هل تعلم أن الفقر يترك بصمته على جينات الناس؟

14 أبريل 2019 المصدر : تعليق 98 مشاهدة طباعة
يولد كثير من الناس لأسر فقيرة ويولد قليل جداً من الناس لأسر غنية، لكنّ المنابر العلمية تؤكد أنّ الفقر ليس مجرد موروث اجتماعي، بل موروث يغير خارطة الحمض النووي للناس، لأسباب تتعلق بالموقع الاقتصادي والاجتماعي للأسرة.
من الشائع أنّ الجينات هي مزايا بيولوجية ثابتة تتشكل في رحم الأم عند الحمل، لكن دراسة أجرتها جامعة "نورث ويسترن يونيفرستي" بولاية إلينوي الأمريكية ونشرها موقع "ساينس ديلي" تتحدى هذا الافتراض، وتخلص إلى أنّ الفقر يمكن أن يصبح جزءاً لا يتجزأ من مناطق واسعة من خارطة الجينوم.
باحثون من الجامعة المذكورة اكتشفوا أنّ تدني الحالة الاقتصادية - الاجتماعية للأشخاص المعروف اختصارا ب "SES" يرتبط بمستويات مثيلية الحمض النووي، ويشكّل علامة جينية رئيسية لديها القدرة على تشكيل التعبير الجيني. وأثبت الباحثون هذا من خلال دراسة أجريت على 1500 جين، يحملها 2500 شخص.
 
وكان علماء من جامعة ديوك الأمريكية في دراسة نشرتها صحيفة الاندبندنت البريطانية قبل عامين، قد اعتبروا أنّ الجينات يمكن أن تتغير بتأثير البيئة والتفاعل الاجتماعي، بل أنّ هذه التغيرات الجينية يمكن أن تنتقل من جيل إلى آخر، وتتحول إلى جينوم ثابت في سلالة بعينها، وهذا في نظر الباحثين يمكن أن يفسر سبب توارث حالات الاكتئاب لدى كثير من العائلات.
 
أما الدراسة الحالية فذهبت أبعد من ذلك، معتبرة أنّ تدني التحصيل العلمي أو تدني مستوى الدخل، قد ينبئ بتزايد احتمالات الإصابة بأمراض القلب والسكري وكثير من حالات السرطان والأمراض المعدية على سبيل المثال لا الحصر. والأخطر أن الحالة الاقتصادية - الاجتماعية ترتبط بالعملية الفسلجية التي تقود إلى وقوع الإصابات المرضية، بما فيها الالتهابات المزمنة، ومقاومة الانسولين، وعدم انتظام مستويات الكورتيزول في الجسم. وبمعنى آخر، يترك الفقر آثاراً على 10 بالمئة من الجينات في نظام الجينوم.
 
وفي هذا السياق يقول الباحث الكاتب توماس مكديد الأستاذ في جامعة نورث ويسترن إنّ هذا الكشف يكتسب أهمية خاصة لسببين:
*الأول هو أننا عرفنا سلفاً بأن الحالة الاقتصادية - الاجتماعية لها أثر قوي على الصحة، وما عرفناه اليوم من الكشف الجديد يظهر أنّ أجسامنا تتذكر جينياً تجارب فقر مدقع موروثة.
 
*الثاني هو أنّ عملية مثيلية الحمض النووي DNA قد تلعب دوراً هاماً في تغيير الترابط المعقد القائم بين SES ودوام تأثر تفاعل الحمض النووي عبر أنظمة بيولوجية ونتائج صحية طالما اعتبرناها تتشكل وفقا للحالة الاقتصادية - الاجتماعية ، "وهذا النمط يسلط الضوء على آلية ممكنة يستطيع الفقر من خلالها أن يؤثر على طيف واسع من العمليات والأنظمة الفسلجية" على حد تعبيره.
 
هذه النتائج لن تحسم إلا بدراسات مستمرة في نفس الميدان تتناول التأثير المتبادل لجهاز المناعة على الجينات وخرائطها، لاسيما أنّ هذا التأثير يظهر في استجابات الجسم للالتهابات، وفي تشكل الهيكل العظمي، وفي التطورات التي تطرأ على الجهاز العصبي.
 
ما الذي يجعل منخفضي الدخل لواحم؟
هل حقاً أن تناول اللحوم يقتصر على ميسوري الحال فقط، أم أن الأمر انعكس تماماً ليقبل منخفضي الدخل على تناول اللحوم بدلاً من الفاكهة والخضار؟ وهل للأمر علاقة بالفحولة والسلطة والوضع الاجتماعي؟
تذهب الدراسات النفسية الحديثة إلى احتمال وجود دافع لاشعوري وراء تناول البشر للحوم أكثر من الخضار والفاكهة. وغالباً ما يربط الناس اللحم بالبحبوحة المادية.

أما الجديد فهو أن اللحم يُنظر إليه كرمز للطبقة الاجتماعية وترتفع قيمته عند الذين يسعون وراء الارتقاء في السلم الاجتماعي. وفي المجتمعات الزراعية كان اللحم أغلى ثمناً من الخضار.

وعادة ما كان الفلاحون يأكلونه في المناسبات، بينما كان طبقاً رئيساً على موائد النبلاء.  ومهما يكن من الأمر، كشفت دراسة حديثة نشرت في المجلة العلمية Appetite، أن المنحدرين من طبقات اجتماعية - اقتصادية أقل شأناً يتناولون لحماً أكثر من الميسورين مالياً. وقد ركز باحثون من جامعتين أستراليتين، جامعة موناش وجامعة سيدني للتكنولوجيا، جهدهم للتوصل لإجابة عن السؤال: ما الذي يدفع منخفضي الدخل للإقبال على تناول اللحوم؟
 
وتوصل الباحثون إلى نتيجة مفادها أن المعنيين يفعلون ذلك لأن اللحم يرمز للقوة والسلطة والفحولة وأن الأمر لا علاقة له بدرجة جوعهم أو اهتمامهم بالقيمة الغذائية. رغم أن هناك دراسات تشير إلى أن السبب في تناول اللحوم عند البعض يعود إلى أسباب جينية بحتة، يربطها علماء أحيانا بنوع فصيلة الدم، وأسباب كثيرة أخرى. 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      4745 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      5501 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      5269 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      63881 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      57059 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      40161 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      39337 مشاهده

موضوعات تهمك

20 أبريل 2019 تعليق 67 مشاهده
الحمضيات تقلل خطر الإصابة بالسكري
21 أبريل 2019 تعليق 51 مشاهده
معجزة النحل تتحقق فوق سطح نوتردام
21 أبريل 2019 تعليق 30 مشاهده
حمار عملاق يقترب من رقم عالمي
21 أبريل 2019 تعليق 27 مشاهده
توأم ترثان اسمي شقيقيهما المتوفيين
17 أبريل 2019 تعليق 93 مشاهده
أفضل طريقة لتعقيم رضّاعة الطفل