما لا يتعارض مع قيمنا ومواريثنا الأخلاقية.
 
وحول مكتبة أجيال المستقبل والتي تعد أول مكتبة رائدة متخصصة للطفل والشباب بدولة الامارات في مدينة العين ، والتي تم تأسيسها العام 2005 ، تقول الشيخة الدكتورة شما أن هدفنا كان ولا يزال تحقيق شعار المكتبة ورؤيتها ‘’جيل قارئ·· جيل قادر على التحدي’’ ، والسعي لغرس حب القراءة وعادة القراءة والميل لها في نفوس الأطفال والكبار ، وان نحرص جميعاً على ان تكون مكتبة أجيال المستقبل مكتبة رائدة في مجال تنمية مهارات القراءة لدى الأطفال، لتسهم في الارتقاء بأبناء الوطن ثقافياً وتربوياً وحضارياً من خلال برامج وخدمات تعمل بفاعلية لتأمين أفضل المصادر المعرفية والمهارية المناسبة·
 
واشارت الى مبادرات اخرى تم اطلاقها وحققت نجاحات كبيرة تستحق تعميمها على كافة مدارس الدولة منها “ تحدي الـ 6 دقائق “ لطلاب المدارس والمعلمين والإدارة المدرسية وأولياء الأمور ، والتي تأتي ضمن أفضل الأفكار الابتكارية تحدياً لتعزيز القراءة في مجتمعنا ، وتنظيم حلقات نقاشية مع الأمهات ، عن الطفل الإماراتي ومئوية الامارات في مدرسة محمد بن خالد الحكومية ، ومهرجان يوم الطفل الإماراتي في حديقة الطوية بالعين ، مستهدفاً تجمع العائلات والأطفال للتوعية بالبناء الثقافي والاجتماعي والمعرفي للابناء .
 
ودعت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان ، في ختام حديثها كافة اعضاء المنظومة التعليمية ، من طلاب وأولياء امور ومعلمين واداريين ، المشاركة بإسهاماتهم وأفكارهم ومقترحاتهم  ، بما يثري القراءة في مجتمعنا ، مع اهمية دور الأسرة والمؤسسة التعليمية في تشجيع الطفل على القراءة ، وضرورة اختيار مستوى القصص العربية المقدمة للطفل من حيث الشكل والمضمون ، مؤكدة على ان مسؤولية تشجيع القراءة في المجتمع  ، هي مسؤوليتنا جميعاً  الأسرة والمدرسة والإعلام . 
 
الجدير بالذكر أن اتحادي المبدعين العرب والاعلاميين العرب ، امتد تكريمه لبعض الرموز العربية في شتى المناحي منذ عام 2001 وحتى الآن ومن ضمنها على سبيل المثال لا الحصر تكريم كل من السيد عمرو موسى عام 2006 والسيد خالد الرويشان وزير الثقافة والسياحة اليمني عام 2004 والدكتور عبد العزيز خوجةوزير الثقافة والإعلام السعودي عام 2010 وسمو الأمير خالد الفيصل عام 2013 والشيخ مشاري بن راشد العفاسي عام 2008،وإنتهي العام الماضي أيضا بمسك ختام التكريمات حيث قام الاتحاد في ديسمبر 2013 بتكريم القائد عبد الفتاح السيسي ضمن فعاليات مهرجان الأغنية الوطنية الذي يقيمه الاتحاد سنويا لدورة الجليل لمصر والأمة العربية.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      5218 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      6027 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      5772 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      64405 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      57549 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      40304 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      39469 مشاهده