مواصفات تطلق النظام الإماراتي لرقابة الأدوات المرشدة لاستهلاك المياه والتطبيق الإلزامي يونيو 2015

20 يناير 2015 المصدر : •• أبوظبي-الفجر: تعليق 293 مشاهدة طباعة
  • الإمارات أول دولة خليجية تطبق النظام وفقاً لأرقى المعايير العالمية
أعلن معالي الدكتور راشد احمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات و المقاييس مواصفات عن الإجراءات التنفيذية ل النظام الاماراتي للبطاقة الخضراء للأدوات المرشدة لاستهلاك المياه الذي أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، رعاه الله ، وستقوم مواصفات بتطبيقه بصفة إلزامية بالتعاون مع الجهات المختصة على الأدوات الصحية والأجهزة المستهلكة للمياه.
 
و دعا معاليه في مؤتمر صحفي عقد امس الثلاثاء في أبو ظبي ضمن فعاليات القمة العالمية بطاقة المستقبل 2015 للإعلان عن تفاصيل النظام الجديد الذي أطلقته هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس بالتعاون والتنسيق مع شركائها الاستراتيجيون دعا جميع المقيمين والمؤسسات إلى التحول إلى الأدوات الصحية والأجهزة الموفرة لاستهلاك المياه .
 
و قال معالي الدكتور راشد احمد بن فهد أنه تم نشر النظام الإماراتي للرقابة على الأدوات المرشدة لاستهلاك المياه في الجريدة الرسمية ودخل حيز التطبيق وتم منح المنتجين والتجار والمستوردين مهلة ستة أشهر من تاريخ نشر النظام بالجريدة الرسمية تنتهي في شهر يونيو المقبل بعدها سيطبق النظام إلزاميا وسيمنع استيراد أو تداول أية أدوات صحية تتحكم بتدفق المياه وتوجيهها بنوعيات رديئة أو منخفضة الجودة وغير مطابقة للشروط والمعايير الواردة بالنظام وسيتم استبعاد أية منتجات غير مطابقة للمواصفات من الأسواق واتخاذ الاجراءات القانونية التي تضمنها النظام بحق المخالفين.
 
و أوضح معاليه أن هذه الخطوة تأتي في إطار استراتيجية الإمارات للتنمية الخضراء وضمن المسار الخامس بالمبادرة الوطنية طويلة المدى لبناء اقتصاد أخضر في دولة الإمارات تحت شعار اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتهدف من خلالها دولة الإمارات لتكون أحد الرواد العالميين في هذا المجال ومركزا لتصدير وإعادة تصدير المنتجات والتقنيات الخضراء. وقال معاليه أن الإمارات تعد أول دولة خليجية تطبق نظام للرقابة على الأدوات المرشدة لاستهلاك المياه مشيرا إلى أن هذا النظام يعد من أهم الأنظمة الاستراتيجية الوطنية في مجال ترشيد استهلاك المياه والمحافظة على البيئة متوقعا أن يؤدي تطبيق النظام الجديد لخفض كبير في استهلاك المياه في الدولة .
 
وأكد معالي الدكتور راشد احمد بن فهد أن هيئة الإمارات للمواصفات و المقاييس استندت عند إعداد النظام على أفضل الممارسات الدولية والأنظمة العالمية المطبقة وعقدت الهيئة اجتماعات متعددة مع الشركاء الاستراتيجيين والمصنعين والموردين تم خلالها مناقشة مسودة النظام ومحتويات بطاقة البيان والنسب المقترحة لكفاءة ترشيد استهلاك المياه وتصنيفاتها في النظام وقامت الهيئة بوضع مشروع النظام وفقاً لما تم الاتفاق عليه في هذه الاجتماعات ومن ثم جرى تعميم المشروع على هذه الجهات وتم استلام ملاحظاتهم وأخذها في الاعتبار
 
 و أضاف معاليه أن تطبيق النظام الإماراتي للرقابة على الأدوات المرشدة لاستهلاك المياه يأتي كذلك ضمن السياسات والبرامج الهادفة لترشيد استخدام موارد المياه والكهرباء في الدولة مشيرا إلى قيام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس بتبني مبادرة إعداد نظام للبطاقة الخضراء للأدوات المرشدة لاستهلاك المياه بهدف المحافظة على المياه وترشيد استهلاكها جاء استكمالا لمبادرات مواصفات في مجال ترشيد استهلاك الطاقة التي أطلقتها منذ عدة سنوات.
 
و أكد معاليه أن فوائد هذه المبادرات لا تقتصر على الجانب الاقتصادي بل سيكون له مساهمة إيجابية مهمة في تحقيق أهداف سياسات التنمية المستدامة التي وضعتها دولة الامارات في السنوات الماضية وفي مقدمتها رؤية الإمارات 2021 وفي تيسير تحويل الاقتصاد الوطني الى اقتصاد أخضر وفق استراتيجية الإمارات للتنمية الخضراء .
 
و أوضح معاليه أن النظام الإماراتي للرقابة على الأدوات المرشدة لاستهلاك المياه يغطي الأنواع الشائعة من تركيبات السباكة والأجهزة المستهلكة للمياه وتعتبر المنتجات المشاركة والمحققة للمتطلبات الواردة في النظام منتجات مرشدة لاستهلاك المياه وتحوذ على البطاقة الخضراء و تعتبر دليلا ارشاديا يعمل على توعية المستهلكين عن مستوى استهلاك المياه ومدى الكفاءة التي تتمتع بها هذه الادوات.
 
و أوضح معاليه أن إطلاق النظام الجديد يأتي ضمن حزمة من البرامج الشاملة التي أطلقتها وتطلقها مواصفات لرفع كفاءة استهلاك الطاقة بالأجهزة الكهربائية المستخدمة والمتداولة بالأسواق المحلية مشيرا إلى أن هذه البرامج تشمل المكيفات و الغسالات و المجففات و السخانات و منتجات الإضاءة و الثلاجات ويتم من خلالها تصنيف المنتجات بنظام النجوم بناء على مستوى استهلاك الطاقة بحيث يكون المنتج الحاصل على تصنيف خمس نجوم أكثر كفاءة  .
 
مؤكدا معاليه أن هذه الحزمة من البرامج الشاملة جاءت في إطار الخطوات التنفيذية والجهود المكثفة التي تقوم بها الهيئة لتحديث خططها الاستراتيجية تلبية لمتطلبات أهداف أجندة الإمارات الحكومية 2021 حيث تسعى الهيئة إلى تعريف الجمهور ببرامج الهيئة في هذا المجال وخططها المستقبلية فيما يتعلق بترشيد استهلاك الطاقة.
 
مستقبل مستدام
وأكد معالي وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة مواصفات أن الهيئة تسعى بشكل مستمر للمساهمة في خلق مستقبل مستدام للجميع ترسيخا ودعما لرؤية دولة الإمارات وتحرص على تعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات والتجارب مع المؤسسات والدوائر الحكومية والمنظمات والشركات العالمية المتخصصة في مجال الطاقة بمختلف أنحاء العالم بهدف بلورة حلول مستدامة في مجال الطاقة .
 
وأشار معاليه إلى أنه من أبرز البرامج التي أطلقتها الهيئة لرفع كفاءة استهلاك الطاقة في مجال الأجهزة الكهربائية اللائحة الفنية الإماراتية الخاصة بكفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية المتعلقة بغسالات ومجففات الملابس التي تضمن معايير إلزامية سيتم تطبيقها على كافة المنتجات التي تغطيها وهي الغسالات والمجففات(النشافات) والغسالات المدمجة بمجفف واللائحة الفنية الاماراتية ل بطاقة بيان كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية البرادات والمجمدات والثلاجات المنزلية ولائحة بطاقة بيان كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية البرادات والمجمدات والثلاجات المنزلية التي تحدد معايير الكفاءة لاستهلاك الطاقة لهذه الأجهزة وتتميز بتصنيف الأجهزة إلى 10 مجموعات مختلفة حسب شكل وتصميم الجهاز والغرض من استخدامه .
 
كفاءة المكيفات
و قال معاليه إنه من الأنظمة الهامة التي تطبقها الهيئة في هذا المجال اللائحة الفنية الإماراتية لـ بطاقة بيان كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية لمكيفات هواء الغرف لرفع مستوى كفاءة هذه الأجهزة بما يتراوح بين 10 و 20 % بعد تطبيق القانون لمدة سنتين ليتم حذف قيمة الكفاءة لمكيفات النجمة الواحدة و المعايير الخاصة بأنواع غازات التبريد المسموح باستخدامها في المكيفات لحماية البيئة والتقليل من الغازات الضارة بطبقة الأوزون ولذلك تم تشكيل فريق عمل من المصنعين للمشاركة في المناقشات و يواصل الفريق عقد اجتماعاته واللائحة الفنية الإماراتية لـ بطاقة بيان كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية الخاص بمكيفات الهواء التجارية والمركزية الذي يغطي كافة أنواع المكيفات واللائحة الفنية الاماراتية لـ بطاقة كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية الخاص بسخانات الماء. 
 
و أكد معالي الدكتور راشد احمد بن فهد أنه من أهم الأنظمة التي تطبقها الهيئة في هذا المجال أيضا النظام الإماراتي لمنتجات الإضاءة والرقابة عليها الذي أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، رعاه الله ، ويطبق إلزاميا اعتبارا من شهر يوليو الماضي ويمنع استيراد أو تداول أية منتجات إضاءة رديئة أو منخفضة الجودة غير مطابقة للشروط والمعايير الواردة بالنظام ويتم استبعاد أية منتجات غير مطابقة للمواصفات من الأسواق واتخاذ الاجراءات القانونية التي تضمنها النظام بحق المخالفين وتعد الإمارات أول دولة خليجية تطبق نظام منتجات الإضاءة والرقابة عليها الذي تم إعداده وفقا للنظام الأوروبي الذي يعد أفضل الأنظمة العالمية المطبقة في هذا المجال ومن المتوقع أن يؤدي تطبيق هذا النظام إلى خفض في استهلاك الطاقة في الدولة بما يعادل 500 ميجا واط سنويا مما يعنى إمكانية الاستغناء عن استخدام محطة توليد طاقة بالغاز من الحجم المتوسط في الدولة لمدة 6 أشهر .
 
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      12397 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      3259 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      13556 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      11860 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      71936 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      64937 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      43013 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      42035 مشاهده