آراء الكتاب

16 مايو 2021 المصدر : إعداد أسامة عبدالمقصود تعليق 211 مشاهدة طباعة
مساحة نستعرض فيها الأفكار والإبداع بهدف إثراء الحياة الثقافية  يعبر القارىء فيها عن رأيه ولا يمثل وجهة نظر الصحيفة نتلقى مشاركتكم عبر الايميل
abdalmaqsud@hotmail.com




كتابة السيناريو " معاذ الطيب /مخرج "
في بعض الأحيان قد تحتاج إلى كتابة سيناريو لقصة أو رواية أو سلسلة أو أي عمل تلفزيوني، سواء أكان ذلك بسبب عملك أو لمتعتك الشخصية، والسيناريو هو الطريقة التي تحدث بها الأحداث وشرح الشخصيات والحوار والأماكن والأوقات التي حدثت فيها القصة، وهو أمر ضروري لإبلاغ القراء أو المشاهدين بالأحداث والمؤامرة التي كتبتها.
 وهناك خطوات لكتابة السيناريو. كالآتي. ابدأ بصفحة العنوان، حيث تحتوي عادة على عنوان النص الذي تكتبه واسمك، وقد يحتوي أيضًا على معلومات للاتصال بك وممثل عملك، إن وجد، لتسهيل الاتصال بك. ثم قم بجمع معلومات كافية ومفيدة حول الشخصيات والأماكن، وشرح مفصل لكل منهم إن أمكن، لتسهيل الكتابة عليك، وكتابة المعلومات قبل كل مشهد. واستخدم الخط المناسب، إذا كنت تكتب النص على جهاز كمبيوتر أو جهاز ذكي، وتأكد من استخدام علامات الترقيم والإيماءات الصحيحة، والمسافات وكتابة شرح بسيط قبل كل مشهد، بحيث يمكن للقارئ تحديد أي مشهد لقراءة وتمييزه عن الآخرين.
تأكد من عدم المبالغة في الكتابة، واكتب فقط عددا مناسبا ومعقولا من الكلمات، عادةً ما تكون مدة كل صفحة في السيناريو دقيقة واحدة، بحيث لا تتسبب هذه الإطالة في قراءة مملة. ثم اكتب جملة حول الفكرة العامة لأداء القصة. قد تكون الرسالة أو الفكرة وراء كتابة القصة. وبعدها حدد مسارًا للقصة التي ستكتبها، من خلال ترتيب الأحداث في جدول زمني، حتى لا تنسَى حدثًا أو ترتكب خطأ في ترتيب الأحداث، وبذلك يمكنك إجراء التعديلات اللازمة. ثم ابدأ في كتابة النص الكامل لقصتك، بناءً على المعلومات التي قمت بجمعها، ومسار الأحداث التي قمت بتكوينها، وبدئها، لا تولي الكثير من الاهتمام للنمط، أو التكرار، أو أي هجاء إملائي أو هجائي آخر، بحيث يحتوي العمل النهائي في هذه المرحلة على معلومات واضحة وشاملة حول قصة القصة والعلاقات والشخصيات وفكرة أوضح للقصة. ثم عدِّل قصتك بعد الانتهاء من كتابة المسودة، للتخلص من الذي كتبته وجمع نقاط الضعف، مثل المعلومات الزائدة والتفاصيل المبالغ فيها والأحداث التي لا تتوافق مع القصة. وبعدها قسّم القصة إلى مشاهد، مع معلومات حول الوقت والمكان وإجراءات الشخصيات، على نفس القدر من الأهمية بالنسبة لأهمية الحوار. وبعد الانتهاء من كتابة النص والحوار، وتعديله، اعرض عملك على الأشخاص الذين تهتم برأيهم، ويمنحك رأيًا صادقًا وواقعيًا. ثم راجع عملك عدة مرات، لتصحيح أي خطأ قد تجده، قبل إرسال عملك إلى عميلك أو شركة الطباعة.



الواقع افتراضي "  الشيماء محمد /خبير صحافة وإعلام "
 مع نهاية الأعمال الدرامية لهذا العام اكتشفنا بما لا يدعو للشك، أن الدراما انفصلت تماما عن الواقع، وأصبحت تمثل نفسها وفكر روادها، وهذا الأمر يعتبر طبيعيا للتطور الذي نشهده على الساحة من وجود حياة افتراضية في عقول البعض، لدرجة أنهم يعيشونها بكل تفاصيلها الدقيقة وكأنها واقع ملموس.
ولست بصدد نقد الأعمال أو حتى ذكر أسمائها وتفنيد ما قدمته من ابتذال وإسفاف وخروج عن النص، وانحراف عن الخط الداعي لترسيخ القيم والمبادئ والاقتداء بالمثل العليا، قلما أجد عملا واحدا ينمي قدرات الأطفال ويمتع المشاهد بحوار راق أو صورة مبهرة، ولأن الأعمال انسلخت من المجتمع ولم تمثله، فصارت الصورة باهتة والحوار متدن، ولأن الشارع العربي مازال محتفظا ببعض القيم والمبادئ فنبذ هذه الأعمال المتشابهة في المحتوى.
في واقع الأمر أن أصحاب المهنة حاولوا أن يمارسوا أدواراً ليست لهم، ولا يجيدوها فالمخرج أراد أن يكون هو الكاتب والمصور، فسقط في بئر عدم المهنية في دور مهم ككاتب أو مؤلف، باختصار حياة المخرج وتفاصيلها تختلف عن رؤية المؤلفين تماما، خاصة وأن المؤلف نتاجه الوحيد يأتي به من مجتمعه الشامل ويصور الحارة بما فيها من خير وشر، ويستخرج منها حدوتة مكتملة، أما أهل الفن فحياتهم مختلفة ورؤيتهم للأمور قاصرة لأنهم يعيشون الحياة من جانب واحد، فمعظم الشعوب لا يزورون الملاهي وغيرها، ولا يزاولون الخروج على القانون، كما أن من بينهم رجال أعمال شرفاء، وأن هناك أبناء لأثرياء في منتهى الأدب والأخلاق، فليس كل من سكن المدن الجديدة وعاش في ترف فهو منحل أو يقضي يومه في غير السلوك الحميد.
لم نر عملاً واحداً هادفاً يمنح المشاهد جرعة إيجابية تعينه على التحمس، إلا ما رحم في الأعمال الوطنية، وأرجح أن هذا التدني جاء عندما تخلت الدول عن الإنتاج وتركت الساحة للخاص، فلما كانت الدولة تنتج الأعمال كان الاختيار جيد والموضوعية ممتازة، فضلا عن الدخل القومي الذي كان يدخل للدولة من توزيع الأعمال.
صارت الأعمال العربية تتوافق مع الأعمال الأجنبية في عدم الواقعية، فأفلام هوليوود تغرد بعيدا عن الواقع ، حيث تهتم بحرب الكواكب والدفاع عن الأرض من شرور الفضائيين، وتصور أمريكا على أنها مخلص العالم من الأشرار والمدافع الشرعي عن الأرض وسلامتها، فاخترعت الرجل العنكبوت وغيره من الخيال، فضلا عن تصوير الأبطال على أنهم لا يقهرون، وهذا في الواقع أمر في منتهى الخطورة، لأن الواقع مختلف تماما، وهذا اتضح مع حرب بسيطة على الأرض حير المدافع عن الأرض، فلم تتصد هوليوود لفيروس كورونا وظهرت ضعيفة هشة أمام فيروس من أهل الأرض أنفسهم، فأين الحراسة المشددة للفضائيين والانتصار عليهم، فهذا نتاج الانفصال عن الواقع والفرق بين الطبيعي والخيال.



الرجال"  مصطفى عبيد "
اشتهر بعض الكتاب العرب بلقب عدو المرأة، منهم عباس محمود العقاد وتوفيق الحكيم وغيرهم، لكن كان كل منهم يكن للمرأة احتراما وتقديرا كبيرا، فكل الروايات والكتابات لم تهن المرأة بشكل مباشر إنما كان الأمر متعلقاً بفئات المجتمع ونماذج موجودة بين البشر، ولكل كاتب ومبدع رؤيته في المرأة، أنيس منصور وكتابه قالوا يبدو فيه أنه متجن جدا على المرأة وكلماته عنها في منتهى القوة ولم يقل عنه أنه عدو المرأة، كما أن قاسم أمين الذي نادى بتعليم المرأة وبمساواتها في أنحاء الحياة وفهم خطأ وفسر كلامه على أنه يدعو للفواحش، وهذا كان أمرا عادياً بالنسبة للمرحلة وتفشي الجهل.
كل هؤلاء الكتاب والمفكرين لهم رؤى في تصنيف البشر، لكن عدو المرأة الحقيقي هو المرأة نفسها، لأن الرجل إذا كان يضمر في نفسه كرهاً لعموم النساء، فلو تعرض لمقابلة سيدة قد يغير سلوكه ويحب ويعشق، وهذا لسنة الله في خلقه، لكن المرأة تكره المرأة تلى طول الطريق، نراهن في مجال العمل ينقدن بعضهن ويتلمزن على الملبس والمكياج، ولا نقد في أسلوب العمل وتمييزه، ولكن الشكل الخارجي وأسلوب الكلام والغرور من أمهم ما يشغل المرأة بالمرأة، أما الرجل فهذه الأشياء تزيده عشقا وهوسا بعيدا عن النقد والغيرة، فلا يوجد غيرة بين الرجل وعموم النساء، إلا بين الزوجين في حالة تفوقها المهني أو الشهرة وخلافه، لكنه لا يرتقي لمرتبة الكره بقدر كبح جماح التفوق ومحاولة النجاح مثلها.
فظلم هؤلاء الكتاب كثيرا، فعباس العقاد كان يربطه علاقة طيبة بالكاتبة مي زيادة، وهو من قدم مديحة يسري الممثلة للسينما، والغريب أن السينما جسدت حكاية عدو المرأة أكثر من مرة في فيلم قام ببطولته عماد حمدي وفيلم قام ببطولته رشدي أباظة، وفي الفيلمين عدو المرأة أحب النساء وغير رأيه، وإن كان الفيلم أراد أن يبين خداع النساء مما يجعل الرجال يكرههن.



الحب الأبدي "  محمد شعيب "
قال لأحد أهل العلم حببنا في الموت، فقال الموت مرحلة من مراحل المخلوقات، يظل نقطة ماء لتصب في الأرحام فتنبت وتتحول لإنسان يعيش في حيز ضيق مقياسا للمسافات، ولكنه يعيش حياة سعيدة أثبت العلم أنه يضحك ويبكي وينفعل بانفعال الأم، ويتأثر ببعض الأكلات التى تتناولها، فمع صغر مساحة الرحم إلا أن الجنين يعيش حياة كاملة فيها يشعر بالسعادة وكأنه ملك الكون.
وعندما يخرج من هذا المكان الضيق إلى مكان أوسع يبكي ويشعر أنه فقد الاتساع وحياة الخلد، ولو أن العلم يقول إن سبب البكاء هو التنفس لأول مرة، لكن الظاهر أنه يبكي لخروجه من مملكته، وكأنه مات وفقد حكايات وسيرة فقدها في رحم الأم، لذلك يتشبث بالدنيا باتساعها وينمو على حبها والعيش فيها والتمتع بكل ما فيها، مع أن الأرض كوكب في ما هو أكبر منها، وللأرض صور كثيرة من الفضاء صورتها على أنها نقطة لا تتجاوز حبة المسبحة، إذن الضيق والاتساع نسبي، ولذلك عندما يفارق الشخص الحياة يظن أنه فقد هذه البقة الشاسعة من الأرض ليدخل حيزاً ضيقاً كالقبر، ولا نعي بأن القبر هو الآخر متسع ورحب وليس بالحجم المرئي لنا بمحيطه، لكنه ممر لحياة الحيوان تلك الحياة الواسعة في شكل البرزخ إلى أن يقضي الله أمرا كان مفعولا.
والحياة بعد البعث متسعة جدا، ولأن نظرتنا إلى الموت على أننا سندخل القبر الضيق ويلقى علينا الثرى، ولأن تفكيرنا أضيق من القبر، نظن أننا سنختنق داخل القبر وكأننا أحياء، نحن نتعامل مع الموت والقبر على أننا سنكون في مكان ضيق جدا، ولا ندرك بأن الجسد قد أدى مهمته والروح ستنتظر النداء، فلماذا نخشى الموت ونحن نخرج من الأضيق إلى الأوسع وليس العكس.



فنون التربية " سامي محمد /مستشار قانوني "
أثناء زيارتي الأسبوعية للمتجر لشراء احتياجاتي الأساسية، وعلى غفلة وجدت شاباً يضرب ابنته بنت العاشرة على مؤخرة رأسها، ولسوء الحظ أنه كان بجواري، استوقفته ولمته على مد يده عليها خاصة في مكان عام، فأشار إلى سلعة مرصوصة ضربتها ابنته بكتفها بدون قصد فكادت تقع وتتسبب في مشكلة، نهرته وطالبت منه عدم إهانتها وما ستتلفه أقل بكثير مما سيتلفه هو في تركيبتها النفسية وحياتها .
ومسحت على رأسها وابتسمت في وجهها وكأنني أخبرها بعدم تكرار ما حدث من أبيها، في الواقع هذه المشكلات تحدث في بيوتنا باستمرار بدون وعي ولا تفكير في العواقب، نظن أن الأطفال لا يدركون وعلينا أن نربيهم بالعصا والإهانة والحقيقة غير ذلك تماما، فمن علم العقاب أساء الأدب لأنه باختصار عرف مدى العقاب واعتاد عليه، ولأن الحياة صارت صعبة جدا ومتطلباتها فاقت طاقة البشر، فضبط النفس قل وقد يكون تلاشى تماما، والضغوط المستمرة على كاهل رب الأسرة جعلته لا يفكر بشكل هادئ أو بأسلوب علمي.
نحن من يشكل شخصية أبنائنا، وعلينا أن ندرك بأنهم على دراية بما يحدث من حولهم، ولديهم القدرة على التحليل والاكتشاف، فنجد على سبيل المثال أهل البيت يتسامحون ويتلفظون بكلمات رقيقة فيها ود وطيبة عندما يكسر ابن الضيف شيئاً زجاجياً أو يسكب الماء على السجادة، بينما يكون التصرف قاسياً للغاية عندما يفعل ابنهم  الشئ نفسه، يكون عقابه شديداً، وهذا خطأ كبير في التربية.
البناء النفسي يبدأ من الجنين، فالعلم اكتشف أن الجنين يتأثر بانفعالات الحامل، فالغضب والسعادة لهما تأثير كبير، لذلك على الزوجين توخي الحذر في تعاملاتهم الاجتماعية أمام أطفالهم، لأن هذا التعامل يجعل الطفل في اهتزاز نفسي قد يحول شخصيته تماما من إيجابية لسلبية.


قصة قصيرة "  فرحة يتيم /مريم أسامة "
مر رجل على دار أيتام فوجد الأطفال يبكون، والحزن على وجوههم من أثر القهر،  فسأل طفلا يجلس وحيدا، لماذا تبكون؟ فقال له الطفل وهو يمسح دموعه، إنهم يضربونا ويهينونا كثيرا لذلك نبكي، فذهب الرجل إلى صاحبة دار الأيتام وقال لها لماذا تعاملين هؤلاء الأطفال بهذا الأسلوب، غضبت من كلامه وقالت لا شأن لك وطلبت منه الخروج فورا، قال الرجل بهدوء أريد أن أتحدث معك في أمر مهم، فقالت له أجلس تفضل قل، جلس على كرسي أمامها وقال سأتي إليك كل فترة وأعطيك المال الكافي لإسعاد الأطفال الأيتام، على شرط أن يشعروا أنهم يعيشون مع أمهم وأبيهم ولا يشعرون باليتم أبدا، وإذا علمت من أي طفل منهم أنك تضربينهم أو تعذبيهم سوف أسلمك للشرطة وهذا سهل جدا جدا، واليوم نظمي لهم حفلة جميلة وأنا سوف أسأل الأطفال عن الهدايا التى يحبونها، وبسرعة نظمت صاحبة دار الأيتام حفلة وذهب الرجل ليشتري الهدايا والأطفال عادت إليهم الابتسامة والفرح، وسلمهم الرجل الهدايا والألعاب فأصبحوا سعداء يضحكون ويلعبون.



مسافة الأمان "  منال الحبال /إعلامية "
إن إتقان فن الحفاظ على مسافة أمان في العلاقات هو مسألة مهمة للحفاظ على الود والاحترام المتبادل بينها، حيث أن الخطأ في قياس هذه المسافة قد ينسف العلاقة كاملة بينما لو تأملنا العلاقات الناجحة العامة أو الخاصة نجد أن أفضل ما فيها هو مسافات أمان تحفظ هذه العلاقات وتحميها، لذلك فإن الذكاء في إدارة العلاقة يكمن في وضع مجموعة من القواعد أو المبادئ توضح الحدود التي تتوقف عندها في تعاملك مع الآخرين وتحدد كيف يتصرف الآخرون بها تجاهك ومدى اقترابهم منك، هذه الحدود هي السور الذي يحميك ويزيد من احترامك لذاتك واحترام الآخرين لك، فهي حدود صحية والالتزام بها يضمن مساحة حرية آمنة شخصية لنفسك وللأطراف الأخرى.
وتختلف هذه الحدود أو مسافة الأمان باختلاف طبيعة العلاقات سواء عاطفية، عائلية، اجتماعية أو مهنية، لكن يبقى العامل المشترك بينها أن عدم تجاوزها يحمي من أي جرح أو أذى نفسي أو استغلال قد تتعرض له، ويعتمد تقدير هذه المسافة على درجة عالية من الوعي والثقافة والاطلاع وإلى مهارة في الذكاء العاطفي والتواصل الاجتماعي، فمن أكبر الأخطاء عندما ندخل في دائرة علاقة ما الاعتقاد أن المبالغة في الاهتمام والحب والتواجد والتواصل باستمرار مع شخص ما سيعطي الثقة والأمان لهذه العلاقة بل على العكس قد يسبب ذلك الملل أو الشعور بقيود تكبل الأطراف وتأسرها والحل هنا يكمن في مسافة الأمان التي تضمن الموازنة بين العقل والقلب، وترشدك إلى أن العلاقات الروحية هي دليل الانسجام والتوافق، وليس القرب المادي كما تضمن لك التأهب خطوة للوراء عند توتر العلاقة وتخفف من مشاعر الخذلان  وألم الفراق. فالمواقف هي الاختبار الحقيقي للحب والصداقة، وهي وحدها من تكشف مدى قوة هذه العلاقة وصدقها ومقاومتها لصدمات الحياة وليس طول السنوات أو التواجد الدائم، فمن يحبك بصدق ويهتم لأمرك ستجده قربك في أشد المواقف دون أن تطلب منه ذلك،
 فكم من أشخاص أحببناهم من بعيد ثم كرهناهم عند اكتشاف معدنهم الحقيقي عن قرب، أو عدو تغير وأصبح صديقاً.
 لا تبالغ في مشاعرك وتفنن في استخدام مسافة الأمان لتضمن التوازن في علاقاتك فالاقتراب الشديد يسبب المشكلات ويقتل اللهفة، والغياب الطويل يؤدي إلى النسيان والإهمال، يقال الحب هو ذكاء المسافات لا تقترب كثيراً فتمل، ولا تبتعد كثيراً فتنسى كذلك هي هندسة الله في الكون راقب الأرض لو اقتربت من الشمس لاحترقت ولو ابتعدت لتجمدت.



عادات فرعونية " مازن تمبم /كاتب صحفي "
ما أن يقارب الشهر الفضيل على الانتهاء تستعد الأسر من جديد لموسم آخر وفرحة أخرى تستعد للعيد ولمصاريف العيد ولثياب العيد الجديدة والألعاب الجديدة لفرحة الصغار لأن العيد مثلما هو فرحة للكبار ففرحة الصغار به أكثر بسبب الملابس والألعاب الجديدة والأهم منها العيدية، فالصغار ينتظرون العيد دائماً بفارغ الصبر من أجل العيدية.. سواء الغني والفقير.. فهي طقس مقدس عندهم من طقوس العيد لا بد منه وبدونه بكون العيد ناقصاً.
والعيدية هي مبلغ مالي يتم توزيعه على الأطفال أيام العيد، ويعتمد المبلغ المادي على عمر الطفل والقدرة الاقتصادية لمن يوزع (العيدية) وكان الأطفال في السابق يلبسون الملابس الجديدة ويطوفون الأحياء والبيوت ويعودون بعد ذلك للمنزل يعدون ما جمعوه من عيديه والتي تسهم في إدخال الفرحة إلى قلوب الصغار وترسم البسمة على وجوه الفقراء والمحتاجين وتعمق المودة بين الخلان والأصدقاء والمخطوبين والعرسان الجدد أيضاً..
 والعيديه كلمة عربية منسوبة الى العيد بمعنى العطاء أو العطف, وترجع هذه العادة إلى عصر المماليك فكان السلطان المملوكي يصرف راتباً بمناسبة العيد للأتباع من الجنود والأمراء ومن يعملون معه وكان اسمها (الجامكية)، وتتفاوت قيمة العيدية تبعاً للراتب فكانت تقدم للبعض على شكل طبق مملوء بالدنانير الذهبية وآخرون تقدم لهم دنانير من الفضة، وإلى جانب الدنانير كانت تقدم المأكولات الفاخرة.
ويرى العديد من الباحثين أن العيدية عادة فرعونية غير مرتبطة بالعيدين سواء الأضحى أوعيد الفطر عند العرب المسلمين وكانت تعبيراً عن عطف صاحب السلطة على الفقير والمرؤوس لتصبح عادة راسخة في المجتمعات العربية كلها وليس مصر وحدها. واستمرت هذه العادة ففي أول أيام العيد كان الوزير الفاطمي أو المملوكي يسير يوم العيد من منزله ومعه كبار رجال الدولة في ملابسهم الجديدة إلى باب القصر ويظهر الخليفة في موكب مهيب، وتكون ملابسه في العيد بيضاء موشاة بالفضة والذهب وكذلك مظلته، وكان يخرج من باب العيد على عادته في ركوب المواكب إلا أن عساكره في هذا اليوم من الأمراء والأجناد والركبان والمشاة تكون أكثر عددا، وينتظم الجند للخليفة في صفين من باب القصر إلى المصلى، ويركب الخليفة إلى المصلى ويدخل من شرفتها إلى مكان يستريح فيه فترة ثم يخرج محفوفاً بحاشيته قاصداً المحراب والوزير والقاضي وراءه فيصلي العيد فإذا انتهت الصلاة صعد إلى المنبر لخطبة العيد، ويقف أسفل المنبر الوزير والقاضي والحاشية.. ثم يشير الخليفة إلى الوزير بالصعود فيصعد إلى سابع درجة مقدماً إلى الخليفة نص الخطبة التي أعدها ديوان الإنشاء وسبق عرضها على الخليفة ويبدأ الخليفة في قراءة النص الذي قدم له، فإذا فرغ من الخطبة هبط من المنبر ودخل المكان الذي خرج منه يلبث قليلا ثم يعود بموكبه ويحضر مع افراد الشعب موائد الولائم المختلفة .
والأطفال ينتظرون العيد من أجل العيدية والفقراء كذلك لأنهم يرون فيها فرصة للتصرف بحرية دون رقابة، ولكن لا بد من رقابة للأطفال لتعليمهم كيفية التصرف في أموال بأيديهم وتهذيب سلوكهم لمراعاة أصدقائهم، علينا أن نتركهم ينفقون العيديات بقدر من الحرية في التصرف وأن يشتري به ما يريد ويرغبه حتى يشعر أنه حقق أمنياته بالعيدية التي تطورت من قروش قليلة إلى جنيهات ودراهم ودنانير بالآلاف ولا بد أن يكون تحت رقابة البصر.
والجدير بالذكر أن البنوك والمصارف قد لمست رغبات الناس في منح العيدية بنقود جديدة، لذا تسارع كل البنوك والمصارف في جميع الدول العربية والإسلامية بطرح عملات جديدة سواء ورقية أو معدنية قبل حلول العيد بأسبوع تقريباً، أتاحت الحكومات الفرصة وكذلك البنوك المركزية للبنوك والمصارف لطرح هذه العملات، وهنا يسارع الناس للاستبدال وتشهد البنوك قبل إغلاقها وطوال الأسبوع الأخير من رمضان إقبالا شديداً من المواطنين لاستبدال عملات قديمة بعملات جديدة ليفرحوا بها قلوب الصغار وقلوب الفقراء والمحتاجين حتى يكون العيد بكل معانيه ومظاهره وطقوسه فرحة.
 ولا تقتصر العيدية في يوم العيد على النقود  فقط، بل هناك بعض العيديات الخاصة في العيد حيث تحرص بعض الفتيات على معايدة والدتها وصديقتها بهدايا ثمينة معبرة بذلك عن المحبة لهما، حيث تقوم بشراء العطر الثمين وتقدمها لوالدتها وتهتم بتغليفها بغلاف جذاب، أما صديقتها فتحرص على إهدائها باقة من الزهور والحلويات المغلفة.  وهناك شخص يحب أن يقدم لخطيبته عيدية وعريس يريد أن يقدم إلى عروسه العيدية أو زوج يريد إعطاء لزوجته عيدية، ففي هذه الحالات لا تقتصر العيدية على النقود بل تتراوح مابين زجاجة عطر أو هدية ذهبية أو زهور أو ملابس أو حقائب يد أو غير ذلك، المقصود أن الهدية تتحدد قيمتها ونوعها من وضع لآخر.



سوء الفهم "  نسمة عودة "
الغباء نعمة في كثير من الأحيان، أن تفهم آكثر من اللازم لهو أمر متعب للغاية، أن تفهم ما وراء الكلمات، وتفهم ما وراء النظرات، وتدرك تللك التفاصيل اللعينة التي تجعلك ترى حقيقة الآخرين، تجعلنا بهذه التفاصيل نشقى في الحياة، لذلك كنت أحسد بعض الأشخاص الذين قابلتهم في حياتي، ليس لطيبتهم ولكن لغبائهم، والذي يجعلهم يعيشون جزءاً طويلاً من عمرهم في دور الضحية، فتكتشف مع الوقت أن هناك أشخاصاً ليسوا طيبين على الإطلاق، ولكنهم يمتلكون نسبة من الغباء أحسدهم عليها.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      18980 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      9659 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      20643 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      1991 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      78613 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      70923 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      45677 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      44487 مشاهده

موضوعات تهمك

18 يونيو 2021 تعليق 103 مشاهده
مواقع التنافر اجتماعي