نصائح للدراسة في رمضان

16 مايو 2018 المصدر : تعليق 30 مشاهدة طباعة
يصادف قدوم شهر رمضان في آخر أيام السنة الدراسية ويصعب على الكثير من التلاميذ الدراسة في رمضان اثناء النهار بسبب الصيام.  وبما أنه في بعض الدول لا مفر من اتمام الامتحانات يضطر التلاميذ الى تحمل مشقة الصيام والدراسة معاً.  وفي معظم الاحيان يجتمع افراد العائلة كثيرا وتكثر الزيارات والمناسبات في رمضان مما يسبب التهاء التلاميذ والتشويش عليهم خلال مراجعتهم. فكيف للتلاميذ خاصة الذين يتحضرون لامتحانات الرسمية من الدراسة في رمضان ؟ هل يستطيعون الصيام والدراسة معاً في آن واحد!
 
هنا بعض التنبيهات و النصائح لمساعدة التلاميذ على الدراسة في رمضان واتمام الامتحانات مع المحافظة على اهم العبادات وبالتأكيد الفرائض.
 
1. تعديل الروتين اليومي
عليك بتعديل روتين المراجعة اليومية في رمضان لأنه عليك التقلب بين الراحة والعمل بين الفجر والمغرب اي حوالي 17 ساعة في بعض البلدان.  ومع ان بعض التلاميذ يفضلون الدراسة ليلاً الا ان ذلك يؤدي الى تغير روتين النوم مما يجلب التعب والارهاق يوم الامتحان.   أحد الطرق التي يتبعها التلاميذ هي السهر حتى وقت السحور ثم النوم حتى منتصف النهار ومن ثم  اكمال الدراسة حتى وقت الفطور واخذ قسط من الراحة حتى بعض صلاة التراويح. وقد يرغب البعض بالدراسة من وقت السحور الى الضهيرة واخذ قيلولة في فترة بعد الظهر حتى الافطار و من ثم متابعة الدراسة بعد التراويح قدر المستطاع.  قد تكون صلاة التراويح طويلة بعض الشيء فتستنزف الوقت والطاقة من التلميذ لذا يضطر البعض الى صلاتها في البيت او مع الاصدقاء وقراءة سور صغير بدلاً من خلف امام المسجد.
 
2. المراجعة بطريقة مخلفة
المراجعة او الدراسة في رمضان على معدة خالية قد يكون يصعب التركيز لذلك قد يكون من المستحسن عدم محاولة الحفظ من الكتاب أو قراءة النصوص  الطويلة.  لخص المعلومات الاساسية بطريقة تسهل عملية الحفظ مثلاً باستخدام الخرائط الذهنية او كروت المراجعة.  اذا امكن حاول ان تنهي اكبر كم من الدراسة قبل بدأ الصوم.
اذا شعرت بالنعاس او بدأت تفقد تركيزك يمكن اخذ قسط من الراحة والتمشي قليلاً لاسترجاع النشاط.  لا تفوت اي من الصلوات الخمس و ركز على الوضوء جيداً بالماء البارد لتطرد النعاس.
3. الغذاء الجيد
 
كلنا نعرف انه عندما تجوع طول اليوم فأنت تريد شيءً لذيذاً لتأكلها في المساء!  وفي كثير من الاحيان لا تخلوا وجبات الافطار في رمضان على المقالي وطبعاً جميعنا يتوقع تناول  الحلويات بعد الافطار.  لكن هذه الاطعمة الدهني او الحلوة تترك شعوراً بالبلادة والكسل.  ليس هناك داعي لنقدم محاضرة عن الغذاء الصحي ومع ذلك ننصح بانتقاء الاطعمة التي تشبعك وتعطيك الطاقة بشكل تدريجي مثل الموز و الارز الاسمر والمعكرونة.  تحتاج ايضاً الى كميات من الماء و يمكن استبداله بعض الكمية بالعصائر ومن افضلها الليموناضة و عصير البطيخ.
 
نعلم انه من الصعب على التلاميذ ان يطبخوا وجبات صحية كل يوم في السكن الداخلي خاصة في فترات الامتحانات ولكن يمكن طهو عدة وجبات و تخزينها في الثلاجة. بالتالي كل ما تحتاجه هو تذويب الثلج في المايكرويف.  من الممتع ايضاً مشاركة الاصدقاء والتعاون على اعداد الافطار او اللجوء الى بعض المساجد التي تعد وجبات افطار مجانية.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      2814 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      2988 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      2812 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      1343 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      61573 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      55152 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      38266 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      37508 مشاهده

موضوعات تهمك

22 مايو 2018 تعليق 20 مشاهده
النعناع لـعلاج الصداع سريعاً
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision